ملفات خاصة

الأربعاء22 جمادى الآخرة 1432 هـ - 25 مايو 2011م - العدد 15675

صداقة.. بين «رجل وامرأة»!

ريمة الطريف

"قالت لي: "اشعرانه ابن امي وابي، لاشيء اكثر من ذلك. معرفتي به بدأت من خلال كتاباته ثم جمعنا معا احد المواقع الالكترونية، لا اذكر انه حاول كسر ايا من القواعد الاخلاقية او تخطى الحواجز في المرات القليلة بل والنادرة التي تحدثت فيها معه فقد كان على حسن خلق معي ومع غيري من الرجال والنساء في الموقع لذا حين غاب لظروف وفاة والده تأثرت بشدة وحزنت لغيابه,بعثت له وعلى هاتفه النقال برسالة ثم رسائل لأخبره انني اتعاطف معه واريد ان افعل مابوسعي للوقوف بجانبه.

ثم تكمل صديقتي حديثها: "كنت دائما اتحدث معه باعتبارنا شخصين ناضجين لايشك ايا منا بدوافع الآخر وفي قرارة ذاتي كنت اتساءل: هل ينظر لي كفتاة متحررة تتجرأ على الحديث معه والنقاش مع الرجال عبر الموقع وان لم اتعد حدود الاخلاق والدين؟ هل يفسراهتمامي به من منظور آخر؟ ماذا سيقول الآخرين حين يعلمون انني بعثت له برسائل على هاتفه وهل ساكون مثارا للنقد ولسوء ظنهم؟".

كنت انصت لصوت مخاوف صديقتي وفي ذهني، انا ايضا مئات التساؤلات، وفي داخلي تعاطف بحجم الكون معها ومع قضيتها كونها تتصرف وفقا لمساحات البياض الشاسعة بداخلها فعلاقتها به لم تتجاوز الحدود والاطرالشرعية فهي لاتعدو كونها نقاشات ورسائل اخوية وماحيرتها واحساسها بالذنب الا كونها سليلة ثقافة لاتحسن الظن بأي علاقة بين رجل وامرأة وان كانت تلك العلاقة مفرغة من اي رغبات او شهوات .

الاسلام جاء لسد الذرائع وحرم الخلوة الشرعية استنادا لقول المصطفى صلى الله عليه وسلم :"ايما رجل خلا بامرأة إلا كان الشيطان ثالثهما"..فهل خوف المجتمع من تلك العلاقات خشية ان تؤدي الى ازالة الحواجز بين الطرفين او تتحول الى مشاعر حب تتطور الى علاقات غير شرعية يوسوس فيها الشيطان للطرفين برحلة الى الجحيم ؟

في وقت مضى من تاريخنا كانت جداتنا يتواصلن مع الجيران والاقارب نساء ورجالا ويلقن السلام على جيرانهن الرجال حين المرور بهم في الطريق ولايتحرجن من زيارتهم حين يعلمن بمرضهم وكل ذلك يتم دون نظرة دونية لهن اواساءة ظن بنواياهن.

لا اود ان ابدو كمن يدعو لاقامة صداقات بين الرجال والنساء لكني ايضا لا احب ان اقف بوجه اي علاقات بين البشر بغض النظر عن جنسهم اساسها التواصل الصادق والدعم والخير والاهتمام تتم بحدود الشرع وبعيدا عن الاسفاف بهدف تبادل الآراء والمنافع وتبادل الخبرات والثقافات والاهتمامات كما يحدث على شبكات الانترنت والمواقع والمنتديات ومواقع التواصل الاجتماعية.. فهل كل علاقة بين رجل وامرأة تستوجب النظر اليها بعين الشك والريبة حتى وان كانت تتم بين اطراف تتسم بالنضج والمسئولية ؟


خدمة القارئ الصوتي لأخبار جريدة الرياض مقدمة من شركة اسجاتك
إنتظر لحظات...

التعليقات:

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الرياض" الإلكتروني ولا تتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك، ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر.

عدد التعليقات : 66

1

  اهاا طيب ؟

  مايو 25, 2011, 6:21 ص

مافي شي اسمه صداقة رجل وامرأة عندنا حتى عند الغرب اذا الوحدة تزوجت تقول للصديق لااعرفك ولا تعرفني والا هالصديق والا الصديقة بيستمر معهم الى مابعد الزواج ؟ اعتبري ان زواجهم انتهى من الان اما سالفة التواصل هذي توفرها المرأة للي مثلها والرجل للي مثله وانتهينا.

