ملفات خاصة

الأربعاء 1 رمضان 1431 - 11 اغسطس 2010م - العدد 15388

تستقطب الكبار قبل الأطفال

الألعاب الإلكترونية إدمان يغزو المنازل ويسحب النقود

تقرير : أسماء المغلوث

اقبال الكبار والصغار خصوصا على الالعاب الالكترونية باتت الشغل الشاغل لكل الناس وفي كل مكان في عالمنا الواسع في إحد الزوايا بمكتبة المدينة التي اقيم فيها شاهدت العشرات من الاولاد والبنات المفتونين بالالعاب الالكترونية وكل لعبة من هذه الالعاب تحتوي على ستة مخازن ذاكرة تشغل كل منها 32 ألف وحدة معلومات، فأمواج الألوان والأشكال والأصوات التي تضج حول أذني اللاعب المبهور ليست في الواقع سوى فيض من المعلومات المبرمجة. كل خطة على شاشة العرض يخضع لتوجيه صادر عن جهاز تسيير مصغر، كذلك هي الحال في كل نبرة صوت، ويستجيب اللاعب للصور التي تظهر على الشاشة والضجيج المدوي في أذنيه، بتحريك أجهزة التوجيه التي ترسل نبضات خاطفة الى مخازن الذاكرة، ويلاحظ الجهاز تحركات اللاعب على الفور ويتخذ الإجراءات المضادة قبل انقضاء جزء من الثانية. في الوقت نفسه يواصل تسجيل النقاط التي حققها اللاعب، وأخيراً تتوهج الشاشة بالإشارة التي يخشاها اللاعبون (انتهت اللعبة).

قطع النقود

أولئك الذين يقولون بازدراء ما أهمية ذلك؟ يجدر بهم ان يصيغوا الى ذلك الرنين الخاص، إنه صوت بقيمة لمليارات الدولارات التي توظفها الشركات والمؤسسات المنتجة لهذه الالعاب، وهنا وفي الولايات المتحدة الامريكية حيث جميع الالعاب لا تعمل بدون ادخال قطع النقود فلنتصور كم مليار من الدولارات تسترجعها شركات الانتاج كل يوم بل كل لحظة وعلى مدار الساعة وفي مختلف المدن الامريكية وحتى المدن في الدول الاخرى التي توظف الالعاب المسبقة الدفع نكتشف كم من المليارات تحققها هذه الصناعة وكم من مليار ينزلق في جوف تلك الأجهزة النهمة في الولايات المتحدة وحدها في العام الواحد وهذه الارقام لا تشمل قيمة ما أنفقه المستهلكون لشراء أجهزة ألعاب إلكترونية توصل بالتلفزيون المنزلي، وعلى سبيل المقارنة نذكر ان هذا يكاد يعادل ضعفي العائدات السنوية لصناعة السينما الأمريكية التي بلغت 3.9 مليارات دولار .

من اين المال

تسألت من أي بحر يتدفق هذا السيل المذهل من المال؟ دلالة مثيرة للقلق نجدها في جواب فتاة صغيرة عمرها 14 سنة امكنها ان تصمد في مقارعة لعبة تحاول فيها ان تقود طائرة نفاثة داخل كهف ضخم، حين سألت الفتاة كم تصرف على هذه الألعاب قالت: (عادة احضر معي عشرة دولارات، لكني اليوم أحضرت عشرون)؟!

أثار الالعاب

واظهر استقصاء في بنسلفانيا ان الحد الأدنى لما يأخذه اللاعب الى المقهى او نادي الالعاب هو خمسة دولارات، غير ان بعض الأولاد اخبروا أنهم يصرفون ما يراوح بين ثلاثة وسبعة أضعاف هذه القيمة، من أين يأتي أولاد المدارس بهذه المبالغ؟ يقول الآباء الناقمون أنهم يوفرونها من اقتطاع ما يعطونهم لشراء طعام الغداء، والشكاوي من الأثر السيئ الذي يرجح ان تتركه هذه الألعاب في الأخلاق ومستوى الدراسة حدت المواطنين في ارفنغتون نيويورك على تحديد عدد الأجهزة التي يسمح بوضعها في كل نادي بثلاثة فقط، كما ان أعيان المدينة اقنعوا صاحب مطعم قرب احدى المدارس المتوسطة بان يوقف أجهزة ألعابه الثلاثة قبل بدء الصفوف، وعمد بعض السلطات المحلية في الولايات المتحدة الى سن أنظمة تحظر على الأحداث تعاطي هذه الألعاب، ومع هذا باتت الاجهزة الخاصة بالعاب تغزو مختلف المنازل الامريكية!

