تحضر الحاكمة العامة لاستراليا كوينتن برايس -ممثلة التاج البريطاني في استراليا- زفاف الأمير وليام في لندن نهاية هذا الأسبوع بحقيبة يد اشترتها بنصف سعرها فقط.

وذكرت صحيفة "صنداي تليغراف" أمس الأحد أن برايس، التي تلقت 28 ألف دولار استرالي (32 ألف دولار) كبدل ملابس عندما تولت المنصب الذي يعد إلى حد كبير شرفيا عام 2008، قد اعترفت بأنها قبلت تخفيضا على الملابس والاكسسوارات التي ستحضر بها الزفاف الملكي.

وأكدت برايس أنها لم تطلب هذا التخفيض.

وقالت متحدثة باسم برايس للصحيفة "لم يسع هذا المكتب أبدا نيابة عنها للحصول على أشياء مجانا أو مخفضة السعر".

وأوضحت المتحدثة أن برايس -على عكس الساسة الشاغلين للوظائف العامة- غير ملزمة بالكشف عن قيمة الهدايا التي تتلقاها.

وتتلقى برايس راتبا أكبر مما تتلقاه رئيسة الوزراء، حيث يبلغ راتبها 390 ألف دولار استرالي.

وتعرضت برايس في وقت سابق هذا العام لانتقادات من الحكومة بسبب انفاقها أكثر من ألف دولار استرالي أسبوعيا على الورود التي توضع في مقراتها الرسمية.