2

  ti]

  مايو 25, 2011, 7:01 ص

موضوع غريب ونشوف جديدك

3

  بدراباالعلا

  مايو 25, 2011, 8:05 ص

للأسف المرأة في بلدنا **منذوا نعومة أظفارها ! وهي تسمع التحذيرات,التنبيهات,القصص المفجعه! عن مصير كل صداقة تتكون بين شاب وفتاة! وتعدى هذا لوضع خطوط حمراء حتى , { بين صداقة فتاه لفتاة ؟!} شككوا بصداقة معلمه بطالبتها ! صخروا الحسد لبث الفرقه بين موظفه بزميلتها ! سمموا العلاقات الحميده بأنها علاقات شاذه ؟ سبحان الله فيه فرق في ثقافات الأديان والمذهب ! بين تكون صديقتك سنيه وشيعية ومسيحية ويهودية ! لهذا نجد نسبة العنوسه والمطلقات تكثر في بنات العرب!

4

  جد ريان

  مايو 25, 2011, 8:43 ص

اعوذ بالله من الشيطان الرجيم وايما رجل خلا بأمرأه الى كان الشيطان ثالثهم , فكيف بشياطين البشر قبل شياطين الجن وغيرهم , ولايقاس الماضي بالحاضر , فرق بينهم الماضي نظيف جدآ جدآ , وحسبنا الله على كل من هذه افكاره الشيطانيه.

5

  ابوخالد

  مايو 25, 2011, 8:50 ص

امس يختلف عن اليوم واليوم يختلف عن غدا,وبالتالي هل يمكن ان نعامل ابنائنا اليوم بنفس معاملة الماضي ؟! التغير الكبير يتوجب ان يصاحبه اختلاف في النظرة وبعيدا عن آرائنا ورغباتنا...ماكان للدين رأى فيه يجب ان نعمل به.قال تعالى (ولاتتبعوا خطوات الشيطان...) ومنهجية الدين في التعامل بين الرجل والمرأة واضح

6

  دهن العود

  مايو 25, 2011, 9:04 ص

بعثت له برسالة، ثم رسائل على هاتفه النقال! جداتنا يلقين السلام على الجيران. هذه مقارنة غير سائغة فالرسالة والرسائل التي دفعتها العاطفة كما تقدم، بينها وبين السلام العفوي -عند المرور في الطريق-مثلاً / أكثر مما بين السماء والأرض! تماماُ كم تزعم أنها تتعرف على الشباب لأجل نصحهم وحثهم على الصلاة

7

  بنت ابوها

  مايو 25, 2011, 9:31 ص

اختي الله يحفظك انتي سعوديه لو كنت سعوديه تعرفي معنى العادات لما قلتي هذا الكلام ~~لكن البنت معرضه الخطر اكثر من الرجال كيف علاقه شريفه وبعدين البنات محرومين عندنا من الحب والحنان لذلك البنت بس تسمع كلمه حلو ووواووو تاخذها العواطف الكذابه اسمح لي لا العلاقات بكل النواع

8

  الهاربة

  مايو 25, 2011, 9:39 ص

في نظري أي علاقة بين رجل وامرأة نهايتها ؟؟؟ نحن بشر لسنا ملائكة نضعف في لحظة ما وأنا أعترف أنني مررت بهذه اللحظة لكن تداركت الامرسريعاً ومنذ تلك اللحظة عرفت مدى ضعف البشر،،،

9

  احمد

  مايو 25, 2011, 9:46 ص

والله ياختي كلامك صح لكن الزمن تغير او بالاصح الناس تغيرت وضعف الوازع الاخلاقي والديني ومن السلامه الابتعاد عن اي شي يضعف الانسان امامه فتنة المال والنساء!! اما تلاحظين كثرت زنى المحارم بهذا الوقت! ياترى ماهو السبب!

10

  هنادي

  مايو 25, 2011, 9:57 ص

في مجتمعنا الاسلامي..مافيه شئ اسمه صداقه بين رجل و امراءه لان الاكيد مارح تبقى بينهم صداقه بالعكس راح يتطور الموضوع خصوصا انا المراءه كائن حسااس وتفكر بقلبها وبعواطفها يمكن تبداء بصداقه لكن تنتهي بكاارثه وبرائيي ان حديث الرسول عليه الصلاة والسلام كفى ووفى والحمد لله على نعمة الاسلاام

11

  هيوووفه نجديه

  مايو 25, 2011, 10:02 ص

* ياليتك تتكلمين بالمنطق هالشي اللي تسمينه علاقه بين الجنسين بلا رغبه بالجنه ان شاء الله