ثياب العمل

هذه الالعاب تسبب الإدمان، وليس لدى الأحداث وحدهم، فالفتيان الذين يسعون الى تبذير مالهم في لعبة (النيازك) او (قيادة الصواريخ ) اومتابعة افلام الالعاب الجديدة والتي تطرح شبه شهريا ربما يخذلهم حشد من البالغين يحتكر الأجهزة، ومن خلال احدى المحطات التلفزيونية عبر الكيبل شاهدت احد المقاهي حيث احتل ركن الالعاب جزء كبير منه ويقوم على مسافة قصيرة من خمسة إدارات حكومية على الأقل، فهو يفتح أبوابه في السابعة صباحا، وما ان تحين الساعة السابعة والربع حتى يكون نحو عشرة في ثياب العمل الرسمية غارقين في مقارعة هذه الألعاب، وعندما يحين وقت الغداء تحدث اجهزة الالعاب التقنية في المقهى جلبة تضاهي ثورة بركان، بين اللاعبين نجد موظفين كبار وصغار اضافة الى بعض الفتيان والفتيات.

الموجة الجنونية

هذه االموجة الجنونية عمت العالم، ففي بلادنا يقبل الشباب على الالعاب التقنية وتتوفر في العديد من البيوت اجهزة الالعاب التقنية بمختلف انواعها الامريكية واليابانية والصينية بعضها اصلي والكثير منها مقلد وتباع اقراص الس دي التي تحمل مختلف انواع الالعاب الالكترونية في بعض المحلات المتخصصة، وما يقال عن المملكة يقال ايضا عن مختلف الدول الخليجية والعربية وألعاب التقنية تجذب الذكور أكثر من الإناث، والاستثناء الوحيد هو لعبة (باك – مان) التي تتهافت عليها النساء بأعداد كبيرة، أنها لعبة يوجه فيها قرص اصفر في متاهة، فيلتهم في طريقه نقاطا مضيئة ويحاول تجنب وحوش غير مخيفة، واللعبة ليست سهلة أبدا، ومع ذلك فالرجال يعتبرونها غير جديرة باهتمامهم.

الاف الاجهزة

ولعبة (باك – مان) على غرار كثير من الألعاب هي من تصميم ياباني، وقد باعت شركة (بالي) نحو مئات الالاف من الاجهزة في الولايات المتحدة، أما اللعبة التي تأتي ثانية في حقل البيع فهي في شكل فتاة جميلة تحدرت من (باك – مان) ودعيت الآنسة باك – مان، وفي الصراع على المرتبة الثالثة تتنافس لعبة (النيازك) لشركة (اتاري) و (الحمار كونغ) لشركة (نينتندو) و (المدافع) لشركة (وليامس)، بعد هذه تأتي (لعبة غزاة الفضاء) لشركة (بالي) والمستوردة من اليابان أيضا، وهي اللعبة التي أطلقت موجة الفيديو على نحو مثير قبل ثلاث سنوات، وتجد هذه الأجهزة المقلدة سوقا رائجة أيضا، وهذا يشغل محامي شركات الأجهزة الأصلية، واللعب في سوق التقنية تظهر وتختفي بسرعة، فالعاب جديدة تظهر والعاب اخرى تختفي لتعود من جديد بثوب جديد.

وصناعة تقنية الالعاب بقيت مهتمة بالضباب والاطفال حتى العام 1979، وإذا ذاك بدأت المطارات والمقاصف ومحطات الوقود تزخر بطوابير من الوحوش الالكترونية المضيئة الزاحفة نحو بني البشر على وقع دقات رتيبة، ان لغزاة الفضاء قدرة غريبة على اسر العقلاء باستثارة خيالهم، غير ان ما اكسب هذه الأجهزة سحرها الخاص هي قدرتها على زيادة عنف الهجوم كلما تحسن أداء اللاعب، أنها ليست ملتهمة نقود فحسب، بل هي خصم واع كذلك.

ممارسة الالعاب

الى أين ستؤدي موجة تقنية الالعاب هذه؟ المواقع المتخصصة في هذه الالعاب وهي كثيرة جدا زاخرة بالمقالات التي تقول ان المنتجين والموزعين يؤكد بعضهم لبعض ان هذه الظاهرة ليست بدعة عارضة فجميع الشركات المنتجة لمختلف الالعاب الالكترونية التقنية المتجدده تتضاعف ارقام مبيعاتها يوما بعد يوم خصوصا بعدما توفرت اجهزة ممارسة هذه الالعاب بالنزل بل وحتى من خلال برامج تحمل في اجهزة الهاتف المحمول لقد تطورت أجهزة التسلية المنزلية على نحو بارز، فسوف تبقى العاب التقنية تمد يدها يوميا في جيوب الناس لتسحب المال منهم لشراء اقراص العابها المختلفه.


