ملفات خاصة

الخميس 12 ذي الحجة 1431هـ - 18 نوفمبر 2010م - العدد 15487

منع الجريمة قبل وقوعها أولى مهام الأمن الجنائي في الحج

اللواء الزهراني: خطة أمنية من خمسة محاور للحد من «النشل» في المشاعر

اللواء خضر الزهراني

المشاعر المقدسة، حوار- تركي السويهري

أكد مساعد قائد قوات أمن الحج لشؤون الأمن الجنائي اللواء خضر بن عائض الزهراني أن قيادة الأمن الجنائي تعمل وفق منهجية محددة ولديها العديد من المهام والمسؤوليات التي تقوم بها، ممثلة في منع الجريمة قبل وقوعها.

وقال في حديث ل"الرياض" إن قيادته تعمل على التواجد الأمني في المشاعر، ونشر الدوريات والحراسات، وضبط المخالفين، وجمع استدلالات الجريمة، وتوفير الأدلة والتحقيق في القضايا، إلى جانب تقديم يد العون والمساعدة الإنسانية لحجاج بيت الله الحرام خلال هذه الأيام المباركة، واتخاذ كافة الإجراءات المؤدية إلى إنجاز أهداف خطط الأمن الجنائي، بما فيها التنسيق والاتصالات بالجهات ذات العلاقة بالتنفيذ بما يحقق الأهداف وتهيئة القوات المشاركة.

منظومة العمل تتكون من قيادات الأسلحة وإبطال المتفجرات و«التحقيق» و«الضبط» و«التحريات»

مهام الأمن الجنائي

وأضاف:"أن الأمن الجنائي مكلف بمتابعة تنفيذ الخطط والقيادات المرتبطة بها كل حسب اختصاصه، ومنها قيادة الأسلحة، وإبطال المتفجرات، والكشف عن الأجسام المشتبه فيها داخل المشاعر المقدسة، ودعم شرطة العاصمة المقدسة لتوزيعهم على جميع مداخل مكة المكرمة، وتفتيش السيارات والحجاج لمنع دخول الأسلحة والمتفجرات وجميع الأشياء التي تعكر صفو الحجيج، بالإضافة إلى قيادة التحقيقات الجنائية في القضايا الجنائية بالمشاعر، وإحالة القضايا إلى القضاة المختصين بأعمال الحج لنظرها شرعاً واستقبال كافة بلاغات الحجاج واستلامها في المشاعر المقدسة، واتخاذ الإجراءات اللازمة حيالها وفق التعليمات المنظمة لذلك".

وأشار إلى أنه يمكن تلخيص مهام ومسؤوليات الأمن الجنائي في النقاط التالية:

1- إعداد خطط الأمن الجنائي بما يحقق وضع التدابير اللازمة لحفظ الأمن ومنع الجريمة قبل وقوعها، وضبط الجريمة والتحقيق فيها بعد وقوعها واستكمال إجراءاتها.

2 - البحث عن الأدلة في مسرح الحادث للربط بين المتهم والجريمة.

3 - تقديم يد العون والمساعدة الإنسانية لحجاج بيت الله الحرام بالمشاعر المقدسة خلال موسم الحج.

4 - اتخاذ كافة الإجراءات المؤدية إلى إنجاز أهداف خطط الأمن الجنائي بما فيها التنسيق والاتصالات بالجهات ذات العلاقة بالتنفيذ بما يحقق الأهداف.

5 - تهيئة القوات المشاركة ومتابعة تنفيذ خطة الأمن الجنائي والقيادات المرتبطة بها للتأكد من سلامة التنفيذ.

البحث والتحريات

وحول قيادة التحريات والبحث الجنائي أوضح اللواء خضر أنها تتعلق ببث العناصر في مسطح المشاعر لرصد الحالة الأمنية، والتركيز على مكافحة النشل في المشاعر المقدسة، ورصد كل ما يخل بالأمن والتحقيق مع كل من يقبض عليه من قبل فرق مكافحة النشل أو خلافهم، وإحالة قضاياهم إلى القضاة إذا انتهى التحقيق معهم خلال مهمة الحج، ومراقبة المشبوهين وأرباب السوابق مع تقديم الدعم لمراكز الشرطة عند الحاجة إلى إجراء تحريات حول قضايا معينة أو البحث عن المطلوبين، وكذلك الحراسات على المنشآت والدوائر الحكومية والمساجد، في حين تتولى قيادة الضبط الإداري اتخاذ الترتيبات التنفيذية لمنع الجريمة قبل وقوعها، وتوفير دوريات راكبة ليلاً ونهاراً للمحافظة على الأمن العام، والمحافظة على أمن أنفاق السيارات والمشاة في المشاعر المقدسة ومنع افتراش الحجاج والمحافظة على أمن مجازر الهدي والأضاحي وتنظيم تحميل الأغنام والمواشي إلى الثلاجات خارج المشاعر، وفيما يتعلق بالإجراءات التي اتخذت للإقلال من افتراش الحجاج على الطرق والممرات".

