• انت الآن تتصفح عدد نشر قبل 941 أيام , في الأحد27 شوال 1432 هـ
الأحد27 شوال 1432 هـ - 25 سبتمبر 2011م - العدد 15798

بعد رفع قيمة الدية إلى 400 ألف ريال

مطالب بمراقبة شركات التأمين المماطلة في دفع تعويضات حوادث السير ورفع تأمين المركبات

فادي العجاجي

الرياض – فهد الثنيان

    أكد متخصصون اقتصاديون على أهمية قيام الجهات الرقابية بمراقبة شركات التأمين بعد القرار الأخير الذي أصدره المجلس الأعلى للقضاء بالموافقة على تعديل مبلغ الدية، من 100 ألف إلى 300 ألف ريال للقتل الخطأ، و400 ألف ريال للقتل العمد، وذلك بعدم استغلال القرار لرفع قيمة وثائق التأمين على المركبات بشكل غير منطقي.

يأتي ذلك في الوقت الذي طالب فيه متخصصون بنشاط التأمين عملاء شركات التأمين عند توقيعهم وثائق التامين بقراءة بنود الوثيقة وعرضها على قانونيين مختصين لتفسير هذه البنود لزيادة الوعي القانوني والتثقيفي لدى هؤلاء العملاء.

وتوقعوا بنفس السياق في ظل رفع الدية إلى 400 ألف ريال أن تقوم شركات التأمين برفع أسعارها بعد التعديلات الجديدة إلى الضعفين جراء رفع قيمة الدية عما كانت عليه سابقا.


طارق الفايز

وقال المستشار الاقتصادي فادي العجاجي إنه من غير المعقول أو المقبول أن تكون دية الإنسان أقل من قيمة العديد من أنواع السيارات الجديدة التي تتجاوز قيمتها 100 ألف ريال، لذا فإن قرار رفع الدية كان أمراً ضرورياً ومنطقياً.

وأضاف انه على شركات التأمين أن لا تستغل القرار لرفع قيمة وثيقة التأمين على المركبات بالرغم من أن عدد الوفيات في حوادث السيارات انخفض بشكل ملحوظ بعد تطبيق نظام ساهر وزيادة مستوى الوعي بين المواطنين.

كما انه لا ينبغي أن يترتب على هذا القرار مماطلة شركات التأمين في دفع تعويضات حوادث السير وخصوصاً في حالة وجود وفيات، بل على الجهات الرقابية بحسب العجاجي تسريع إجراءات التعويض في حالات الوفاة، حيث تستغرق عملية دفع الدية في بعض الحالات من 6 أشهر إلى ثلاث سنوات وذلك بحسب ظروف وملابسات الحوادث.

وأشار العجاجي إلى انه من الملائم أن تبدأ شركات التأمين في مراجعة أنظمتها الداخلية لتكون أكثر عدالة عند احتساب قيمة وثيقة التأمين، وذلك من خلال حساب درجة المخاطر التي تختلف من عميل لآخر.

من جهته قال الدكتور طارق الفايز احد المستثمرين بنشاط التأمين إن نوعيات التغطية على الأخطاء الطبية تختلف بحسب حجم الضرر وبالتالي فإن شركات التأمين تلتزم بما جاء في العقد المنصوص بين الشركة والعميل.

وأضاف أن قطاع التأمين بالمملكة شهد مرحلتين مختلفتين المرحلة الأولى كانت قبل عام 2007م والتي لم يكن هناك سوى عدد محدود جدا من شركات التأمين التي تغطي قيمة الدية والأكثرية منها كانت شركات تجارية لا تقوم بعمليات التأمين مباشرة وإنما هي وسيطة لشركات في البحرين والاردن وبعد العام 2007 تم تأسيس أكثر من 32 شركة بالمملكة تخضع تحت مراقبة لجان خاصة بمؤسسة النقد مما اوجد أرضية جيدة لقطاع التأمين المحلي.

وتابع بأن بيئة التأمين بالمملكة شهدت تطورا كبيرا في ظل التشريعات الجديدة ووجود لجنة خاصة لفض المنازعات بين الشركات وعملائها صادرة بقرار من مجلس الوزراء، مضيفا بأن عملاء شركات التأمين مطالبون عند توقيعهم وثائق التأمين بقراءه بنود الوثيقة وعرضها على قانونيين مختصين لتفسير هذه البنود لزيادة الوعي القانوني والتثقيفي لدى هؤلاء العملاء.

