• انت الآن تتصفح عدد نشر قبل 1194 أيام , في الأحد 16 شعبان 1432 هـ
الأحد 16 شعبان 1432 هـ - 17 يوليو 2011م - العدد 15728

دليل إرشادي أعدته سفارة المملكة في بيروت لتسهيل إقامة السّياح

عسيري ل«الرياض»: السعوديون يتمتعون بإجازاتهم بهدوء .. والسفارة تتابع أوضاعهم

السفير علي عسيري

بيروت- مارلين خليفة

    أطلّ فصل الاصطياف في لبنان ليطلّ معه السيّاح الخليجيون مالئين ربوعه من البحر الى الجبل مرورا بالعاصمة بيروت. ويبدو بأن السياح الخليجيين لم يعودوا يتأثرون بما يمر به «وطن الأرز» من هزات سياسية بين الحين والآخر، فقد اعتاد الخليجيون كما اللبنانيين على «الحالة اللبنانية»، وما إن تهلّ شمس الصيف حتى يعدوا العدّة ويأتوا مع عائلاتهم للتمتع بطبيعة لبنان ومناخه ومعشر أهله الذين باتوا بدورهم ينتظرون السياح على أحر من الجمر. وفي إطلالة على السياحة السعودية تبدو أعداد السعوديين الوافدين هذه السنة كبيرة، حيث تنظم شركة طيران الشرق الأوسط «الميدل إيست» بين ال8 وال10 رحلات يوميا الى بيروت من الرياض وجدّة والدمّام، بالإضافة الى رحلات للخطوط الجوية السعودية. ويستعدّ كثير من السعوديين لتمضية شهر رمضان الكريم في الربوع اللبنانية، وبسبب الاعداد الكبيرة ولمتابعة أحوال المواطنين السعوديين، فتحت السفارة السعودية في بيروت أبوابها 24 ساعة حيث يبقى موظفون متأهبين لتلقي أية شكوى من أي مواطن سعودي. وقد أعدّت السفارة كتيبا يتضمن « إرشادات عامّة للمواطنين السعوديين القادمين الى لبنان»، يتم توزيعه في المطار وفي شركات الطيران ويمكن للسائح السعودي ان يحصل عليه من مقر السفارة.

في هذا الإطار يقول سفير المملكة العربية السعودية في بيروت علي عوّاض عسيري ل»الرياض»:» إن من وصل من المواطنين السعوديين الى لبنان يتمتعون بإجازاتهم بهدوء كامل، وتتابع السفارة أوضاعهم على مدار الساعة وتقدّم لهم المساعدات المطلوبة. وثمة موظفون مناوبون متأهبون على مدار الساعة لاستقبال الشكاوى ولتقديم الإجابات على استفسارات مواطنينا». ويلفت السفير عسيري الى دليل الإرشادات المعدّ قائلا:» إنه دليل موسّع وشامل، وقد تعاقدت السفارة أخيرا مع أحد مكاتب المحاماة الشهيرة في بيروت بغية تقديم الخدمات القانونية للمواطنين». ويقوم السفير عسيري بين الحين والآخر بجولات تفقدية مفاجئة للأماكن التي يكثر فيها تواجد السياح السعوديين وخصوصا في وسط بيروت فيتحدث إليهم مستفسرا عن أحوالهم. علما بأن السياحة السعودية موجودة تقليديا في المناطق اللبنانية كافة من بيروت الى بحمدون وعاليه وبرمانا واللقلوق والشمال.