القيادات المساندة

وعن دور الإدارات التي ترتبط بقيادة الأمن الجنائي ومهامها، أوضح أن هناك عدداً من القيادات ترتبط بالأمن الجنائي، ومنها:

  • قيادة الأسلحة وإبطال المتفجرات: ومهمتها مباشرة الكشف عن الأجسام المشتبه فيها داخل المشاعر المقدسة، ودعم شرطة العاصمة المقدسة لتوزيعهم على جميع مداخل مكة المكرمة، وتفتيش السيارات والحجاج لمنع دخول الأسلحة والمتفجرات وجميع الأشياء التي تعكر صفو الحجيج.

  • قيادة التحقيقات الجنائية: ومهمتها الإشراف على أعمال التحقيق في القضايا الجنائية في المشاعر، وإحالة القضايا إلى القضاة المختصين بأعمال الحج لنظرها شرعاً، واستقبال كافة بلاغات الحجاج، واستلام اللقطات في المشاعر المقدسة واتخاذ الإجراءات اللازمة حيالها وفق التعليمات المنظمة لذلك.

  • قيادة التحريات والبحث الجنائي: ومهمتها بث العناصر في مسطح المشاعر لرصد الحالة الأمنية والتركيز على مكافحة النشل في المشاعر المقدسة، ورصد كل ما يخل بالأمن، والتحقيق مع كل من يقبض عليه من قبل فرق مكافحة النشل أو خلافهم، وإحالة قضاياهم إلى أصحاب الفضيلة القضاة إذا انتهى التحقيق معهم خلال مهمة الحج، ومراقبة المشبوهين وأرباب السوابق مع تقديم الدعم لمراكز الشرطة عند الحاجة إلى إجراء تحريات حول قضايا معينة أو البحث عن المطلوبين وكذلك الحراسات على المنشآت والدوائر الحكومية والمساجد.

  • قيادة الضبط الإداري: ومهمتها اتخاذ الترتيبات التنفيذية لمنع الجريمة قبل وقوعها، وتوفير دوريات راكبة ليلاً ونهاراً للمحافظة على الأمن العام والمحافظة على أمن أنفاق السيارات والمشاة في المشاعر المقدسة، ومنع افتراش الحجاج، والمحافظة على أمن مجازر الهدي والأضاحي، وتنظيم تحميل الأغنام والمواشي إلى الثلاجات خارج المشاعر.

    افتراش الحجاج

وحول الإجراءات التي اتخذت قيادة الأمن الجنائي للإقلال من افتراش الحجاج للطرق والممرات، قال اللواء خضر:"إن من أسباب افتراش الحجاج للطرق والممرات ارتفاع نسبة التخلف، سواء من عمرة أو من الأعوام السابقة، أو عدم ارتباط كثيرين من الحجاج بحملات الحجيج، ويجب أولا تجهيز طرق المشاة وخاصة الرئيسة منها، وذلك بإزالة كافة المعوقات، وإقامة مناطق مراقبة عليها لمتابعة سير المشاة وكثافتهم وأماكن تواجدهم، وتحديد الأماكن التي يتوقع فيها كثافة تتجاوز سعة الشوارع، والتنسيق مع وزارة الحج لفتح مخارج الطوارئ عند ازدياد كثافة الحجاج في الشوارع، وتتولى قوة تنظيم المشاة منع الافتراش بمساندة من المسؤولين في الأمانة ونشر فرق ميدانية لإزالة المباسط العشوائية والباعة المتجولين من المتخلفين، والتنسيق مع الأمانة لتحديد أماكن بيع المواد الغذائية في أماكن بعيدة عن حركة الحجاج لتقليل الحشود والتجمعات.