خدمة القارئ الصوتي لأخبار جريدة الرياض مقدمة من شركة اسجاتك
إنتظر لحظات...

التعليقات:

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الرياض" الإلكتروني ولا تتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك، ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر.

عدد التعليقات : 44

1

  مشعل رشدان

  أغسطس 11, 2010, 6:16 ص

للألعاب الإلكترونية مزايا وسلبيات ولكن بإعتقادي أن مزاياها تفوق سلبياتها متى ماتم الالتزام بالضوابط الشرعية والأخلاقية

2

  فهد محمد

  أغسطس 11, 2010, 6:18 ص

اخويا دايما يخلص فلوسنا في رسمة زي هذي الالعاب ايش الحل

3

  abu rakan2010

  أغسطس 11, 2010, 6:18 ص

فعلا هذا الكلام صحيح ومن وقع اباءه في هذا الادمان لايمكن الخروج منه ويبقى الدور على من لازال ابناءه لايعرفون هذا النوع من الادمان ان يتجنبه بأي وسيله

4

  صريح مستريح

  أغسطس 11, 2010, 7:07 ص

أرجوك لا تغلط على لعبة Rad Dead Redemption و باقي الألعاب الي فيا المقال للأطفال

5

  yasser alhilali

  أغسطس 11, 2010, 8:46 ص

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته انا صراحه ودي ارد لكن خاف اطلع عن طوري واكتب شي انا ما ودي اكتبه لان صراحه انا ما ادري ايش هدف هالحرب على الالعاب الالكتورنية.. لكن كل اللي اقوله " رمضان كريم "

6

  MAR

  أغسطس 11, 2010, 8:55 ص

أحلى شيء غلاف ريد ديد ريدمبشون

7

  الصخرة

  أغسطس 11, 2010, 9:45 ص

مفهوم الألعاب أختلف الآن وأصبح بشكل ضخم الألعاب ليست مجرد التمضية في اللعب فقط بل الأستمتاع بخدمات كبيرة تقدمها الشركات حسب المنتج

8

  الروسي

  أغسطس 11, 2010, 12:47 م

ارجو انكم ماتسبون الالعاب وقراند والكوره

9

  the one X

  أغسطس 11, 2010, 1:43 م

بالعكس لاتسبب ادمان ولا شي اكثر الالعاب تفتح مخ الاطفال زي الالغاز والعاب المتاهات اخوي صاير يعرف معنى كلمه مينوي وستارت وكلمات كثير وتوه ما يدرس

10

  أبو دوسر 2009 2010م

  أغسطس 11, 2010, 2:12 م

يا الله ياهي فله توسع الصدر عندي أحلى من الدجه فشارع إذا ضاق صدري اشتغلت لعب مدري الا هي الساعة عشر الصباح من قوت العب والمغامرات لا خلى ولا عدم

11

  B.O.S.S

  أغسطس 11, 2010, 2:34 م

انا اشوف انه مالنا الا العاب نقضي وقتنا فيها خاصة وانت مالك مكان تروح له بل ان الاماكن الي يروح لها الشباب معدومة هنا اما بالنسبة للناحية المادية انا اشوف اسعار العاب مبالغ فيه خاصة العاب البلاي ستيشن والاكس بوكس شي فوق المعقول

12

  الجوهرة بنت عبدالله

  أغسطس 11, 2010, 2:38 م

الألعاب الالكترونية خطر على من يستخدمها في الساعات حالها كحال وسائل التقنية الأخرى كضعف النظر والخمول والزيادة في الوزن والبعض النحافة الشديدة لإنشغاله باللعبة وترك الوجبات ولكنها مسلية لمن لا يستطيعون السفر او الخروج من المنزل لظروف الجو وإنعدام الأمان باللعب خارج المنزل..لذا علينا بتحديد اوقات للنوم والصلاة والأكل وليس ترك الحبل على الغارب مع مراقبة الأشرطة بين حين وآخر.. ولاتنسون مراقبة من يستخدم المايك في اللعب وخاصة من يمارسون اللعب مع الكبار!

