حصلت الطالبة السعودية فاطمة عبدالحكيم على الجائزة الكبرى وقيمتها 3000 دولار على مشروعها العلمي حول "المسحات السحرية"، في احتفال لتكريم أفضل وألمع العلماء الشباب ممن هم في المراحل التعليمية ما قبل الجامعية في العالم العربي " التي جرت في مكتبة الإسكندرية تحت رعاية جامعة الدول العربية. وتم اختيار 102 عالما شاباً من عشر دول عربية قدموا 68 مشروعاً للمشاركة في "مسابقة العلوم-العالم العربي" التي تجري لأول مرة. وشارك فيها من الدول التالية: مصر، الأردن، الكويت، لبنان، المغرب، عُمان، فلسطين، السعودية، تونس، والإمارات العربية المتحدة. وإضافة إلى الفائزين المذكورين أعلاه، حصل 16 مشروعاً آخر على جوائز أفضل مشروع عن فئات مختلفة، وحصلت 10 مشاريع على جوائز أفضل مشروع عن كل دولة، كما حصل ثلاثة متسابقين آخرين على منح من الأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحري وهم محمد صفوت ياسين من فلسطين، لؤي عماد بدر من تونس وزمية مالك الجابري من سلطنة عمان. وتم اختيار مشاريع الفائزين من بين 68 مشروعا شملت مجلات بحثية أبرزها الكيمياء الحية والأحياء الدقيقة وعلوم الكمبيوتر والهندسة الكهربائية والميكانيكية والطاقة والنقل وغيرها. وقامت لجنة تحكيم مؤلفة من 26 عضواً بتقييم المشاريع في الموقع. وجاء أعضاء لجنة التحكيم من نحو عشر دول عربية واشتملت تخصصاتهم على كل الفروع العلمية تقريباً.