تم اجراء عملية جراحية نادرة لانقاذ حياة الفنان الكويتي شعبان عباس سعد الذي يعاني من سمنة مفرطة تجاوزت 230 كليوغراماً تسببت في حدوث ضيق في التنفس والضغط على القلب والصدر ونقص في الأكسجين في الدم وارتفاع ضغط الدم في الشريان الرئوي.

وقام بإجراء العملية فريق طبي برئاسة البرفيسور السعودي الدكتور محمد ديب عيد استشاري طب وجراحة التجميل وشفط الدهون بكلية الطب بجامعة الملك عبدالعزيز بجدة ورئيس الجمعية السعودية لجراحة التجميل.

وشارك في العملية التي استغرقت 3 ساعات كل من الدكتور ياسر بدوي زميل الكلية الملكية للجراحين البريطانيين والدكتور شوقي اسماعيل ماجستير جراحة التجميل بجامعة الاسكندرية واستشاري التخدير الدكتور خلف محمود والدكتور محمد ابراهيم الى جانب 15 من طاقم التمريض.

وقال البروفيسور الدكتور محمد ديب عيد ان الفنان شعبان عباس سعد يعد من الحالات النادرة جداً تحدث في واحد من بين كل الف حالة حيث يعاني من حالة سمنة مفرطة تركزت اسفل جدار البطن وضغطت على منطقة الصدر مما اثر بشكل مباشر على القلب وحركة التنفس.

وأضاف ان الفريق الطبي تعامل مع الحالة بدقة متناهية واستطاع بفضل من الله من اجراء عملية ناجحة جداً في إزالة اكثر من 12 كيلوغراما من الشحوم المتراكمة والضاغطة على صدر وقلب الفنان شعبان سعد وهو الآن بصحة جيدة وتم اعادة التنفس وكمية الاوكسجين في الدم بنسبة مائة في المائة وتخفيض وزنه من 230 كيلوغراما الى 172 كيلوغراما.

وبين الدكتور عيد ان اغلب الاطباء الذين قاموا بالكشف على حالته اكدوا استحالة اجراء العملية لكن بفضل الله اولاً ثم بارادة الفنان شعبان حقق الفريق الطبي النجاح في هذه العملية النادرة جداً وكان كل ذلك بتوفيق من الله سبحانه وتعالى.

وافاد ان الفريق الطبي قام بتخدير الفنان شعبان تخديرا موضعيا وتخديرا قطنيا وقام بشفط الشحوم المتراكمة التي كانت سبباً في عدم قدرته على التنفس حيث كان لا يستطيع النوم على ظهره عشر دقائق.

وشكر البروفيسور محمد ديب عيد صاحب السمو الشيخ جابر المبارك وزير الدفاع الكويتي الذي امر بعلاج الفنان شعبان سعد في اي مكان في العالم الا ان الفنان شعبان اختار المملكة العربية السعودية مركز عيد كلينيك لإجراء هذه العملية.

وأكد ان الفنان شعبان يحتاج ايضاً الى عملية اخرى لتحويل مجرى الأكل في المعدة وخلال عام واحد سيكون وزنه بإذن الله 90 كيلوغراما ليعود الى ابداعه الفني.

من جهة عبر الفنان شعبان سعد عن تقديره لصاحب السمو الشيخ جابر المبارك وزير الدفاع الكويتي على اهتمامه ورعايته وتكفله بعلاجه على نفقته الخاصة.

كما عبر عن تقديره لدولة رئيس الوزراء الشيخ صباح الأحمد ورئيس الديوان الشيخ محمد عبدالله المبارك على اهتمامهما والسؤال عن صحته منذ بدأ العلاج على أرض المملكة الشقيقة.

وقال شعبان الحمد لله على نجاح العملية وانقاذي من حالتي الخطرة واشكر الفريق الطبي برئاسة البروفيسور محمد ديب عيد على ما بذلوه معي من جهد حيث كنت اعاني من صعوبة في التنفس بسبب الشحوم المتراكمة على الصدر والقلب وكانت نسبة الأوكسجين في الدم 49 في المائة وتحسنت الى 97 في المائة والآن وصلت الى مائة في المائة.

ولفت الى ان المرحلة القادمة سيركز على حياته الخاصة حيث ينوي الابتعاد عن الساحة الفنية استعدادا لاختيار شريكة حياته والزواج وتكوين الاسرة.

وقال ان مشواره الفني في مجال المسرح والعمل الكوميدي منحه الفرصة لمعرفة محبة الناس وانه يعتز بمسرحية صح لسانك التي قدمت شعبان في صورته التي يريدها.

وعن آخر اعماله اضاف انتهيت من مسرحية سوبر استار ولكني حتى الآن لم اشاهدها بسبب المرض ومضاعفاته.

وشكر الفنان شعبان سعد كل من سأل عنه من الوسط الفني وأحبائه من الجمهور وقال انني اريد ان اشكر والدتي التي لم تنم الليل من اجل الاطمئنان.