13

  عبدالله آل منيف

  أغسطس 11, 2010, 2:51 م

وارهاب وقتل وسرعة وتفحيط ولعب ومراقص وخمر هذا كله في شريط واحد وهو قراند وما خفي اعظم كيف الالعاب الثانية.. ؟؟

14

  يزيد الحارثي

  أغسطس 11, 2010, 3:29 م

فلها ووربك يحلهااا فية اشياء سلبية وفية اشياء ايجابية

15

  م.عبدالله

  أغسطس 11, 2010, 3:39 م

حتى في الألعاب الإلكترونية بتطاردونا وش تبون الواحد يسوي، عندنا فراغ كبير حله الوحيد الألعاب الإلكترونيه فهي تشغل الواحد عن أتعاب الحياة وتدخله عالم ثاني

16

  أكرم الحربي

  أغسطس 11, 2010, 3:51 م

طيب كل مين في الحياه له احتياجاته الخاصه سوا كان من باب التسليه او الضروريات مثلاً انتم البنات اغلب أموالكم تصرفونها على اشياء اتفه انت تذكر "مكياج شنط فستان لليله وحده "بملغ وقدره" جايه ذحين يابنت الناس تحاسبين الشاب هذا اللي يدفع مبلغ بسيط مقابل لعبة (يطول فترة لعبه بها اكثر من لبسك للفستان)!

17

  max

  أغسطس 11, 2010, 4:08 م

العجوز يصرف كل فلوسه على الادويه المراهق الاحمق الغبي يصرف فلوسه على البنات و حب و كلام فاضي بعض البنات يصرفوا كل شيء على ملابس و مكياج او برضوا نفس الشيء حب و مااحب و بعض ناس يصرفوا فلوسهم على ملابس كوره و صور ميسي و ه اشياء الرياضيه الحين جائت علينا نحنا ان حرام نشتري العاب و العاب تسرق فلوسنا

18

  عبدالعزيز

  أغسطس 11, 2010, 4:33 م

وطيب وش تبغى نسوي كل الاماكن عوائل وطفش مالنا الا الجيم

19

  سعد يوسف

  أغسطس 11, 2010, 4:37 م

يا ناس الالعاب ليست للأطفال فقط صححو مفهومكم

20

  فتى حرب

  أغسطس 11, 2010, 4:52 م

ما اجمل الالعاب الالكترونية افضل بكثير من متابعة التلفزيون :) ومن ناحية النقود اشهد انها تسحب هع :)

21

  الملك سعود

  أغسطس 11, 2010, 4:52 م

العاب هاذولي العاب اطفال والله العظيم احسن لعبه بسوني 3 كارف ديوتي احسن شريط وشريط اثاني انشارتد بس هاذا الي عندي محبكم هلالي

22

  fdg

  أغسطس 11, 2010, 6:12 م

روعه

23

  مشعل العطاوي

  أغسطس 11, 2010, 6:28 م

الصراحة تدرون ليه؟ الحين صارت تجارة حتى الكبير صار يلعب فيها انا اقول انه انجاز عرفوا كيف يسحبون الزباين وبعدين الحين صارت في متناول الجميع؟ اااه يازين ايام كمبيوتر العائلة هههاي اللحين نزلت مديلات جديده نصها ما اعرفها

24

  الهولندي الطاير

  أغسطس 11, 2010, 6:37 م

انا لو يمر يومين ما لعبت يمكن يجيني مرض نفسي عجزت يناااس وربي عجزت ما أأإقدر اتركها وانا اللحين عمري 19

25

  متابع

  أغسطس 11, 2010, 6:41 م

ألعاب تمجّد القتل والجريمة والتخريب.. وتسمى شخصياتها.. "أبطالًا".. أتمنى أن نقتحم هذا السوق بألعابنا التي تحمل القيم البناءة.

26

  سارا

  أغسطس 11, 2010, 7:22 م

مقال يبين المحدودية العقلية عند معظم الناس لدينا. لو تعبتو نفسكم وعملتو بحث كان عرفتو إن الألعاب لها نظام لتحديد الفئة العمرية المسموح لها إنها تلعب اللعبة. مو كل لعبة للأطفال, والكبار أحرار يصرفو فلوسهم في أي شي ما دام ماهو عيب ولا حرام. كبرو عقولكم وبطلو تصيحو على أي قافلة تعدي من قدامكم, بلاش تخل

27

  االسنعه

  أغسطس 11, 2010, 7:34 م

بعد الغوها عشان نصير في عصر الجاهلية بعد

28

  yahya3

  أغسطس 11, 2010, 7:51 م

وش المشكله اخي كاتب المقال...؟ اذا كنا نلعب ولم نسرق نحن ندفع فلوس ونحن راضووون فاتمنى توجيه مقالك هذا في تطوير الشركات التي تجلب الشريط من الخارج بتطوير اشرطتها وجلب الافضل

29

  أنس

  أغسطس 11, 2010, 7:56 م

هم يبغوننا نروح نفحط ونغازل بالأسواق ونشيش ونجلس مجالس سب وشتم :(

30

  محمد الشريف

  أغسطس 11, 2010, 8:14 م

ألعاب الفيديو يمكن استغلالها لكي تكون إيجابية بشكل يتفوق تصور معظم ذوي العقول الصغيرة اللذين يعتقدون أن الألعاب مجرد مضيعة وقت.