مشكلة النشل

وعن مشكلة النشل وإمكانية القضاء عليها، أجاب قائلاً: "النشل جريمة من جرائم الاعتداء على الحجاج لسرقة أموالهم؛ فهي صورة من صور السرقة واختلاس مال منقول مملوك للغير، وقد جرى العرف على إطلاق كلمة (النشل) على نوع السرقة التي يستخدم السارق فيه يده بخفة وسرعة ليجرد المجني عليه من ماله الذي يحمله في جيبه، أو طيات ملابسه غفلة منه، ومن أهم الإجراءات الواجب إتباعها للحد منها:

1- جمع المعلومات عن جريمة النشل والنشالين قبل موسم الحج؛ بموجب المعلومات المتوفرة من البيانات الإحصائية، وتوثيق صور وبصمات أرباب السوابق منهم، وإدخالها في الحاسب الآلي بأرشيف قيادة التحريات والبحث الجنائي للرجوع إلى سوابق من يقبض عليه مستقبلاً منهم، والتنسيق مع شرطة العاصمة المقدسة وشرطة منطقة المدينة المنورة في ذلك.

الالتزام بمواعيد التفويج يريح الحجاج ويضمن نجاح الخطط الأمنية..ولن نتأخر مع أي بلاغ

2- التعرف على الأساليب الإجرامية للجناة وتوعية الحجاج بتلك الأساليب؛ لاتخاذ كافة الإجراءات الاحتياطية للمحافظة على أموالهم.

3- التنبؤ بوقوع النشاط الإجرامي وتزايده والمبادرة في مواجهته.

4- تعزيز الدوريات والنظر في توزيعها، وإعداد كمائن من دوريات التحريات بملابس مدنية وملابس الإحرام، وأخرى تنكرية في مواقع مختارة، وعلى سبيل المثال أكثر الأماكن التي تقع فيها حالات النشل بمشعر منى هي الجمرات، وأماكن توزيع المياه (البرادات)، ومسجد الخيف وصوالين الحلاقة المجاورة للجمرات والمجازر.

5- بث العناصر من الجنسين في أماكن الزحام لرصد النشالين، وبالتالي القبض عليهم وقد اتخذت وسائل متعددة فنية منها المراقبة بواسطة الكاميرات التليفزيونية والمثبتة في كافة المشاعر، وكذلك أساليب أخرى خاصة بالعاملين في التحريات والبحث الجنائي لا مجال لإيضاحها وشرحها.


حجاج في منشأة جسر الجمرات يتمتعون بالأمن والطمأنينه

وأشار إلى أن هناك دورات مستمرة للضباط والأفراد على رأس العمل، إلى جانب عمل كتيب خاص يتم توزيعه على المشاركين لأول مرة في العمل الجنائي الميداني، وكيفية التعامل مع تحديد المواقع التي يتم بها النشل وطرق النشل وكيف يمكنهم مراقبتهم والتعامل معهم وكشف أساليبهم التي يستخدمونها.

الدورات التدريبية

وعن درجة تأهيل رجال الأمن للمشاركة في موسم الحج لهذا العام والدورات والبرامج التي التحقوا بها، قال اللواء الزهراني: رجال الأمن المشاركين في موسم الحج الكثير منهم سبق وأن شارك في البرامج التطبيقية والميدانية المشتملة لكافة جوانب التدريب، وكذلك دورات التخصصات الأمنية النوعية: البحث والتحري، والدوريات، والأعمال الشرطية كلاً حسب اختصاصه، والتي تتطلب دقة في الإعداد وسرعة ومرونة في الأداء، كما تلقوا العديد من البرامج المختلفة في التعامل مع الجمهور لما لذلك من عائد مثمر وانعكاسات هامة على مستوى العطاء والتجديد في سبيل الرقي بمستوى العمل.

مركز القيادة والسيطرة

وعلق اللواء الزهراني على دور مركز القيادة والسيطرة، قائلاً: المركز معني بتوفير الوسيلة المساعدة التي تتعامل مع لحظية الحدث، حيث يتم التنسيق مع المركز عن طريق الأجهزة لمراقبة موقع أو حدث أو شخص أو حالة أمنية محددة، حيث يتم إشعار رجال الأمن الجنائي الميدانيين بموقع الحدث والمتابعة الميدانية له، موضحاً أننا استفدنا كثيراً خلال الأعوام الماضية من مراقبة مركز القيادة والسيطرة للأحداث ومتابعتها ويمكن الرجوع إلى التسجيل الموجود إذا دعت الحاجة للتأكد من هوية أشخاص معينين ومتابعتهم ميدانياً.

