تسببت ناقلة وقود في نشوب حريق وانفجار لمحطة وقود على طريق أبها خميس مشيط، وذلك مساء أمس الأول، وفور تلقي عمليات الدفاع المدني البلاغ هرعت إلى الموقع حيث وجد الحادث عبارة عن انفجار للصبة الخراسانية العرضية لخزان الوقود الأرضي للمحطة حيث تقدر المساحة ب 6×6 أمتار تقريبا، وبوصول الفرق تم فرض طوق أمني وجرى التعامل مع الحالة من قبل فرق الدفاع المدني حسب الأصول والإجراءات المتبعة وتم الاستعانة بفريق من الأدلة الجنائية بالأمن العام بالمنطقة للمشاركة في تحديد سبب الحادث.

أوضح ذلك الناطق الإعلامي لمديرية الدفاع المدني بمنطقة عسير المقدم محمد بن عبدالرحيم العاصمي، حيث اتضح من التحقيقات الأولية أن السبب يعود إلى تكون كهرباء استاتيكية على جسم الصهريج الموجود داخل الهيكل الخراساني الأرضي إثر قيام صاحب المحطة بتعبئة خزانات الوقود قبل الحادث بحوالي نصف الساعة وعدم تفريغها بشكل سليم كالمتبع نتيجة تلف كيبل تفريغ الكهرباء الأرضي (الإيرث) الأمر الذي أدى للانفجار وتلف الصبة المغلفة وأجزاء من خزانات الوقود (الصهاريج) الأرضية وأجزاء من مقدمة سيارة كانت على مقربة من الموقع. هذا ولم ينتج عن الحادث أي إصابات أو وفيات ولله الحمد فيما تم تمركز فرق إطفاء بالموقع تحسبا لأي طارئ حتى يجري تفريغ وقود البنزين من الصهاريج ومعالجة الوضع تماما. وقد تواجدت الدوريات الأمنية والمرور وشركة الكهرباء والهلال الأحمر بموقع الحدث.