قال مكتب دوق ودوقة كامبردج ان صندوقا خاصا للهدايا قاما بتأسيسه قبل زواجهما تلقى أكثر من مليون جنيه استرليني (1.62 مليون دولار).

وانشئ صندوق الهدايا الخيري للزفاف الملكي ليتيح للمهنئين التبرع بالمال لست وعشرين مؤسسة خيرية اختارها الامير وليام وكيت ميدلتون بدلا من ارسال هدية الزفاف. وقدم افراد من عامة الشعب وضيوف حضروا حفل الزفاف نحو نصف الاموال بينما قدم ربع الاموال مباشرة الى المؤسسات الخيرية المعنية.

وجاء الربع الباقي من عائدات مقابلة تلفزيونية اجريت مع الزوجين ومبيعات البوم الزفاف الملكي ومبيعات صورة التقطها ماريو تيستينو طبعت في دعوة الفرح.

وجاء في موقع الصندوق على الانترنت وقت تأسيسه ان المؤسسات الخيرية الست والعشرين المستفيدة من الصندوق اختيرت لكونها "قريبة من قلبيهما وتعكس خبراتهما ومشاعرهما وقيمهما في الحياة الى الآن.