نصائح للحجاج

وفي كلمة توجيهية لحجاج بيت الله الحرام، قال اللواء خضر: من الأعمال التي يفخر بها كل إنسان خدمة حجاج بيت الله الحرام، وتوفير وتهيئة الوقت لهم للتفرغ للعبادة، وأتمنى أن يؤدوا مناسكهم بيسر وسهولة، وأن يتعاونوا مع رجال الأمن في الإبلاغ عن كل ما يعكر صفو الأمن، وأن يبتعدوا عن أماكن الزحام أو حمل الأموال والأشياء الثمينة معهم حتى لا تتعرض للنشل، وكذلك الالتزام بمواعيد التفويج وإتباع التعليمات التي تصدر من القائمين على تنفيذ خطة الحج.


خدمة القارئ الصوتي لأخبار جريدة الرياض مقدمة من شركة اسجاتك
إنتظر لحظات...

التعليقات:

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الرياض" الإلكتروني ولا تتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك، ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر.

عدد التعليقات : 20

1

  قحطان الرين

  نوفمبر 18, 2010, 6:37 ص

حج مبرور وسعي مشكور تقبل الله منا ومنكم صالح الاعمال ورب البيت حاميها سبحان الله حتى الطير داخل الحرم له الأمن والأمان من الله عز وجل سبحانه

2

  مشعل

  نوفمبر 18, 2010, 6:44 ص

والله العظيم ماذبحونا ولوثوا سمعتنا الأ هؤلاء الأفارقه والاجانب اللي يحجون او يعتمرون ثم لايرجعون الى بلادهم بل يجلسون في مكه ويسرقون المواطنين والمقيمين والذين يأتون من خارج بلادنا من اجل العمره تكفى يالواء خضر شف اللي يجلسون في مكه بطرق غير شرعيه او نظاميه شددوا الرقابه على الافارقه وغيرهم الاجان

3

  فايز السبيعي

  نوفمبر 18, 2010, 6:57 ص

وضع التدابير اللازمة لحفظ الأمن ومنع الجريمة قبل وقوعها، وضبط الجريمة والتحقيق فيها بعد وقوعها 000 يعني بالمشاعر المقدسة وباقي المناطق ليش مايكون نفس الهمه والعزيمة ولا بس ننشر هذا الكلام للفشخرة الاعلاميه واعراض الناس وممتلكاتهم في باقي المناطق ماهي مهمه 0ليش مايكون هذاالاهتمام مستمر وفي كل وقت وزمان وتحقيق نموذجي مع حكم نموذجي يردع كل مجرم في اي مكان واي وقت 00 ودمت سالمين

4

  وسام خليل

  نوفمبر 18, 2010, 6:59 ص

يعجز لساني عن وصف ما اشاهده من انجازات عظيمة فعلا كل سنة افضل من السابقه جزاكم الله كل خير على كل ما تبذلونه في خدمة الاسلام

5

  محمد العقيل

  نوفمبر 18, 2010, 9:18 ص

ما نبي قبل حدوث الجريمة بس نبي اذا صار شي تحلونه وكثر الله الف خيركم مسوين بتحلون القضية قبل حدوثها ليه عندكم اختراع ساعة تسبق الزمن... !!!

6

  ام هاشم

  نوفمبر 18, 2010, 9:25 ص

الله يوفقكم ويعينكم على اداء جهودكم ويجزاكم كل خير يا جنودنا البواسل

7

  علىمحمد

  نوفمبر 18, 2010, 9:36 ص

منع الجريمة قبل وقوعها للاسف الواقع غير كذا

8

  ابو عبد الله

  نوفمبر 18, 2010, 9:53 ص

منع الجريمه قبل وقوعها مطلب في الحج وغير الحج والمفروض وضع كاميرات متطوره في الشوارع والميادين داخل المدن والاموال التي تنفق عليها لن تذهب هدرسيعودمردودها في التقليل من الجريمه والاموال التي تنفق للبحث عن الجناه