12

  سعد الدوسري

  مايو 25, 2011, 10:14 ص

الا كونها سليلة ثقافة لاتحسن الظن بأي علاقة بين رجل وامرأة وان كانت تلك العلاقة مفرغة من اي رغبات او شهوات علاقة ومفرغة لايجتمعان اود ان ابدو كمن يدعو لاقامة صداقات بين الرجال والنساء نسمينها نصيحة ! اساسها التواصل الصادق والدعم والخير والاهتمام تتم بحدود الشرع لا دخل للشرع في هذا

13

  يازين نجد

  مايو 25, 2011, 10:32 ص

يسعد صباحك اختي اولا ثانيا اي علاقة بين رجل وامرأة في بلادنا محفوفة بالمخاطر!!ولا يمكن لها النجاح بل ستبقى وصمة شك ومحور حديث الناس فلا ادري ما السر؟ اما خارج بلادنا فالامر نسبي فهناك اناس استطاعوا اقامة علاقة احترام مع الجنس الاخر قوامها العقل ومحاكاة امكانياته والتعامل مع الروح بعيدا عن الجسد

14

  سعد السعد

  مايو 25, 2011, 10:33 ص

اي تواصل بين الرجل والمرأة سواء بالكتابة أو الكلام يتطور لاعجاب وتعلق أحد الطرفين بالآخر ليرتبطا بعلاقة تكون محل شك وريبة لاسيما إذا كانت تتم بالخفاء فلذا يجب على الطرف الآخر الاحتراز وتجنب مايؤدي إلى الحرام

15

  عسكريم مقلي

  مايو 25, 2011, 10:47 ص

لو انهم ناضجين كان ماصار بينهم علاقه وبعدين الله يجزاتس خيرلاتقارنين زمن النوايا الحسنه بزمنا والله لو المراه والرجل يوصل عمرهم الف مايفارقهم الشيطان يعني قضن السحليات عشان تروح لتماسيح

16

  احساس نادر

  مايو 25, 2011, 11:01 ص

موظوع مهم وشاغل بالي من فتره..خاصة بعد مادخلت احد المواقع الاجتماعيه ورأيت الكثير من هذه الصداقات وتبادل الاراء المفيده احيانا..ولكن ماجعلني احتار انني وجدت ممن اطلقتي عليهم بانهم يتسمون بالنضج والمسؤليةوهم يخرجون عن النص في تبادل الاراءوالتعليق على الموظوع واخذو في كيل المديح لبعض لدرجة الغزل السافر (طبعا بين الرجال والنساء)حتى وان كانت هذه الصديقه متزوجه فقد سمحت لمن يدعون صداقتها بارسال الاشواق الحاره لها عندغيابهاوابيات الشعر التي لاتخلو من الغزل والهيام !! فكيف يكون الامر اذاكان بين مراهقين

17

  ابو عبد الله

  مايو 25, 2011, 11:22 ص

يقول الحق سبحانه وتعالى ( ولا تتبعوا خطوات الشيطان ) وتذكري كم من الفتيات ذهبوا ضحية تبريرات كهذه. الزوج هو الرجل الوحيد الذي يجب أن يكون في حياة الفتاة بعد محارمها طبعا. والله أعلم

18

  غاليه عبدالرحمن

  مايو 25, 2011, 11:26 ص

في وقت مضى كانت جداتنا ويلقن السلام على جيرانهن الرجال حين المرور بهم في الطريق ولايتحرجن من زيارتهم حين يعلمن بمرضهم وكل ذلك يتم دون نظرة دونية لهن اواساءة ظن بنواياهن. عيني اختي شوفي قلتها وقت مضى كان في زمان جدتي ايوه هذا صحيح بس شوكان تفكير اناس هل كان عندهم مغريات مثل ذلحين هل كان مثرين مثل ذلحين لا تعرفين كان ايش فيه وكان جريمه الدخان هذا اكبر معصيهم بس يكون في معلومك المتزوجاة بس هم يسلمو على الرجال وكانو مثل الخوان صدق مو ذلحين !ومراح تكوني انتي اعلام من الرسول عليه السلام !!

19

  غالي

  مايو 25, 2011, 11:34 ص

أقول في هذا الشي لانضج ولا مسئولية.. علاقة بين رجل وامرأة معروفه النهاية لأن شوشو شاااطر.. تبدأ بالإحترام والأخلاق مشاءالله بعدها شوق على خفيف بعدها تشتغل العاطفة بعدها التعليييق وياخوفي من آخر التعليق اه ياعيني.. سواااح