31

  مسافر بين الدول

  أغسطس 11, 2010, 8:43 م

بصرحه هى مسليه بس على حسب الشرطان الى نستخدمهاافى بعضها حرب ودمار ومدرى ايش وذبح يعني اطفل مو حلوه له ويعني لازم تختاره÷

32

  Tamim

  أغسطس 11, 2010, 8:46 م

إدمان العاب, ولا إدمان مخدرات

33

  واحد

  أغسطس 11, 2010, 9:07 م

والله لا تسحب فلوس ولا شىء !! أنا عندي شريط له سنتين ونص وأنا ألعبه !! شاريه ب240 وحللته هلله هلله !!!

34

  منصور

  أغسطس 11, 2010, 10:10 م

اللي ما يعرف للصقر يشويه..

35

  الرياض83

  أغسطس 11, 2010, 11:25 م

فيفا بلايستيشن اصبح ضروره يوميه...

36

  سامي اباالخيل

  أغسطس 11, 2010, 11:59 م

بعض الالعاب تدمير لعقول الابناء

37

  هل يخفى القمر

  أغسطس 12, 2010, 12:13 ص

ياذا الليل.. كل شوي تتمشكلون معنا في حاجه.. تلفزيون، طلعات برا البيت، تمشيات مع الأصحاب، كمبيوتر، ماني عارف إيش،،، إلخ،، حتى ألعاب الفيديو ؟؟ ياخي ارحمونا شوي

38

  ابو فهد

  أغسطس 12, 2010, 1:01 ص

هذه اللعبه ادمان وانحراف للشباب عن افكارهم التي يمكن في واقع حياتهم وبعيدة كل البعد عن مايفيد الشباب في جميع امورهم الدينيه والاجتماعيه بحيث انها لا يستفاد منها في اي شيء سوى ضياعهم عن احلامهم المستقبلية

39

  فهد

  أغسطس 12, 2010, 2:29 ص

الالعاب شيء جميل بس مش الى درجة الادمان ومن ناحية سحب الفلوس ابدا ولا تدفع ولا ريال الله يخلي النت اسحب الالعاب اللي تبي وخل الكمبيوتر يكح والعب لين تدوخ.

40

  جوهرة في سما نجد

  أغسطس 12, 2010, 4:39 ص

اشتقنا لمقالاتك يدكتور فهد ؟؟؟

41

  محمد بن فهد

  أغسطس 12, 2010, 5:11 ص

والله الألعاب تغيير بس ما توصل للإدمان

42

  عبدالحليم ماهاما دادولا

  أغسطس 12, 2010, 5:35 ص

كثرة الألعاب إدمان وتركها إن شاء الله نكون في أمان.

43

  محمد

  أغسطس 12, 2010, 5:46 ص

مادامكم غير موفرين وسائل الترفيه للشباب لا منتزهات ولا حدائق ولا اي شي فليه تلومون خلق الله إذا اشغلوا اوقاتهم بترفيه من غيركم وبصراحة صراحة انا مدمن علي لعبتين تومب رادير وبرنس اوف بريجا في لعبتين ثانتين ابغا اجرهم لعبة اسمها اسانكريد او زي كذا ولعبة رائعة اسمها جادوور

44

  محمود الفريان

  أغسطس 12, 2010, 6:07 ص

بطبيعة الحال اصلا الالعاب دحين سارت للكبار قبل ما هي للصغار يابنت الناس وبعدين الالعاب دحين مو بس للهو والله انه نستفيد منها كثير يكفيك انه جهاز الوي في اليابان يستخدمونه في التعليم واجهزة العاب الفديو دحين زي النت ادا تستفيد منها اكثر من ما تضرك وفي الحقيقه انا اشوف ما تضر غير الجهله الي زي الاخت

أضف تعليقك

ننصحكم ( بتسجيل الدخول ) أو ( تسجيل عضوية جديدة ) للتمتع بمزايا إضافية

يرجى إدخال الاسم
يرجى إدخال الإيميل
35% Complete (success)
20% Complete (warning)
10% Complete (danger)

عدد الحروف المسموح بها 300 حرف


الحروف المتبقية : 0

انتظر لحظات....

* نص التعليق فارغ
* نص التعليق أكثر من 250 حرف