9

  محمد عبدالملك

  نوفمبر 18, 2010, 11:31 ص

الحمد لله

10

  كايف غزاي العتيبي

  نوفمبر 18, 2010, 1:39 م

الله يجزاكم بالخير فعلا هاذا الامن ! خدام بيت الله الحرام

11

  مواطن صالح

  نوفمبر 18, 2010, 2:26 م

كلام كبير الواقع يحتاج إلى مراجعة جادة

12

  رعد العواد

  نوفمبر 18, 2010, 2:28 م

ماخلى شي الاخ، يعني اللي ناوي يسرق ماعليه الا يقرا المقال ويعرف تفصيل الخطة الامنية حقة ابوالشبابز

13

  ناصر

  نوفمبر 18, 2010, 5:50 م

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته اقترح اي مجرم يمسك في الحج ان يشهر به عبر وسائل الاعلام كلها وتبين العقوبه. لان التشهير يخوف من تسوله نفسه فعند مايمسك يكون معروف للعالم كلهم وشكرأ

14

  احمد فرحه

  نوفمبر 18, 2010, 5:59 م

التهاني والتبريكات والشكر وتقديم فائق الأحترام لسيدي خادم الحرمين أطال الله عمره وسمو وزير الداخليه الأمير/نايف حفظه الله باالجهود الجباره في اتخاذ آجراء خدمة حجاج بيت الله الحرام تحية لكل من ساهم بتتويج نجاح موسم الحج لهذا العام وكل عاماً مضي وكل حجاً قادم هذا ماعهدناه من حفواتاً وترحيب وأمناً وأمان بهذه الأرض الطيبه أدام الله علينا حكم آل سعود حتي يرث الله الأرض ومن عليها ويرد كيد كلآ من يريد بهذه البلاد السعوديه سوءً ويجعل تفكيره في عمره وعافيته ومن يساعده وعليهم لعنة الله والمسلمين أجمعين

15

  رأي صريح

  نوفمبر 18, 2010, 6:46 م

طيب والجرائم اللي تصير في باقي مدن المملكة.. ليه ماتحطون لها خطط وتدابير أمنية..؟ ولا عشان سمعة المملكة في الحج مهمة أما باقي المدن شي مو مهم..!! استنفار رهيب للأمن في مكة وباقي المدن انتشرت فيها جرائم السرقات والنشل بدون رادع..!

16

  عادل الفضيل

  نوفمبر 18, 2010, 7:34 م

ااه بس لو النظام والتطور الامني بالسعوديه طول السنه (موسم حج) كان تصدقون مانشوف نهب وسرق وقتل وجرائم الله يعلم فيها

17

  جزاراه

  نوفمبر 18, 2010, 10:03 م

الحمد لله علي نعمت الامان في بلادن الحبيبه

18

  ربي أملي

  نوفمبر 19, 2010, 1:01 ص

اللهم ادم علينا نعمة الأمن والأمان واحفظ علينا نعمك ظاهرة وباطنة واكفينا شر الأشرار واصحاب الفتنة وقوى رجال الأمن ورزقهم اليقظة واحفظهم ومدهم بقوة من عندك فاجزاء الله خير لكل من عمل خير لهده المملكة ولشعبها تحت راية لا اله الا الله محمد رسول الله وقائد هده البلاد حفظه رب العباد الملك الصالح ابومتعب

19

  ناصر الحميضي

  نوفمبر 19, 2010, 2:03 ص

نسأل لكم وللجميع التوفيق، والأمن والأمان في هذه البلاد كلها عامة والحرمين خاصة وهذه التجارب عمموها في كل البلدان ليتم القضاء على الجريمة في كل أطراف المملكة إنها أرضنا وسمعتنا وموطننا ولا بقاء لنا آمنين مطمئن إلا بالله ثم بالأمن، وفقكم الله وبالنسبة لنشر تفاصيل الخطة لا داعي لذلك هي منجزات ونحن نثق في جهودكم والمجرم قد يستفيد من تفاصيل النشر وإن كانت رادعا عند البعض

20

  عبدالله محمد عبدالله

  نوفمبر 19, 2010, 5:40 ص

حفظكم الله من كل مكروه يا رجال ألأمن البواسل

أضف تعليقك

ننصحكم ( بتسجيل الدخول ) أو ( تسجيل عضوية جديدة ) للتمتع بمزايا إضافية

يرجى إدخال الاسم
يرجى إدخال الإيميل
35% Complete (success)
20% Complete (warning)
10% Complete (danger)

عدد الحروف المسموح بها 300 حرف


الحروف المتبقية : 0

انتظر لحظات....

* نص التعليق فارغ
* نص التعليق أكثر من 250 حرف