20

  Eng. Freij

  مايو 25, 2011, 11:40 ص

ماأعرف مالغرض لجريدة الرياض بهذه الفترة من مواضيعها؟ قيادة المرأة للسيارة , عمل المرأة بمكان مختلط , ثقافة المجتمع ضد المرأة كل هذه المواضيع لست من المعارضين لها مادامت ضمن الدين والأخلاق والضرورة. أما علاقة المرأة بالرجل يتم النظر إليها بشكل طبيعي لا وألف لا لأن العلاقة ستزداد مع الزمن ويزداد التفاعل حتى لو كانت تتسم بالنضج والمسئولية, أنا مهندس درست بالخارج وأعمل بوسط مختلط بحكم عملي وكنت شاهداً على مواقف كانوا أبطالها ناضجين لكن الشيطان أنضج

21

  عبدالاله 222

  مايو 25, 2011, 11:45 ص

اختي ريمه هل بحثتي عن مثل هذه العلاقات ونظرتي بما تنتهي؟؟ إقتباس : فهي لاتعدو كونها نقاشات ورسائل اخوية وماحيرتها واحساسها بالذنب الا كونها سليلة ثقافة لاتحسن الظن بأي علاقة بين رجل وامرأة وان كانت تلك العلاقة مفرغة من اي رغبات او شهوات. !! هي بالبدايه هكذا، وهل البشر يعلم بنوايا الاخرين ؟؟ اللهم اهدى قومي فإنهم لا يعلمون،،

22

  عماد السليم

  مايو 25, 2011, 11:54 ص

مهما قيل في براءة العلاقة بين الجنسين فإن الشيطان شاطر محتال ومجتهد أيضاً في إغواء جميع الناس حتى الناضجين. ومن فتح باباً فإنه لا يأمن ولو في المستقبل، لأن من المشاهد بكثرة حدوث تقوية للعلاقة مع الزمن.وعلى كل حال راحة البال في الاجتناب.

23

  الجنوبي الله يغفر ذنوبي

  مايو 25, 2011, 12:22 م

اجل صداقه :) الكاتبه تريد ان تصل لجعلنا نكون على علاقات جميلة تصل فقط الى الصداقة واجدها فرصة لان ابدا بشخصي الكريم مع الكاتبة بعلاقة صداقة ثم ادعوها الى منزلي حيث اني اسكن في منزل لوحدي ثم قد يتطور الامر الى ان ادعوها تنام بالغرفة التي بجانبي وانا بغرفتي في منزلي لوحدي ثم يتطور الامر ,, رفقا بنا :

24

  صديق 00 واحد فول

  مايو 25, 2011, 12:30 م

في وقت مضى من تاريخنا كانت جداتنا يتواصلن مع الجيران والاقارب نساء ورجالا ويلقن السلام على جيرانهن الرجال حين المرور بهم في الطريق ولايتحرجن من زيارتهم حين يعلمن بمرضهم وكل ذلك يتم دون نظرة دونية لهن اواساءة ظن بنواياهن كان زمان صح ! بس الحين في سهر حتى الفجر وبلاك بيري ومنتديات وتبغين مقارن ؟

25

  that's enough

  مايو 25, 2011, 12:46 م

أعتقد كلامك فيه شيء من الصحة , لكن الآن أبنائنا من مرحلة الطفولة وهم يشاهدون الإغراءات على التلفاز والإنترنت والهواتف وغيرها , أو كما يتداول الشباب قصص التعرف على الفتيات , هذه بحد ذاتها أفسدت عقول كثير من الشباب مما يجعل أولياء الأمور أو حتى الفتيات أنفسهن من الإمتناع عن الحديث مع أي شاب. شكرا ً

26

  ابوجنى

  مايو 25, 2011, 12:50 م

أسمّي الموضوع ((الثقة)) ’ فالثقة شعور ثمين بداخل كل إنسان منا ومن المفترض أن لا نهبه إلا من يستحقه. ’ الاصل السلامة..ولكن هناك من يتلاعب بمشاعر الناس ولايمكن أن يقوم به إلا إنسان مريض القلب ضعيف الفكر يستغل القلوب الطيبة لتحقيق أغراض دنيئة دون عابئ بآداب الاتصال والتواصل مع الآخرين فيظهر لك بمظهر الملاك وهو في سراديب نفسه المظلمة شيطان رجيم. , ولولاأن في المقابل نفوسا كريمة وقلوباحنونة وعقولاراجحة نتحاور معها ونهدأ عندضفافها ونرتاح في سكون رياضها لاستحالت الحياة إلى جحيم.