وتوقع الفايز في ضل رفع قيمة الدية إلى 400 ألف ريال أن تقوم شركات التأمين برفع أسعارها بعد التعديلات الجديدة إلى الضعفين جراء تغير قيمة الدية عما كانت عليه سابقا.



عفواً هذه الخدمة متاحة للأعضاء فقط... يرجى تسجيل الدخول أو اضغط هنا للتسجيل
احصل على رابط الخبر عبر رمز الإستجابة السريع QRcode


التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الرياض" الإلكتروني ولا تتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك، ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر، وللإبلاغ عن أي تعليق مخالف يرجى الضغط على زر "التنبيه" أسفل كل تعليق ..

عدد التعليقات : 72
ترتيب التعليقات : الأحدث أولا , الأقدم أولا , حسب التقييم
عفواً ترتيب التعليقات متاح للأعضاء فقط...
سجل معنا بالضغط هنا
الصفحات : 1  2  3  4  >>   عرض الكل
  • 1

    الله يستر الله يجيب العواقب سليمه يارب لاتسخطنا ولاتغضب علينا

    ملكت قلوبنا يابومتعب (زائر)

    UP 0 DOWN

    03:22 صباحاً 2011/09/25

  • 2

    ياليييل
    وبعدين

    تركي الدوسري (زائر)

    UP 0 DOWN

    03:54 صباحاً 2011/09/25

  • 3

    شركات التأمين اكثرها نصابه وقت الحوادث.. فاتحين اكشاك لاستقبال التأمين في المناطق ووقت المطالبه يقولون روح للفرع الرئيسي بالرياض والله نصب في نصب وانا من ضحاياهم..مافي قانون ولافي رادع لهم.لو بروح الرياض خسرت اكثر من قيمة التعويض.الشكوى لله متى يصير عندنا نظام والدولة تمنعهم من الكذب والدجل

    Black&White (زائر)

    UP 0 DOWN

    04:25 صباحاً 2011/09/25

  • 4

    السؤال الذي يطرح نفسه هل عندنا شركات تامين حقيقيه ام شركات جمع اموال؟
    كل الذي عندنا شركات تامين تجاريه
    اين شركات التامين التعاوني الشرعيه؟

    kmzsrt

    UP 0 DOWN

    05:02 صباحاً 2011/09/25

  • 5

    مع احترامي الشديد لشركات التأمين 85% الى 95%
    التعوضيات على الاضرار الماديه والتلفيات
    من 5 الى 15 بالميه تعوضيات بسبب الاصابات
    وتشكل الوفات 20 % من الاصابات يعني جزء مجزء من الميه
    مع احترامي الشديد لها... فهي شركات رباويه بشكل بحت

    الملاك الابيض (زائر)

    UP 0 DOWN

    05:22 صباحاً 2011/09/25

  • 6

    السوالف ماتجيب نتيجه
    والله العظيم اني اطالب شركه تامين بمبلغ ستة الاف ريال من عام 1427 الى الان ماوصلت لنتيجه بعد الحادث بشهرين اغلقت فرعها ولا اعرف كيف احصل على حقي ولدي تقرير المرور النهائي

    فوضوي (زائر)

    UP 0 DOWN

    05:24 صباحاً 2011/09/25

  • 7

    يارجال خلهم يراقبون إلتزام شركات التأمين بسداد المطالبات أولاً.

    عمر الربيعان (زائر)

    UP 0 DOWN

    05:30 صباحاً 2011/09/25

  • 8

    يااخي الكريم يجب على الدوله ادامها الله ان تجبرهم على دفع
    تعويضات فورا ولا مدير الشركة يخيس فى السجن
    مايبغالهم الا كلمة سيف يعني كلام جد

    ملقاط (زائر)

    UP 0 DOWN

    05:41 صباحاً 2011/09/25

  • 9

    المطلوب هو عدم مساندة مؤسسة النقد لتلك الشركات

    مواطن جدا (زائر)

    UP 0 DOWN

    05:48 صباحاً 2011/09/25

  • 10

    أولا : يحب إلزام شركات التأمين يسعودة الوظائف لتكون النسبة 100%
    ثانيا : على وزارة العمل إيقاف منح التأشيرات لشركات التأمين.
    ثانيا : يجب أن يلزم المرور شركات التأمين بفتح مكاتب لهم داخل أقسام المرور لصرف مطالبات الطرف الثالث فورا دون مماطلة.
    رابعا : على شركات التأمين منح خصومات سنوية عند تجديد المؤمن البوليصة في حالة عدم إرتكاب أي حادث خلال السنة مثل ماهو معمول به في الدول المتقدمة.

