حذرت مكافحة المخدرات بمنطقة القصيم الطلاب من الوقوع في أيادي المروجين للمخدرات والذين تزداد أعدادهم في أيام الاختبارات ويهدفون للتغرير ببعض الطلاب لنشر بضاعتهم الكاسدة والفاسدة تحت شعارات مظللة وموهومة كالقدرة على المذاكرة والتركيز للإيقاع بأبنائنا الطلاب في أوحال السموم القاتلة.

وأكد مدير مكافحة المخدرات بمنطقة القصيم العميد  سعيد البيشي من خطورة الانجراف وراء ادعاءات ومزاعم المروجين الكاذبة والذين يعدون أيام الاختبارات المدرسية فرصة كبيرة لترويج سمومهم من الحبوب المخدرة بين الطلاب بذرائع موهومة كمساعدتها على الاستذكار والتركيز.

وحذر العميد البيشي من الوقوع في هذه السموم ولو من باب التجربة لتأثيراتها السلبية على جسم الإنسان وعقله وتأديتها به للتبلد والتشتت الذهني وحالات الانفصام والهستريا والجنون وعدم التمييز والانحراف في السلوك و الجرائم التي تشمئز منها النفوس والقلوب ونسمع عنهابين حين وآخر و تعود أسبابها الرئيسية للسموم المخدرة، داعياً ا الطلاب بان يكونوا جميعاً رجال مكافحه مخدرات ويبلغوا عن من يحاول ترويج الحبوب أو الأفكار الكاذبة بالاتصال على الهاتف رقم 995


حبوب الكبتاجون