27

  نوارة الرياض

  مايو 25, 2011, 12:56 م

أتفق معك يا ريمة ليست كل علاقة بين الرجل والمرأةهي علاقةسوءوشهوات هناك من الجنسين من يرتقي ويسموبعلاقاته يسيجهابالودويحصنهابالطهروكون البعض ينظرلتلك العلاقات الإنسانيةبعين الريبةفذاك شأن يخصه ولايتعدى إلى غيره وإحسان الظن في الآخرين مطلب مناوعلينا

28

  عبدالرحمن بن عمر

  مايو 25, 2011, 1:01 م

فارق بين وقتنا والوقت السابق؛ حينئذ كان اللقاء عفويا ولحاجة، إضافة إلى أن القرية صغيرة فالكل يعرف الكل.أما اليوم كما فيقصة صاحبتك فالكلام واللقاء لغرض الكلام وغرض اللقاء مع شيء من شيء من الخضوع بالقول. لايشك عاقل أن الشرع ضبط هذه العلاقات بحكمة.

29

  أبو العلاء 999

  مايو 25, 2011, 1:04 م

أشعر أننا بالغنا في موضوع المرأة يعني بالله بنت عمي ولا بنت خالي ما أقدر أقلها كل عام وانتي بخير في العيد هذا إذا عرفت شكلها أصلا يجب أن نراجع أنفسنا في أمور كثيرة

30

  بنت عز العصمة

  مايو 25, 2011, 1:20 م

هذا موضوع جري ياليت فية نوع من هالصداقة,,,مستحيل تبنى هالصداقة في المجتمع السعودي...لانة مجتمع شكاك بطبعة وخصوصا الرجل

31

  ابتسام من جدة

  مايو 25, 2011, 1:22 م

التعامل مع الرجال ممكن في حدود طبعا بالنسبة للمرأة وليس كل رجل يفهم معنى ذلك ولابد ان يكون بوعي وحذر

32

  النفس الأبية

  مايو 25, 2011, 1:24 م

بالطبع أختي لا.. فحسن الظن لابد إن يكون قائم , فقط نحذر عندما تكون بين أيدي غير الراشدين الناضجين الذي لديهم الرقابة الذاتية ومخافة الله , الذي يعون الحدود ويعرفون الأبعاد , الذين يرجعون أنفسهم عند كل حانة حديث , ومع من يتكلمون رآقون يعون ما يعون أو غير ذلك من سيلبسها غير ما تتمنى وينكرها بياضها , فأنا أحادث أخوتي هُنا لكن وضعت أمامي أنه أخاً لا غير وتجاوز ذلك مهلكة لي , ونعم كما قلتِ لسد الذرائع وصباحكِ خير يا جميلة..

33

  ابو رزان2

  مايو 25, 2011, 1:36 م

لا يوجد نضج ولا هم يحزنون الخطر موجود اينما وجد رجل وأمراة النبي صلى الله عليه وسلم حذر من الدخول على النساء ولم يستثن الناضجين والا لزعم أبناء الشوارع أنهم ناضجين وحرم المصافحة وحرم النضر و كشف الوجه وحرم الخضوع بالقول ولا سبيل لتمييع هذة الشريعة.

34

  زينب العساف

  مايو 25, 2011, 1:37 م

مقالك جميل, و رداً على سؤالك "فهل كل علاقة بين رجل وامرأة تستوجب النظر اليها بعين الشك والريبة حتى وان كانت تتم بين اطراف تتسم بالنضج والمسئولية ؟" انا اقول لك نعم بحكم المجتمع اللي احنا عايشين فيه وحتى البنت لما تشتغل في مكان مختلط برضو تكون عرضه بانه ينظر لها هالنظره "عين الشك والريبه" حتى لو كانت بريئه.. عموماً المجتمع لا يخلو من هالاشياء وحلو الشخص مايسمع ولا يهتم للاشياء هذي لانها تعطيه طاقه سلبية.. وبرضو المفروض البنت خصوصاً تهتم للنقطه هذي بحكم اننا احنا معرضين لاي شي :) شكراً لك..

35

  سعودي للنخاح

  مايو 25, 2011, 1:46 م

بأمانة خطأ ثم خطأ ثم خطأ ليس من ثقافتنا التواصل بين الجنسين ولسبب واحد هو الشعور بالنقص من تعامل الرجل مع المرأرة إلا من كان قد عاش في الخراج بكل أمانة هناك من ينظر لها بأنها ستكون علاقة غير عادية لذا أنصح بعدم فتح الباب صدقوني ستنتهي العلاقة باللقاء و و و و أقعدن ببيوتكن وأركدن

36

  عبدالله الموسى

  مايو 25, 2011, 1:53 م

المشكله هي كيف اعرف الصالح من الطالح في زمن كثر فيه الفاسدين حتى صار احدنا لا يثق بأحد وصدق من قال الطيب ماعليه وسم

