قامت سلطات مطار القاهرة الأربعاء بترحيل المطربة الجزائرية " فلة " إلى وطنها بعد منعها من دخول مصر لوصولها بدون موافقة أمنية طبقا لقواعد دخول الجزائريين بتأشيرة وموافقة أمنية مسبقة.

وكانت سلطات المطار احتجزت المطربة الجزائرية أمس الأول الثلاثاء لأكثر من ست ساعات .

وصرحت مصادر مسئولة بمطار القاهرة بأنه أثناء إنهاء إجراءات جوازات ركاب رحلة مصر للطيران رقم 846 القادمة من الجزائر تبين وجود المطربة " فلة عبابسة " مواليد 1961 بجواز سفر جزائري، وكانت تحمل تأشيرة دخول مسبقة بينما لا تحمل موافقة أمنية مسبقة وبفحص بياناتها جنائيا تبين أنها مطلوبة في قضية آداب ومحكوم عليها فيها حضوريا بالحبس لمدة ثلاث سنوات فتم احتجازها بعد منعها من الدخول وترحيلها على رحلة مصر للطيران رقم 845 المتجهة إلى الجزائر .

كانت " فلة " قررت أمس القيام بأول زيارة لمصر بعد غياب 18 عاما منذ ترحيلها عام 1996 لتشارك في احدى حفلات دار الأوبرا المصرية إلا أنها فوجئت بمنعها من الدخول وترحيلها رغم عدم وجود اسمها على قوائم الممنوعين من الدخول.

وكانت "فلة" حاولت قبل أعوام دخول مصر بوساطة من المطربة السورية آصالة وزوجها المخرج طارق العريان إلا أنه تم إعادتها إلى بيروت مرة أخرى حيث كانت قدمت منها إلى القاهرة .

وكانت المطربة فلة قد اكتشفت رفع اسمها من قوائم الممنوعين من دخول مصر في يناير الماضي حيث كان اسمها قد وضع على قوائم المحظورين من دخول مصر والغناء فيها.