إعتقلت الشرطة البريطانية اليوم الجمعة، صبياً في الـ16 من العمر، للإشتباه بتورطه في مؤامرة لتخريب الموقع الرسمي على الإنترنت لزفاف الأمير وليام وكيت، وقالت هيئة الإذاعة البريطانية (بي بي سي) إن الصبي أعتقل في مدينة هاروغيت في مقاطعة يوركشاير الشمالية في إطار تحقيق تجريه وحدة الجرائم الإلكترونية في شرطة العاصمة لندن.

وأضافت أن الشرطة البريطانية أخلت سبيل الصبي بكفالة حتى 15 ديسمبر المقبل، ونسبت (بي بي سي) إلى متحدث باسم الشرطة قوله إن "الجريمة التي ارتكبها الصبي على علاقة بمؤامرة لتخريب موقع على الإنترنت"، وكان الأمير وليام المصنّف ثانياً في ترتيب ولاية العرش في بريطانيا، عقد قرانه على كيت ميدلتون في 29 أبريل الماضي، وتم افتتاح موقع رسمي على الإنترنت لتغطية وقائع الزفاف والإحتفالات التي أُقيمت بهذه المناسبة.