استضاف النادي الأدبي بالرياض تجربة فنية جديدة ضمن سعيه الدائم إلى تقديم المبدعين السعوديين للساحة الفنية الثقافية، حيث عرضت مساء أول أمس عدداً من حلقات المسلسل الكرتوني السعودي "مسامير" للكاتب فيصل العامر والرسام مالك نجر.

وقد تحدث كاتب المسلسل فيصل العامر عن مشروعه في كتابة نص المسلسل وعن لقائه بالرسام مالك نجر وبداية هذ المشروع الكرتوني الساخر الذي تدور قصته حول شخصية ساكت بن راضي وهي شخصية سعودية لا تجيد الانتقاد للواقع بل هي متقبلة ومستسلمة لما يحدث لها.

وتحدث مالك نجر الذي تولى رسم شخصيات والإخراج عن التحاقه بالجامعة وفي تخصص لم يكن يرغب به هو القانون، حيث كان يطمح إلى دراسة التربية الفنية، وأدرك أنه لن يستطيع المضي قدماً بهذا المجال ليترك الدراسة ويعمل كمصمم في عدة شركات دعاية وإعلان ولم يكن يتوقع أن يتفرغ للعمل في صناعة أفلام مسلسلات الكرتون، وكانت بدايته مع حادثة "غرق جدة" حيث قام حينها بصناعة فيلم كرتوني بعنوان "الحقيقة وراء أحداث غرق جدة" وتم تنفيذه في ثلاثة أيام وقام برفعه إلى موقع اليوتيوب لتتغير بعد ذلك مسيرته المهنية بشكل كبير حيث تلقى حينها عرضاً بالمشاركة في رسم لوحات المسلسل الشبابي "كوميدو" الذي عرض على قناة MBC؛ وقد رسم للمسلسل 45 لوحةً كرتونية.


جانب من الحضور

وقال نجر إنه يفضل حالياً صناعة أفلامه ومسلسلاته ورفعها عبر شبكة الإنترنت مباشرة وذلك بعد أن لاحظ أن حجم المشاهدة والتفاعل على الشبكة الإلكترونية أكثر بكثير مما يمكن الحصول عليه عبر شاشة التلفزيون, ورفض نتيجة هذا الوضع مسلسلاً عُرض عليه من قبل MBC, مؤكداً بأن مشروع مسلسل "مسامير" سيتم تدشينه قريباً عبر موقع خاصٍ به ستظهر من خلاله حلقات المسلسل بشكل حصري.

وبعد نهاية حديث الضيفين كانت هناك عدة مداخلات من الحضور ومنهم الروائية أماني السليمي والأستاذ نايف البقمي وآخرين.


شخصية ساكت بن راضي