37

  نووونا

  مايو 25, 2011, 1:56 م

مهما قال الرجال انه صديق للفتاة فهو ينتظر المقابل.. تفكير الرجل مادي محسوس اما الفتاة فتفكيرها عاطفي.. الفتاة لاتجد من يسمعها من اهلها فتذهب للشاب تفضفض له فهو يحسن الاستماع لها لكن لفترة ويبدأ يكشر عن انيابه يريد منها مقابلة والمقابلة التالية تجرها اشياء اكثر جرأه الا ان يمل منها ويرميها فلقد وصل الى مبتغاه.. لذلك انصح الفتيات ان يفكروا الف مره في علاقاتهم

38

  القاضي

  مايو 25, 2011, 2:31 م

مافيه شك ان اي علاقه غير الزواج لابد تنتهي بحرااام شئتي ام ابيتي مه ما كان الأنسان نظيف وأسئلي مجرب كان بينا الكلام الى قلتي ثم انتهاء بصور فاضحه وكلام وسخ

39

  ولد بلادي

  مايو 25, 2011, 2:53 م

ما فيه شيئ اسمه صدالقه بين الرجل والمراه فيه مصالح ومتطلبات بين الاثنين تنتهي بانتها الهدف المقامه العلاقه من اجله

40

  حارس أمن والأنتحاار قريب

  مايو 25, 2011, 3:06 م

موضوعك واضح وماعرف ليش اللف والدوران اذا انتي من هذا النوع فهذا شأنك ولكن لايجوز لك التحريض عليه وجعل موضوع الصداقه بين الرجل والمرأه جائز ,, وانتي داخلياً غير مقتنعه بهذا الامر تعرفين ليش لانك لن تعترفي بهذه الصداقه البريئه امام زوجك ولو اعترفتي لانتهى بك المطاف الا بيت اهلك.

41

  القرش

  مايو 25, 2011, 3:16 م

خخخ أجل صداقه بس / هذه هي البدايه فقط.. رسائل فصداقه فعلاقه فذنب فعار فقتل فجريمه.. الخ الخ / و ما فيه شيء إسمه صداقه بين رجل و إمرأه و لا تقولين لي بدون شهوات و لا رغبات ؟! وش ذا الرجل اللي ما يحس ؟؟!!! / رجاء أخير.. لا تشبهين أمهاتنا الأولات بهذا الجيل.. فهن لم تتعدا علاقتهن حدود الجيران أو الجار القريب تحديدا.. أو إبن العم و الاقرباء و الجماعه لان أغلبهم كانوا يعيشون اصلا في بيت واحد و بدون حواجز.. اما تجيبين واحد من الشارع عفوا من النت و تقولين صديقي ؟

42

  ابو لؤي الهلالي

  مايو 25, 2011, 3:26 م

يروى عن علي بن ابي طالب رضي الله عنه(لو اعطي رجل كل نساء الارض الا واحده لأشتهى هذه الواحده)

43

  عبدالمجيد الدوسري

  مايو 25, 2011, 3:30 م

بكل صراحه بعد ما قرأت المقالة وسوس لي الشيطان وقال ليش ما تكون صداقه مع بنت اي والله وللاسف نسيت اني متزوج. ليش ما قلتي كون صداقه مع الزوجه يتخللها الحب والعشق والاحترام والوقوف بجنب الاخر في وقت الافراح والاحزان اذا كنتي تتكلمين عن الزمن الماضي عندما كان الجيران بينهم قرابه من الرضاعة وغيره اخوات وخالات وعمات وعندما كان الحيران ابناء البلد فقط انا بكل صراحه انتضر نهاية علاقة صديقتك التي تتكلمي عنها قال رسول الله (ماختلا رجل بامرأة الا وكان الشيطان ثالثهما) نقطه

44

  مصممة أزياء

  مايو 25, 2011, 3:32 م

صادقي من شئتي إلا السعودي على الأكثر طبعا لان ظنهم في النساء سيء جدا ولا يعترفون بعلاقة الفكر والصداقه المجردة , وغير هذا سوف تصبحين حديث مجالسهم وكأن لا أخوات وأمهات لهم !!!؟

45

  طارق شكرى

  مايو 25, 2011, 4:01 م

احب ان اهنئك على المقالة المكتوبة اليوم بتاريخ 25/05/2011 وانا اليوم تاكد لى انا هناك اناس كثيرة بالمملكة العربية السعودية مثقفة تعلم ماتريد وذات خلق عاليه انا كان رجل او سيدة فاسمحى لى سيدتى انا اكون من احد قراءك ان كان فى الادب او الرياضة او السياسة فانتى نموذج فعلا للمراءة السعودية وافق الله

46

  لييت الهلالي

  مايو 25, 2011, 4:14 م

انا صراحة ما اعترف بالصداقة بين رجل وامراءة هناك حب او اخوة.

