يقام في دبي خلال الفترة من 31 يناير الى 3 فبراير 2011 المؤتمر الدولي الرابع لتميز التعلم الإلكتروني بعنوان: (البحث عن نماذج جديدة لإعادة هندسة التعليم)، تنظمه جامعة حمدان بن محمد الإلكترونية ويتناول بصورة رئيسة الأسئلة المحورية التي تتعلق بالموضوعات المطروحة في القرن الحادي والعشرين من قبل القائمين على التعليم، والمساهمين والحكومات والمتمثلة في مواجهتهم للطلب المتزايد للحصول على تعليم نوعي وبتكاليف معقولة.

هذا وسيركز موضوع المؤتمر على أن التحول نحو التعليم المبني على المعرفة، والتعليم المبني على التقنية سيسهم بصورة فاعلة في إيجاد وتأسيس بيئة مشاركة تركز على الشخص المتعلم. ومن المتوقع تقديم أكثر من سبعين ورقة عمل ودراسة حالة في البحث العلمي كل يوم من قبل الوفود في سياق الجلسات الموازية التي تركز على موضوعات المؤتمر.

ومن المقرر أن يتم عقد عدد من ورش العمل على هامش هذا المؤتمر، وستناقش هذه الورش موضوعات مختلفة تتعلق بأجندة المؤتمر، وتحمل هذه الورش عدة عناوين منها، على سبيل المثال: دعونا نعلمهم الطريقة التي يتعلمون بها، و الجودة والتعلم الإلكتروني، والقيادة في مدارس القرن الحادي والعشرين.