لبنان يعد من اولى الوجهات السياحية للسعوديين

بالعودة الى الدليل فهو يحتوي على مادة سياحية غنية تفيد السائح السعودي وتشير الى ما يسهل حياته اليومية في لبنان. يتألف الكتيب من 32 صفحة، ويبدأ بالترحاب « بالمواطن العزيز في لبنان» مع ارقام السفارة السعودية وعبارة تفيد أنها « في خدمتك على مدار الساعة». وفي كلمة افتتاحية تشير السفارة السعودية بأنها « ترغب في التأكيد على أن وعي المواطن والمواطنة بأنظمة وقوانين البلد المضيف من جهة، والالتزام بالأخلاق والآداب الإسلامية من جهة ثانية، لهما خير وسيلة تعكس الصورة المشرفة للمملكة العربية السعودية وديننا الإسلامي الحنيف في الخارج، كما أنهما خير دليل لتفادي ما يعكر برنامج سفرك». وتبدأ الإرشادات السياحية منذ وصول السائح الى المطار وضرورة احتفاظه بجواز سفره، وإبلاغ السفارة في حال فقدانه، الى الحرص على الأمتعة الشخصية وطرق استخدام سيارات الإجرة. ويقدم إرشادات عامة تنبغي مراعاتها منها أثناء التسوق في المحلات التجارية، أو التنزه، أو قيادة السيارة، واستئجار المنازل والشقق، ومن الإرشادات اللافتة ما يشير الى ضرورة حرص المواطن السعودي « على التأكد من الجهات القانونية او من السفارة في حال الرغبة بشراء أي عقار في لبنان وذلك تفاديا لأي مشاكل عالقة على العقار». بالإضافة الى نصائح مالية، وشروط الإقامة للطالب، الى أنظمة وقوانين الجمارك فيما يخص إدخال السيارات، ويتضمن الدليل ايضا عناوين وهواتف السفارة السعودية والملحقيات التابعة لها، الى بعض العناوين السياحية والأثرية المعروفة في لبنان، ومكاتب الخطوط الجوية السعودية، وعناوين بعض المؤسسات الرسمية والخاصة المهمة، والمستشفيات، والمصارف، ويختتم الدليل بعبارة:» نتمنى لكم قضاء وقت ممتع في لبنان وعودة حميدة الى ربوع الوطن الغالي!».



عفواً هذه الخدمة متاحة للأعضاء فقط... يرجى تسجيل الدخول أو اضغط هنا للتسجيل
احصل على رابط الخبر عبر رمز الإستجابة السريع QRcode


التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الرياض" الإلكتروني ولا تتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك، ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر، وللإبلاغ عن أي تعليق مخالف يرجى الضغط على زر "التنبيه" أسفل كل تعليق ..

عدد التعليقات : 4
ترتيب التعليقات : الأحدث أولا , الأقدم أولا , حسب التقييم
عفواً ترتيب التعليقات متاح للأعضاء فقط...
سجل معنا بالضغط هنا
  • 1

    كل الدول العربية في حالة توتر وكثير من الناس لم يسافر هذه السنة خوفا من الاوضاع الجارية

    UP 0 DOWN

    09:26 صباحاً 2011/07/17

  • 2

    والله ان الشعب السعودي ينذل ذل خارج المملكة ولايوجد من يدافع عنه انظرو الى الكويتي والاماراتي والقطري كيف يمشي باستعلاء خارج وطنه لان وراه ظهر يدافع عنه ويوقف بجنبه
    اناشدك يابو متعب يامن اعز شعبه بعد الله ان تنظر في هذا الامر
    واناشد الامير المحنك سعود الفيصل ان يأمر جميع السفارات بالاجراء اللازم

    سائح ذليل (زائر)

    UP 1 DOWN

    12:57 مساءً 2011/07/17

  • 3

    طبعا
    فيه توتر في كل الدول
    حتى الدول الهادئه
    لذلك صارت السياحة داخلية

  • 4

    والله كذبت المراسله السعوديين لا يتجاوزون عشر بالميه من العام الماضي انا كنت هناك ولم ارى الا القليل جدا. طبعا السائح السعودي هدف للبنانيين للنصب عليه وضربه بالاسعار. اوربا ارخص بالف مره من بيروت

    احمد (زائر)

    UP 0 DOWN

    11:00 مساءً 2011/07/17



مختارات من الأرشيف