ألقت شرطة جدة القبض على باكستاني وسوري وسعودي في قضيتين منفصلتين . في حي مشرفة جنوب جدة، وكانت الجهات الأمنية قد تلقت بلاغا من مقيم تشادي يتضمن تعرض شقيقته لعملية اغتصاب على يد باكستاني.

العقيد مسفر الجعيد المتحدث الإعلامي الرسمي لشرطة جدة قال: ان تحقيقات الشرطة كشفت ان المتهم اقتحم بيت الضحية وهددها واغتصبها ولاذ بالفرار .

وان الشرطة تعقبت الجاني من خلال المواصفات التي أدلت بها الضحية وتم إجراء عمليات بحث وتحرّ لمحيط الحي ومداخله وخاصة في المناطق التي يكثر بها إقامة الوافدين الباكستانيين،وتم القبض عليه

بعد ان نجحت الشرطة في الحصول على معلومات مكنت من تحديد شخصيته الجاني والقبض عليه .

وفي حي الصفا شمال جدة استنجدت امرأة سعودية بمارة في احد الشوارع لتخليصها من بين أيادي شابين الأول سوري ( 17 سنة ) والثاني سعودي ( 18 سنة ) حاولا اختطافها.

وقال العقيد مسفر الجعيد المتحدث الرسمي لشرطة جدة ان امرأة في الثامنة والعشرين من عمرها كانت تسير بمفردها في احد الشوارع حتى ترجل شابان من سيارة كانت معهما وحاولا اركابها بالقوة في السيارة لكنها استغاثت بالمارة ، فهب عدد منهم لنجدتها ومن ثم هرب الشابان بالسيارة.

عممت الشرطة عن السيارة وأوصافها وتم العثور عليها وبها الشابان ،وقبضت عليهما ولا زالا رهن التحقيق.