أنهت شركة اتحاد اتصالات (موبايلي) مؤخراً ربط مباني وزارة التربية والتعليم بالرياض بشبكة الألياف الضوئية (Optical Fiber) التي توفر سرعات فائقة وذلك لتزويد الوزارة بخدمة الانترنت عالي السرعة، كما أنهت موبايلي في الوقت ذاته ربط عدد كبير من مدارس البنين والبنات في عدد من مناطق المملكة بخدمة النطاق العريض العالي السرعة سواء عن طريق شبكة الواي ماكس أو الجيل الثالث المطور، حيث استفادت من النطاق العريض المقدم من موبايلي أكثر من ألف مدرسة بمختلف المناطق التعليمية.

وأكدت شركة موبايلي على أن العمل جار على تغطية عدد كبير من المدارس في مختلف المناطق، منوهةً إلى أن امتلاكها للبنية التحية المتطورة تمكنها من توفير خدمات الانترنت بجودة واعتمادية عالية، إضافة إلى توفير الدعم الفني اللازم للجهات المستفيدة.

وجاءت تغطية موبايلي للمدارس سواء البنين أو البنات بعد أن منحت وزارة التربية والتعليم الصلاحيات المطلقة لمديري التربية والتعليم في المناطق والمحافظات لاختيار مزود الخدمة الأفضل لإدخال خدمة الانترنت لجميع مدارس المملكة وحثهم على سرعة الانتهاء من هذا المشروع والتنسيق مع الإدارة العامة لتقنية المعلومات في الوزارة للحصول على أفضل المعايير وطرق الربط.

وجاء اختيار شركة موبايلي رائدة النطاق العريض في منطقة الشرق الأوسط من قبل المدارس نظير الريادة التي تمتلكها الشركة في هذا الجانب والاعترفات الدولية التي نالتها من خلال مشاريعها التوسعية كالمشروع الوطني للألياف البصرية ومشاريع ترقية الشبكات لتوفير أعلى السرعات لمشتركيها من الأفراد وقطاع الأعمال.

وكانت موبايلي قد أعلنت مؤخراً عن رفع تغطيتها للنطاق العريض إلى 90% من المناطق المأهولة بالسكان، حيث تم تغطية أكثر من 400 مدينة ومحافظة وقرية بخدمة الجيل الثالث، كما تم تغطية أكثر من 20 مدينة من مختلف مناطق المملكة بشبكة الواي ماكس، والعمل جار على استكمال تغطية جميع مناطق المملكة بهذه الشبكة المتطورة العالية السرعة.