47

  piksi

  مايو 25, 2011, 4:15 م

لو كانت بمجتمع غربي وحسب تقاليدهم لقلت لا بأس ولكن هنا؟ إستمرار الصداقة مستحيل بمجتمعنا خصوصاً بعد زواج أحد الصديقين.

48

  العصا والجزره

  مايو 25, 2011, 4:16 م

نو وي صداقه بريئه بين الجنسين ابدا مهما حاولتي حتى في الافلام الغربيه اللي متعودين على بعض من الصغر تبدأ العلاقه رسميه وشوي شوي تتطور الى النوم على سرير واحد. هذه غريزة انسانيه طبيعيه مثل الاكل والشرب لازم كنترول قوي والا سوف يحصل شي اخر

49

  slasel9999

  مايو 25, 2011, 4:46 م

موضوعك مثير للاهتمام سيدتي. الصداقة بين الرجل والمرأة علاقة ثنائية مشوهة تشبه علاقة الذئب بالحمل الوديع. قد يكون الذئب شبعان فيلاطف الحمل ويداعبه بل ويسهل له دروب الحياة. ولكن قد يجوع الذئب والجوع كافر و تكون نهاية العلاقة الافتراس المفجع. ذلك سنّة الطبيعة التي خلقها الله.

50

  صديق 00 واحد فول

  مايو 25, 2011, 4:54 م

ماترضاه لنفسك يجب ان ترضاه لغيرك اسمحي اختي العزيزة لزوجك ان يهاتف صديقته في منتدى او ابنة عمه منتصف الليل ليطمئن عليها وانتي بجانبه مادرا عنك وعطينا رايك!! اسمح اخي لاختك او زوجتك ان تهاتف صديقها في العمل او في منتدى او بن عمها بحجة الاطمئنان عليه في اي وقت وعطنا رايك !!

51

  لبيه يالسعودية

  مايو 25, 2011, 4:54 م

الله يهديك كاتبتي الكريمة.مستحيل تكون الصداقة بين الجنسين بريئة. ليه نخادع أنفسنا. معروف بالفطرة أنجذاب كل طرف للأخر. وعلى المسلم أن يحتاط لدينه.ولا ننسى قوله صلى الله عليه وسلم (ماخلا رجل با امرأة الا كان الشيطان ثالثهما). وكثيرا مأانتهت هذه الصداقة نهاية مأساوية. والواقع يشهد.

52

  Atheer

  مايو 25, 2011, 5:29 م

لا أرى بأس في الحوار بين الرجل والمرأة سواء في المنتديات أو مواقع التواصل الإجتماعي أو حتى العمل ! ذهب زمن التواصل ( بهز الرأس ) علامة الرفض أو القبول للمرأة !

53

  ام نجود

  مايو 25, 2011, 5:35 م

اي صداقه في مجتمعنااا هذا واخص السعوديه فاي امراءه التجئت الى رجل بحكم المساعده او الاخذ بالرئ توجهت اليهااا عين الذئب الذي لايتواار ى ان يستفيد منهااا عاطفيا او بالاحرى جنسيااا فكيف نستطيع ان نبني هذه العلاقه التي لن تتم الا بالمقااابل وايماا صداقه يطلب منهااا مقااابل اي ؟

54

  طفل عطر شوكولاته

  مايو 25, 2011, 5:43 م

= خاص لكل من قرأ تعليق رقم 3 بدر اباالعلا = أخطاءك لاصبر عليها في حق النساء = ومن هي اللتي تعلف ؟ = هل هي حيوانه أم انسانه وأجبني عن سؤالي؟ = ومن انت حتى تكتب عن المجتمع وكيفية نشوء الصداقات فيه وما مؤهلاتك؟ = وكيف تفسر كلامك العفن في كل رد عن نساء مسلمات عفيفات سعوديات عربيات أو حتى فاسقات مهما كانت جنسيتهن وعرقهن وديانتهن؟ = كتاباتك لن ارضاها ولن ترضاها الملتزمات ولاحتى البغايا لو سمعنها وسأصحح لك بعض المفاهيم عن نساءنا واللي منهن أمك واختك وجارتك وطبيبتك ربما @يتبع@

55

  اميرة ^_^

  مايو 25, 2011, 6:27 م

صداقة الرجل والمرأة قصة حب مؤجلة

56

  alamir

  مايو 25, 2011, 6:56 م

مهما كان لايوجد صداقه بين الرجل والمرأه ايآ كان وتحت اي ظرف.

