شارك العروسان الملكيان في بريطانيا يوم الاربعاء في بروفة أخيرة لاهم يوم في حياة كل منهما، حيث من المقرر زفافهما في كنيسة "وستمينستر آبي" اليوم الجمعة مع سعي المخططين للتأكد من مرور موكب العروسين ومراسم الزفاف بالدقة المعتادة.

وأكد قصر سانت جيمس أن الأمير ويليام وعروسه كيت ميدلتون حضرا تجربة خاصة، برفقة والدي ميدلتون والأمير هاري، الشقيق الأصغر للعريس.

وانتقل الجميع الى الكنيسة المغلقة حاليا أمام الجمهور، في قافلة من سيارات الليموزين الفاخرة، مرورا بطواقم التيلفزيون ومئات المتفرجين الذي تجمعوا على الرصيف خارج الكنيسة.

شوهد أسقف لندن ريتشارد تشارترز، الذي سيلقي خطبة الزفاف اليوم الجمعة وهو يدخل الكنيسة، التي أقيمت بها بروفة موسيقية في وقت سابق.

كما تم الكشف عن المكان الذي سيقضي فيه كل من العريس والعروس الليلة الاخيرة لهما قبل الزفاف.

فقداعلن قصر سانت جيمس إن الأمير ويليام /28 عاما/ سيتناول عشاء خاصا مع والده الأمير تشارلز وزوجته كاميلا دوقة كورنوول والأمير هاري في كلارنس هاوس، مقر إقامة ولي العهد البريطاني في لندن.

في غضون ذلك، ستقضى كيت وعائلتها الليلة الاخيرة في فندق جورينغ المقابل لقصر باكنجهام، ومن هناك ستغادر العروس لحضور حفل الزفاف اليوم الجمعة.

وفي ظل تزايد أعداد الأشخاص الذي يسعون لمشاهدة الزفاف الملكي ، قالت الشرطة إنها على ثقة من أن الخمسة آلاف شرطي الذين سيعملون في يوم الزفاف سيضمنون أن "اليوم السعيد" سيمر بسلام.

وقالت متحدثة باسم الشرطة البريطانية (سكوتلاند يارد) إنه حتى اليوم "لم تكن هناك معلومات محددة" بشأن احتجاجات أو أشكال أخرى من العراقيل أمام مراسم الزفاف الملكي. ومع ذلك، فإن الشرطة على استعداد تام "لأعلى مستوى ممكن من التهديد.. حتى الإرهاب".

وبدأ اليوم ببروفة قبل الفجر لنحو 1000 من افرادالبحرية البريطانية والجيش والقوات الجوية على طول طريق الموكب.

وبدأت البروفة غير المعلنة بالفعل حوالي الساعة 0400 بالتوقيت المحلي (0300 بتوقيت غرينتش)، وتسببت فقط في ايقاظ الأشخاص المعتادين على الاستيقاظ مبكرا والمشاهدين الذين أقاموا معسكرات على الرصيف بطول الطريق لمتابعة الزفاف الملكي.

وفي البرلمان الانجليزي، أعرب رئيس الوزراء ديفيد كاميرون عن تمنياته للزوجين الملكيين بالسعادة وقال إن "العالم بأسره" يتطلع إلى حفل زفاف ويليام وكيت.

الإيطالية ارولا روسي والبريطاني سايمون واتكينسون فازا بجائزة اقرب شبيهين للامير وليام وعروسه كيت في مسابقة اقيمت بلندن