قالت جمعية حماية المستهلك أمس إنها تحصلت على آلية تقديم شكاوى المتضررين من مزودي خدمة الاتصالات بعد 9 أشهر من ملاحقة هيئة الاتصالات وتقنية المعلومات.

وفي الوقت الذي اعتذرت فيه هيئة الاتصالات وتقنية المعلومات عن تزويد جمعية المستهلك بحيثيات قرارها القاضي بإيقاف خدمة التجوال الدولي المجاني المنظور أمام القضاء ,كشفت أول جمعية سعودية تعنى بحقوق المستهلك محليا عن تفعيل هيئة الاتصالات لصندوق مالي يستقطع جزءا من أرباح مزودي خدمة الاتصال في المملكة, وذلك لخدمة المناطق النائية التي لاتغطيها شبكات الاتصالات. ولم يحدد الرئيس التنفيذي للجمعية الدكتور محمد الحمد حجم الصندوق المزمع انطلاقته العام الحالي على حد قوله لكنه أقر في مؤتمر صحفي عقده أمس بمقر الجمعية أن الشكاوى التي استقبلتها الهيئة خلال العام الماضي بلغت 8974 شكوى ضد مزودي خدمة الاتصالات العاملة في السوق السعودية.

وأقر رئيس الجمعية الدكتور محمد الحمد بعد استعراضه 4 خطوات لآلية تقديم المتضررين للشكاوى ضد مزودي خدمة الاتصالات , بعدم تفعيل خط جمعيته المجاني 1991000 منذ نصف عام.

وقال الحمد وهو يتحدث امام الصحافيين" خاطبنا هيئة الاتصالات وتقنية المعلومات بخصوص طلب إفادة حول وجود سند نظامي يمنع شركات الاتصالات من تحويل الخطوط المفوترة إلى خطوط مسبقة الدفع ، وقد جاء رد الهيئة بعدم وجود أي نص نظامي سواء في نظام الاتصالات أو اللوائح المنبثقة عنه يمنع المشترك من تحويل خدمة الهاتف المفوتر إلى مسبق الدفع".

ووفقا لبيان بثته الجمعية امس وتحصلت "الرياض " على نسخة منه فإن المستفيدين من خدمات شركات الاتصالات تجاوزوا 45 مليون مشترك . واستنادا إلى البيان فإن هيئة الاتصالات وتقنية المعلومات وهي الجهة المسؤولة عن مراقبة ومحاسبة مزودي خدمة الاتصال محليا لم تتحصل على أرقام الفاكسات والبريد الالكتروني لاثنتين من ابرز الشركات العاملة, لكن الهيئة حددت أرقام هواتف الخدمة لتلك الشركات. وكان الأحرى بهيئة الاتصالات وهي الجهة المسؤولة عن التجاوزات التي ترتكبها بعض الشركات المزودة للخدمة محليا الحصول على كافة وسائل الاتصال بمزود الخدمة, وذلك لإرشاد المستهلك بتلك الوسائل ليتسنى للمتضرر سرعة وصول شكواه بأسرع وقت ممكن.

وأشار البيان إلى أن نسبة كبيرة من المشتركين لديهم مشاكل مع مزودي الخدمة وليس لديهم معرفة بآلية تقديم الشكوى إلى مزودي الخدمة ، هذا وقد سبق للجمعية أن خاطبت شركات الاتصالات بالمملكة وهي شركة الاتصالات السعودية وشركة اتحاد الاتصالات ( موبايلي ) وشركة زين وشركة اتحاد عذيب ، تطلب فيها إحاطة الجمعية بالإجراءات المتبعة للتقدم بالشكوى بشكل تفصيلي والأسباب التي تحول دون تغطية باقي مدن ومحافظات المملكة وإمكانية إيجاد إدارات متخصصة أو تعيين متخصصين للتنسيق والمتابعة مع الجمعية بخصوص الشكاوى ومتابعتها ، إلا أن الجمعية لم تتلق رداً من أي من الشركات.

هذا وقد بلغ عدد الشكاوى الواردة إلى هيئة الاتصالات منذ عام 1425ه وحتى عام 1430ه 18970 شكوى.

ولفت البيان إلى أن آلية تقديم الشكوى إلى الهيئة تكون مكتوبة لمزود الخدمة برقم وتاريخ على عناوين شركة الاتصالات السعودية هاتف 8002444455,وفاكس 8003060006 البريد الإلكترونيecare@stc.com.sa, في حين حددت هواتف موبايلي 1100,و شركة زين 959, وشركة عذيب ( جو ) 8001161666 البريد الإلكتروني gocare@go.com.sa, لكنها لم تحدد أرقام الفاكسات لثلاث شركات و البريد الالكتروني لشركتين.