وفقت الإدارة النصراوية كثيراً في تعاقدها مع لاعب وسط القادسية عبدالعزيز فلاته نظراً للقيمة الفنية العالية التي يمتلكها اللاعب، إذ قدم في الموسم الماضي مع فريقه القادسية أداءً كبيراً وظهر بمستوى أكثر من رائع، مما رفع من أسهمه وأجبر عدد من الأندية على كسب وده أبرزها الاتحاد والأهلي قبل أن ينجح النصر في خطفه.

عبدالعزيز فلاتة يملك مواصفات لاعب الوسط "المثالي" وتواجده في الوسط النصراوي سيشكل إضافة كبيرة ل"الأصفر"، وإذا ماواصل تقديم نفس أدائه مع القادسية فأراهن على كسبه ود المدرب الهولندي ريكارد واقتحامه تشكيلة المنتخب السعودي. قد يخفى على الجميع أن عبدالعزيز فلاتة من أكثر اللاعبين الذي لعبوا في دوري "زين" الموسم الماضي إذ شارك مع القادسية في 25 مباراة من أصل 26 مباراة دون أن يُستبدل في جميع المباريات ال 25 التي لعبها بما مجموعه 2250 دقيقة في الوقت الذي غاب عن فريقه في المباراة الأخيرة من دوري "زين" مع غريمه التقليدي الاتفاق بسبب البطاقة الصفراء الثالثة التي تحصل عليها مع الهلال.

الأمر الذي يستحق عبدالعزيز فلاتة الإشادة عليه أيضاً هو حصوله على أربع بطاقات صفراء فقط طوال مشواره مع القادسية في دوري "زين" بالرغم من حساسية الخانة التي يلعب فيها "المحور".

الوحداويون يعضون أصابع الندم بعد تفريطهم في لاعب بموهبة عبدالعزيز فلاتة الذي نُسق من الوحدة قبل عدة مواسم إبان إشراف المدرب الألماني بوكير قبل أن يلعب للفيصلي ومنه إلى القادسية. في وقت سابق انتقدنا عمل الإدارة النصراوية بعد تعاقدها مع المدافعين عدنان فلاتة ووليد الطايع، واليوم واجب علينا أن نرفع القبعة احتراماً لها برئاسة الأمير فيصل بن تركي بعد جلبها عبدالعزيز فلاتة لصفوف الفريق.