شدد استشاري طب الأسرة والمجتمع بإدارة الرعاية الصحية في الشؤون الصحية بجدة الدكتور خالد عبيد باواكد على ضرورة التطعيم ضد الحمى الشوكية قبل التوجه إلى المشاعر المقدسة لأداء فريضة الحج، مبينا أن الاشتراطات الصحية التي تضعها الصحة للحج تحث على أخذ اللقاح من اقرب مركز صحي أو مستشفى، وخصوصا الذين يعملون في مواقع الحج .

وأضاف: الحمى الشوكية عدوى تسبب التهاب الغشاء الذي يحيط بالمخ والحبل الشوكي وهي إما بكتيرية أو فيروسية، موضحاً أن العدوى البكتيرية هي أكثر مسببات الإصابة بهذا المرض شيوعاً، حيث تبدأ في أي مكان في الجسم ثم تنتشر وتصل إلى المخ أو الحبل الشوكي عن طريق تيار الدم، كما أن الحمى الشوكية البكتيرية تعتبر من الأمراض الخطيرة جداً، ولذلك لابد من الحرص على التطعيم الذي يستمر مفعوله لثلاثة  سنوات.

ولفت باواكد إلى أن الاختلاط المباشر بالمريض، والرذاذ المتطاير نتيجة العطس أو السعال من أنف وحلق المريض  من أهم طرق انتقال العدوى إلى الشخص السليم ، وتتراوح فترة الحضانة من 7 – 14 يوم، أما مدة العدوى فتستمر حتى يختفي العامل المسبب من إفرازات الأنف والحلق أو حتى 24 ساعة بعد تناول العلاج الكيمائي.

وعن الأعراض بين باواكد أن أهم أعراض الحمى الشوكية هي  ارتفاع في درجة الحرارة، وتصلب أو تيبس الرقبة، وعدم القدرة على احتمال الضوء أو التحديق بالنور، والتقيوء ، والصداع الشديد والشعور بالنعاس، وفقدان الوزن بسرعة، وفي الأطفال تكون التشنجات عند بدء المرض وقد يظهر في بعض الحالات طفح جلدي.