أبرمت شركة أراسكو، إحدى أكبر الشركات المتخصصة في دعم الأمن الغذائي والمائي في المملكة وتحقيق التنمية المستدامة، اتفاقية مع جامعة الملك سعود لتوفير التدريب على رأس العمل لخريجي كلية علوم الأغذية والزراعة بالجامعة، في خطوة تؤكد التزام الشركة نحو توسيع مصادر التوظيف واستقطاب الكفاءات الوطنية من خريجي الجامعات السعودية، ودعم المبادرات التعليمية التي من شأنها تسريع عملية توظيف الشباب السعودي في شركات القطاع الخاص.

ووقع الاتفاقية كل من الدكتور عبدالله العثمان مدير جامعة الملك سعود، والدكتور عبدالملك الحسيني، الرئيس التنفيذي لشركة أراسكو، وذلك بحضور وزير الزراعة الدكتور فهد بالغنيم، إلى جانب عدد من رؤساء ومديري بعض الجهات الحكومية والشركات الزراعية.

وجاء توقيع الاتفاقية على هامش انطلاق فعاليات يوم المهنة السادس الذي نظّمته لجنة يوم المهنة المنبثقة من وحدة التعليم التعاوني وشؤون الخريجين في كلية علوم الأغذية والزراعة بجامعة الملك سعود، والذي شهد في يومه الأول توقيع اتفاقيات مع بعض شركات القطاع الخاص في تنفيذ التدريب التعاوني وتدشين برنامج حاضنة عالم وكرسي تقنيات وتصنيع التمور وغرف الأجواء المحكمة ومعامل تجميد التمور، كما تضمنت الفعاليات لقاء مندوبي الجهات المشاركة مع عميد كلية علوم الأغذية والزراعة ونقاش موسع مع الطلاب المتخرجين أو المتوقع تخرجهم هذا العام.

يذكر أن شركة أراسكو شاركت أيضاً في المعرض المصاحب لفعاليات يوم المهنة السادس في جامعة الملك سعود، حيث أتيحت فرص الحوار أمام خريجي كلية علوم الأغذية والزراعة مع مسؤولي الموارد البشرية في الشركة، حول فرص التوظيف والتطوير المهني التي توفرها الشركة للشباب السعودي، وهو ما يتناغم مع إستراتيجيتها والتزامها بمشاركة السعوديين في كل عملياتها، إلى جانب تسليط الضوء على سياساتها الداعمة لتوفير أجواء عمل مناسبة لحديثي التخرج، والذي بدوره سيساعد في تنمية مواهب الطلاب ويبني لهم مسارات وظيفية مناسبة داخل الشركة.

وعقب توقيع مذكرة التفاهم مع كلية علوم الأغذية والزراعة في جامعة الملك سعود، أبدى الدكتور عبدالله العثمان مدير جامعة الملك سعود، امتنانه لشركة «أراسكو» لدعمها فكرة التدريب التعاوني والعمل على إنجاحها بوصفها من الشركات الكبيرة في هذا المجال التي تعول عليها الجامعة في إنجاح مشروعها الاستراتيجي، موضحاً أن هذه الاتفاقية تمثل شراكة حقيقية بين الجانبين، كما تعدّ فرصة سانحة لتكثيف التعاون مع شركات القطاع الخاص والمؤسسات الحكومية.

وقال: «إن الخبرة الكبيرة التي تمتلكها أراسكو وتعدد وحداتها وأنشطتها التجارية يمنح الطلاب فرصاً واسعة لتحديد وجهاتهم مستقبلاً ويمكنهم من اكتساب خبرات عملية يندر أن يجدوها في بيئة عمل أخرى، مجدداً شكره لمجلس إدارة شركة أراسكو على دعمهم ومساندتهم المستمرة لكل ما يخدم العملية العلمية والبحثية والتطبيقية في جامعة الملك سعود، وكلية علوم الأغذية والزراعة على وجه التحديد».

بدوره قال الدكتور عبدالملك الحسيني، الرئيس التنفيذي لشركة أراسكو: «ستمكّن هذه الاتفاقية طلاب كلية علوم الأغذية والزراعة في جامعة الملك سعود، من خوض تجربة العمل الميداني والتطبيقي في مختلف إدارات الشركة لمدة تصل إلى 27 أسبوعاً، بهدف تأهيلهم وتدريبهم وإكسابهم المهارات اللازمة ليصبحوا مؤهلين وجاهزين للعمل سواء في الشركة وأقسامها المختلفة أو داخل سوق العمل المحلية».

وشددّ على أن هذه الاتفاقية تؤكد حرص شركة أراسكو على التدريب التعاوني ودعمها لخطط السعودة التي تبنتها الحكومة وعالجتها مؤخراً بجملة من القرارات الهامة، مضيفاً :»يوجد لدينا خطة إستراتيجية واضحة المعالم للموارد البشرية وهي الاتجاه نحو تطبيق السعودة بشكل أكبر داخل أقسام الشركة ووحداتها التجارية المختلفة، خاصة وأن نسبة السعودة في قيادات الإدارية للشركة تشكل 100 من الكفاءات السعودية المميزة».