57

  لبناني سني المذهب

  مايو 25, 2011, 8:21 م

بالسعوديه بالذات مستحيل ان تكون هناك صداقه بريئه بين الشاب والفتاة

58

  someone

  مايو 25, 2011, 8:35 م

حتى وان كانت الفتاه بالصدق اللذي تقولين,فالشاب في مجتمعنا تعود على الاستغلال وسوء الظن..اوهموه انه "ذئب" الى ان "استئذب" و اصبح "ذئبا"..لا يستطيع ان ينظر الى الفتاه بنظرة منصفة ويرفض الارتباط بفتاة تعرف عليها حتى لو لم يتجاوزا الحد في علاقتهم.وعندما يتزوج يشتكي من "عدم التوافق" بينه وبين شريكة حياته

59

  هوشان

  مايو 26, 2011, 1:35 ص

( فَلا تَخْضَعْنَ بِالْقَوْلِ فَيَطْمَعَ الَّذِي فِي قَلْبِهِ مَرَضٌ وَقُلْنَ قَوْلاً مَعْرُوفاً، وَقَرْنَ فِي بُيُوتِكُنَّ وَلا تَبَرَّجْنَ تَبَرُّجَ الْجَاهِلِيَّةِ الْأُولَى وَأَقِمْنَ الصَّلاةَ وَآتِينَ الزَّكَاةَ وَأَطِعْنَ اللَّهَ وَرَسُولَهُ)(الأحزاب).

60

  محب الخير للجميع

  مايو 26, 2011, 2:12 ص

أعتقد انه جانبك الصواب هداك الله.. أكتبِ بما يساعد على الزواج لا على الصداقة لنقضي على العنوسة للجنسين اذا كانت هذه ليست دعوة لفعل ذلك فماذا تسمينها ؟ يقول الله تعالى {وإذا سألتموهن متاعا فاسألوهن من وراء حجاب ذلكم أطهر لقلوبكم وقلوبهن} {فلا تخضهن بالقول فيطمع الذي بقلبه مرض}

61

  mad imad

  مايو 26, 2011, 2:23 ص

مقال منطقي وكل انسان حر برأيه ويستطيع التحكم بنفسه.. من سابع المستحيلات ان يتغير الفكر داخل مجتمعنا المحافظ جدا بالظاهر (اما الغيب فعلمه عند الله) على العكس تماما من دول العالم الأول العلاقات هذه تعتبر شي صار اقرب للروتين صفوا النية

62

  لمعة الماسة

  مايو 26, 2011, 3:39 ص

عنوانك صداقه بين رجل وامراة؟ ترا بيطبون عليك الهيئة الحين

63

  كوموندنتي

  مايو 26, 2011, 3:57 ص

(حلوه الصداقه بين الرجل والمرأة..) على الأقل الواحد ان لغة الأحترام والوفاء ستكون موجوده لحد ما،، عكس معظم العلاقات والصداقات بين الرجل والرجل مثلاً !! يمكن لأننا نعيش زمن أختفى فيه الرجل الحقيقي في زمن النت والبلاك بييري والآي باد !! على كل فيه حالات فرديه وبتصوري أنها ضمن إطار محترم ودون تجاوزات للخطوط الحمراء..!؟

64

  مقهوره وبس

  مايو 26, 2011, 5:54 ص

كل شي على جنب والغيره وين راحت؟؟؟ على الاقل لا تسميه صداقه بل تعامل ممكن ولو كان فيه صداقه في حد معين لا يتعده احد مهما كان ولو كانت هذه الصداقه من تحت لتحت مستحيل احد يجاهر بها تسمى قواة عين نحن مجتمع غيور والحمد الله صفه حلوه والرجال الان ذائاب بشريه متلبسه موظوعك يبيله نقاش عريض غريب ومثير وحلو نفس الوقت منتشر بينا بشكل كبير ولكن الشيطان حاظر بكل وقت لا تفتحين باب نقاش مايتسكر ابدا فينا الي كافينا (صداقه)!!!

65

  ابن زعام الزراقي

  مايو 26, 2011, 6:21 ص

كيف نتصادق ونصدق ونحن ننظر لبعضنا كفرائس تنجل هذه المعظله اولاً ثم نثق بالصداقه

66

  طفل عطر شوكولاته

  مايو 28, 2011, 5:11 ص

خاص لكل من قرأ رد بدر اباالعلا رقم 3 انا لن اقبل تفاهات بدر ابا العلا عن النساء وان قيمتموني 1000- لايهم لأني سأتصدى لكل خطأ من بدر ابا العلا وغيره في حق النساء واتمنى نشر كلامي هذا وليساعدني الله تعالى على اتمام المهمه

أضف تعليقك





نعتذر عن استقبال تعليقكم لانتهاء الفترة المسموح بها للتعليق على هذه المادة