  • 11

    كل شى ارتفع سعره الأ المواطن اصبح باب رزق لكل من يريد الغناء وكنز الدولأراتشركات لم توفى بكل ماوقع معها وترفع التامين على المركبات والمواطن يترك عملة لمراجعة هذه الشركات المماطلة ولأ حسيب ولأرقيب حتى شركة الكهرباء امس جتنى فاتورة 35يوم رفعت الشريحة الى مستوى عالى ودفعت 1550 ريال من ي

    محمد ى بن صالح (زائر)

    UP 0 DOWN

    06:07 صباحاً 2011/09/25

  • 12

    والله يا اخوان كأن البلد ما فيها مسؤلين !!
    الكل يلعب في الاسعار والكل يزيد من عنده دون حسيب ولا رقيب
    اتمنى من المسؤلين ايقاف سرطان ارتفاع الاسعار بأسرع وقت ممكن

    أبو الوليد (زائر)

    UP 0 DOWN

    06:16 صباحاً 2011/09/25

  • 13

    المطلوب عدم دخول اى سيارة الى السعودية الابعد ان تقوم بعمل تامين للسيارة بالمركز الحدودى تكون الرسوم المحصلة
    80% لشركة التامين و20% للدولة نظير خدمات الطرق والصيانه واستهلاك البنزين باسعار زهيدة.والافضل ان التامين يكون من قبل اتحاد شركات التامين لتعم الفائدة الكل

    خالد على -الكويت (زائر)

    UP 0 DOWN

    06:32 صباحاً 2011/09/25

  • 14

    شركات كلها نصب بنصب عشان يعوضونك يقولك الموظف 15 يوم ينزل الشيك وما ينزل الشيك الابعد 25 يوم.ليه ما ينزل الشيك بعد 5 ايام عشان الواحد يقدر يصلح سيارته بأسرع وقت.  

    ابو ريان (زائر)

    UP 0 DOWN

    06:46 صباحاً 2011/09/25

  • 15

    طيب نزلو قيمة السيارات زي دو العالم ولا تكن حصرا على الطقة

    ابو خالد (زائر)

    UP 0 DOWN

    06:58 صباحاً 2011/09/25

  • 16

    ويش التائمين الي مايدفع للمتضرر ومرمطته يخليه يكره التعويض حتي انك تتسامح مع المخطي عليك وتقبل راسه وتتعذر له مع انك صاحب الحق وكله بسبب التائمين وممطلته بلغرامه وبهذلتك والمرور يساعدهم بذالك لوفيه نضام صارم مكان حصل التلاعب والمستفيد الاجانب وخاصه اصحاب التريلات الي يحد السيارات الصغيره بدون اي خوف

    السهم الاسود>>>---> (زائر)

    UP 0 DOWN

    07:03 صباحاً 2011/09/25

  • 17

    شكله صغير ذا الفايز
    المهم هذه وجهي ان سوا شيء.. يتاخرون كالعاده المفروض 3 ايام بس يلطعونك اسبوعين مدري ليه هذه اذا دفعو بالنهايه

  • 18

    ياكثر مايماطلون في الناس ولا حولك احد ياخذ حقك
    انا سبق وصار لي موقف صدمني واحد معه تأمين وبعد تقدير السياره من الورش وشيخ المعارض صارت تكلف 11 الف
    وراجعت شركة التأمين الي ورتني نجوم الظهر.. جلست اطالبهم بحقي شهرين والسياره مرمية بالورشه
    لحد ماخفضت لهم المبلغ ل 8 الاف سلموني المبلغ !!!

    فهد (زائر)

    UP 0 DOWN

    07:28 صباحاً 2011/09/25

  • 19

    طيب دام رفعتعوا الدية 3 اضعاف وبيترفع طبعا التأمين 3 اضعاف ارفعوا رواتبنا 3 اضعاف.. كل شيء قاعد يرتفع الا هالرويتب !!

  • 20

    المواطن مغلوب على أمره.فهو ملزم من جهات حكومية بدفع التأمين للشركات حتى لاتتعطل مصالحه. وعندما يأتي دفع
    التعويضات للمواطن تجد أن تلك الجهات لاحياة لمن تنادي.

الصفحات : 1  2  3  4  >>   عرض الكل