حققت الجمعية الخيرية لرعاية الأيتام بمنطقة الرياض ( إنسان ) المركز الأول لأفضل مشروع خيري متميز ضمن جائزة الشيخ فهد الأحمد الدولية للعمل الخيري بدولة الكويت، وكانت جمعية إنسان قد شاركت للمرة الأولى في هذه الجائزة بمشروع بطاقات صرف النفقات باعتباره من المشاريع المتميزة والرائدة الذي عملت به الجمعية منذ سبع سنوات.

وبهذه المناسبة قال أمين عام الجمعية د. حمود بن عبدالعزيز البدر إن حصول جمعية إنسان على جائزة الشيخ فهد الأحمد الدولية في نسختها الثانية يؤكد تفوق العمل الخيري في المملكة على مستوى العالم الإسلامي ، ويعود الفضل في ذلك لله عز وجل أولا ثم للدعم غير المحدود الذي يحظى به العمل الخيري من حكومة خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين .. كما أن فوز الجمعية بهذه الجائزة يؤكد ريادتها في النظام التقني ، حيث استطاعت خلال العشر سنوات من عمرها أن تطور خدماتها الموجهة للمستفيدين من أيتامها بحيث أصبحت تقدم جميع نفقاتها عبر نظام إلكتروني يخفف من عناء الأيتام ، ويوفر الجهد والوقت على الجمعية بالإضافة إلى مساهمته في حفظ كرامة المستفيدين ، ويعزز ثقة الأيتام بأنفسهم من خلال إتاحة الفرصة لهم باختيار احتياجاتهم بأنفسهم دون إلزامهم بنوع أو صنف معين ، وأضاف البدر أن هذا الفوز لم يكن ليتحقق للجمعية لولا توفيق الله ثم دعم وتوجيهات صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن عبدالعزيز أمير منطقة الرياض ، رئيس مجلس إدارة الجمعية وسمو نائبه صاحب السمو الملكي الأمير سطام بن عبدالعزيز ، حيث كان لمساندتهما وتوجيهاتهما الدائمة الأثر الكبير في ما تحقق للجمعية من نجاح على كافة الأصعدة .. كما أن لمتابعة صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن سلمان المستمرة ، وسعيه الحثيث لتطوير عمل الجمعية الأثر في تحقيق الريادة لهذه الجمعية .. وأشاد البدر بتنظيم هذه الجائزة التي تعمل على تنمية وتطوير العمل الخيري للمجتمعات الإسلامية وبما يعود على الأعمال الإنسانية الخيرية بالتميز والابتكار، وبين أمين عام الجمعية أن مثل هذه الجائزة ترسخ وتعزز مكانة العمل الخيري، وتعمل على المساهمة في تنميته وتطويره بكل الوسائل المتاحة، وتلفت الانتباه للأعمال المتميزة في هذا المجال لتكون نبراساً لبقية الجمعيات الخيرية ..

يذكر أن جمعية إنسان شاركت في حفل النسخة الثانية لجائزة الشيخ فهد الأحمد الدولية للعمل الخيري الذي أقيم تحت رعاية وحضور سمو الشيخ ناصر المحمد الأحمد الصباح رئيس مجلس وزراء دولة الكويت وتم فيه تكريم شخصية العام الإسلامية رئيس الوزراء التركي رجب طيب اردوغان وبحضور نائب رئيس مجلس الوزراء الكويتي للشؤون الاقتصادية ووزير الدولة لشؤون التنمية ووزير الدولة لشؤون الإسكان الشيخ أحمد فهد الأحمد الجابر الصباح ومثّل الجمعية في هذا الحفل الكبير أمين عام الجمعية د. حمود بن عبدالعزيز البدر ومدير عام الجمعية صالح اليوسف.