اكتظت ساحات ومواقع الاحتفالات بمدينة الرياض بالمحتفلين بالوطن وذكرى توحيده على يد المؤسس الملك عبدالعزيز بن عبدالرحمن طيب الله ثراه وشكّل تجمع الأسر والمواطنين في هذه المواقع لوحة بانورامية مدهشة حيث شهد موقع مهرجان ربيع الرياض امس الخميس جانباً من احتفالات أمانة منطقة الرياض باليوم الوطني, والمخصصة للعائلات وذلك تحت شعار " ربيع الوطن ". وتضمنت فعاليات الاحتفال التي بدأت بعد صلاة المغرب واستمرت حتى منتصف الليل فقرات " تروي ملامح من مسيرة نهضة المملكة, منذ عهد الملك المؤسس عبدالعزيز آل سعود قائد ملحمة توحيد البلاد إلى هذا العهد الزاهر لخادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز, وشارك فيها عدد كبير من الأطفال وهم يرتدون الأزياء الوطنية ويلوحون بأعلام المملكة. كما اشتملت الفعاليات والتي أقيمت في الهواء الطلق تخللتها عروض فلكلورية قدمتها الفرق الشعبية من جميع المناطق, حيث جسدت كل فرقة تراث ورقصات منطقتها وسط تفاعل الجمهور الذي غصت به الساحة كما كان للطفل نصيب وافر من هذه الفعاليات فقد قدم مسرحاً للطفل تخلله مشاهد تمثيلية هادفة وسط ابتهاج الأسر وكذلك أطفالها كما تخلل العروض مسابقات ثقافية تمحورت حول تاريخ المملكة وأبرز معالمها.


تدافع الأهالي وقت الدخول

وكانت أمانة منطقة الرياض قد أقامت بموقع مهرجان الربيع حائطاً للرسم والإبداع بطول خمسة عشر متراً, تنافس من خلاله الأطفال في رسم أبرز معالم المملكة الحضارية حيث يتولى عدد من المشرفين اختيار أفضل الأعمال وتعليقها على جدار الموهوبين ومنح جوائز لأصحاب الأعمال المتميزة.

كما خصصت الجهة المشرفة على احتفالات اليوم الوطني بموقع المهرجان ركناً للرسوم التركيبية الكبيرة, حيث يتعاون الأطفال في تركيب صور ضخمة لعدد من معالم المملكة, وشعارها بالإضافة إلى ركن آخر لالتقاط صور للأطفال إلى جوار علم المملكة, توثيقاً لهذه المناسبة الوطنية الكبيرة.


أطفال توشحوا بالأخضر تعبيراً عن فرحتهم

وكشف المسؤولون عن احتفالات الأمانة باليوم الوطني بموقع ربيع الرياض, أن جزءاً كبيراً من الفعاليات يستهدف الأطفال في مختلف المراحل العُمرية, لتعريفهم باليوم الوطني وأسباب الاحتفال به وذلك بهدف ترسيخ قيم الانتماء في نفوسهم من خلال أنشطة يشاركون فيها, ويعبرون من خلالها عن مواهبهم, دون إهمال الأنشطة الترفيهية التي تستحوذ على اهتمام هذه الفئة الغالية.

واهتم المسؤولون عن الاحتفالات بجاهزية الموقع لاستقبال العائلات وتكامل المرافق من مواقف للسيارات ومصليات للرجال والنساء وأركان للضيافة وتقديم الأطعمة والعصائر لزوار الموقع والمشاركين في الفعاليات ابتهاجاً بهذه المناسبة الوطنية الغالية.


مجموعة من الأطفال في إحدى الساحات

طفلة تبتهح بالوطن على طريقتها الخاصة