درب وزمن

بين قارات الحبل وذئابها وجريدة الرياض وريادتها!

لفوز جريدة الرياض بالريادة كأفضل صحيفة عربية لعام 2010م أثر مهم وفاعل فى دفع المسيرة الصحفية للأمام وللتسابق على الأفضلية فى بلادنا المملكة العربية السعودية والبلاد العربية..

كان لتشريف صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن عبدالعزيز صديق الصحفيين وأمير المؤرخين وعاشق الرياض لحفلها البهيج أثر وتأثير، مع شكر وامتنان، وفاء وتقدير.

تذكرت قيام الصحيفة فى هذا المكان المعروف اليوم بحي الصحافة على الاسم القديم سابقاً المعروف بقارات الحبل.

-والقارات هي جمع قارة وهى أصاغر الجبال وهى متفرقة خشنة كثيرة الحجارة. وتحديد مكانها ماكان يقع من الجهة الجنوبية الشرقية فهي قارات الحبل «المغرزات» ومن الجهة الشمالية الغربية بقريّ الملقى ويشملها منذ القدم بالاسم الأول - وهو أول موطئ قدم لاستقرار قبيلة «بنو حنيفة» فى هذه الجهة قبل ألفي عام مضت وقبل اتخاذها لحَجْر اليمامة سكناً ومؤملا وحضارة.

وحجر هي القريبة من قصر الحكم اليوم - قارن احد ساكنيها بين هذين الموقعين وهما :حَجْر اليمامة وقارات الحبل فقد تعرض للسب والهجاء في حجر اليمامة وأجاب بأنه لا يهمه هذا الأمر فضلاً عن عواء الذئاب التي تقع بينهما فكلا السباب والهجاء تذهب بهما أدراج الرياح!!

فقال:

ما أبالي ألئيم سبني

أم عوى ذئب بقارات الحبل

اليوم تحول مكان عواء الذئاب إلى لسان ناطق وخلية نحل مشرّفة تواجه مهمة الدفاع عن صوت الوطن ضد أعدائه والعمل على تنمية ثقافة مجتمعه.

وانعكست تلكم الأماكن المظلمة إلى أنوار بهيجة تصافح قراءها كل صباح مشرق بكل مفيد وجديد.












التعليقات

1

 السعودي

 2011-01-15 08:18:23

شكر للاطلالة الجميلة ومزيد من التقدم

2

 المحب

 2011-01-15 07:59:14

معلومة جديدة وشكرا للكاتب راشد بن عساكر

3

 الصحافة

 2011-01-15 07:48:18

شكرا للرياض ومزيد من التوفيق للصفحة التاريحية الجميلة.
وعودا حميدا.

4

 ابو عبدالعزيز

 2011-01-15 07:44:54

استراحة محارب لا يهدأ وصهيل خيل لامست جبال الصدى
تاريخ وحضارة للرياض افضل جريدة عربية ةللامام وللمزيد من التقدم.

5

 مشاركه

 2011-01-15 04:15:12

طال الانتظار

6

 الدلم

 2011-01-15 04:12:55

لا شك أن مانسمعه عن الدعم للسياحه أمر يبهج الخاطر ويسعد الجميع فمن السياحه ابراز التاريخ ونأمل من الباحثين أثناء اطلاعهم على المخطوطات والوثائق كتابة وابراز وتأريخ كل ما يقرأون فهم اثناء قراءتهم يعيشون مع ما يقرأون فاقول تأريخ مع أنه قد حدث لانه اكتشاف من بحور المخطوطات.

7

 فيصل

 2011-01-15 01:52:20

تستاهل الرياض.
حقا اسعدتنا فى الكلمة وكل سنة وانت طيب.

8

 عبدالرحمن

 2011-01-15 01:50:08

سبحان الله نرى الفرق اليوم بين المكانين
اطلالة رائعة وجميلة.
شكر

9

 السحاب

 2011-01-15 01:47:45

عودا حميدا يا استاذ راشد بن عساكر
مشتاقين للصفحة كاشتياقنا للمطر
التاريخ والحضارة سمة بارزة فى جزيرتنا العربية
بارك الله فى الجهود...ز

10

 المنيف

 2011-01-15 00:24:19

نحتاج الى ربط الماضى بالمكان الحاضر
وانت افضل من يروى ذلك استاذ راشد بن عساكر
وتحتاج منك معكال البلدة التاريخية فى الرياض لكشف تاريخها بصفتى احد ابنائها.
لك الشوق وانت الامل وفيك التاريخ والحضارة.
وعودا حميدا...

11

 احمد سالم

 2011-01-15 00:20:18

شكر راشد بن عساكر
وبعد استراحة المحارب مثل ما ذكر ابو ريم
ننتظر منك المفاجئة الكبيرة فى اكتشاقف المخطوطات والوثائق والمقالات المفيدة والنارية.
بارك الله فى الكاتب والجريدة والقارئ

12

 أبو ريم

 2011-01-14 20:12:31

أخيراً...
بعد انقطاع صفحتنا تاريخ وحضارة سنة ونصف
حمدا لله على السلامة أخ راشد، ولعلها استراحة محارب
ننتطر الجديد المفيد

13

 فهد

 2011-01-14 19:59:34

مقارنه جميله ومنطقة المغرزات كانت منفه لسكان الرياض لعصور قريبه ومنازل للقبائل العامريه كسهول وسبيع
وقال الشاعر يصف بعده عن محبوبته (وهني العذب منسوع الجدليه... الي ضواه اليلل دون مغرزاتي )

14

 احمد

 2011-01-14 19:52:51

معلومات مهمة.
شكر للكاتب.
وللرياض
ولتاريخها وحضارتها.

15

 عبدالله المغييصب

 2011-01-14 19:42:39

اولا ابارك لجريدة الرياض الفوز الكبير.
ثانيا ابارك للصفحة التى كنت انتظرها على احر من الجمر.
فهى الصفحة التاريخية الاولى فى الصحف العربية والمحلية لاسيما من مبدع تبهر اناملة القاري.
انت ابن عساكر مدرسة ولمزيد من النجاح.

16

 مححمد الصالح

 2011-01-14 19:35:54

مشتاقين لكتابات المبدع الاستاذ راشد بن عساكر
ومعلومات مهمة
والان شريت جريدة الرياض
وشكر للرياض

17

 مجلي المجلي

 2011-01-14 17:11:44

مقال رائع ونبارك لجريدة الرياض بهذا الفوز
واتمنى ونحن في الرياض ومع جريدة الرياض أن نقرأ دائما هذه المعلومات التاريخيه المهمه عن الرياض وسكانها وتاريخها فلها حق على كل مواطن فهي عاصمة مملكتنا الغاليه.





انتهت الفترة المسموحة للتعليق على الموضوع