كنت قد تحدثت في مقالات سابقة عن ضرورة توطين التقنية والاستفادة لذلك من فرصة المصادر المفتوحة، وتحدثت عن قيام بعض الدول والحكومات والأقاليم بتعميم تطبيقات المصادر المفتوحة وإحلالها بدلاً من البرامج التجارية ذات التراخيص الاحتكارية، وكيف أن هذا سيعود على تلك الدول والحكومات بالعديد من الفوائد أقلها خفض النفقات وأعلاها ضمان الاستقلالية التقنية والأمن المعلوماتي.

وقد أسعدني قرار حكومتنا الرشيدة وعلى رأسها خادم الحرمين الشريفين – حفظه الله – بتوطين التقنية والتوجيه بتأسيس مشروع برنامج وطني الذي يهدف إلى تشجيع وتعزيز استخدام البرمجيات الحرة / مفتوحة المصدر عبر إقامة شراكات مع أطراف متعددة في القطاعين العام والخاص لتقديم الخدمات اللوجستية والتقنية والتدريبية والقانونية والدعم الاستراتيجي. وأقيمت قبل أسابيع ورشة عمل دولية متخصصة تحدث فيها مختصون ومهتمون في مجال المصادر الحرة.

وقد تشرفت قبل أيام بالاجتماع مع بعض المسئولين في مدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية تباحثنا خلاله في عدد من المواضيع المتعلقة بالمصادر الحرة، وقد كشفوا لي عن بعض الأفكار والمشاريع التي تصب في مصلحة نشر ثقافة المصدر المفتوح.

هذا هو ما كان يجب أن يكون منذ زمن، وهذه الخطوة جاءت متأخرة قليلاً، لكن المثل يقول : إن تصل متأخراً خير من أن لا تصل أبداً .. المهم أن يستمر هذا المشروع – كما أريد له – بنفس الجدية وبنفس الروح، وهناك رسالة قصيرة وهمسة أوجهها لمسئولي التقنية في المؤسسات العامة والخاصة، لا تخشوا التغيير، ولا تحجبوا هذا الضوء القادم إليكم، افتحوا له النوافذ، فأنتم أول المستفيدين من ذلك، ولا تنسوا أن أصحاب البدايات دائماً يسطرهم التأريخ ويخلد ذكرهم، ويسميهم الرواد.

نعود لباقتنا التي شملت ثلاثة برامج مهمة وهي:

PDF Split and Merge:

من أهم البرنامج التي لا يكاد يستغني عن عملها المستخدمون، لاسيما وقتنا الحاضر، عصر الانفتاح على العالم الخارجي، الذي أصبحت معه الحاجة ملحة لتبادل الوثائق على أوسع نطاق، وبين مختلف المستخدمين من مختلف البلدان، وما يتطلبه ذلك من إيجاد صيغة قياسية يتم التعامل معها في جميع أنظمة التشغيل، وبأي لغة. ومن بين البرامج برنامجنا هذا الذي يقوم دوره على التعامل مع ملفات pdf القياسية ويتيح التحكم بها سواء بالدمج أو التقسيم. البرنامج حر مفتوح المصدر (ومجاني)، يعمل مع جميع أنظمة التشغيل لينكس والماك والويندوز، حجم البرنامج حوالي 14 ميجابايت، يدعم عدد من اللغات ومنها العربية، ويخضع لبنود رخصة جنو العمومية الشاملة GPL. يمكن الحصول على نسخة من البرنامج من موقع المشروع على الإنترنت:

http://www.pdfsam.org

RPWI :

تعلم البرمجة هاجس أكثر المستخدمين، حتى أن بعض المستخدمين الجدد يدخل عالم الكمبيوتر فقط ليصبح مبرمجاً، هذا البرنامج يحقق الغاية لطالبها، فهو برنامج عربي الأصل صنعه محمود فايد، وهو ليس بيئة برمجة عادية، لا يحتاج المستخدم معها إلى كتابة أي أكواد برمجية، وإنما الاعتماد على الكائنات، وجدت من بين البرامج المنتجة فيها العديد من البرامج الجاهزة القوية مثل آلة حاسبة وبرنامج للاتصال. البرنامج حر مفتوح المصدر يخضع لبنود الرخصة العمومية الشاملة GPL. حجمها كبير؛ يبلغ حوالي 225 ميجابايت، شاملاً الشفرة المصدرية والملفات التعليمية ومن ضمنها مقطع فيديو يشرح كيفية عمل البرنامج، يعمل مع بيئة ويندوز. يمكن الحصول على نسخة منه مجاناً من موقع المشروع على الإنترنت:

http://sourceforge.net/projects/doublesvsoop/files/

No Autorun :

لعلكم تتفقون معي في أنه من أسوأ الفيروسات والديدان الحديثة وأكثرها إزعاجاً تلك التي تصنع لها ملفات تشغيل تلقائي autorun وتقوم أحياناً بإغلاق القرص فلا تستطيع فتحه إلا بأساليب متقدمة قد لا يعرفها أكثر المستخدمين، وهذا البرنامج يعتبر حلاً ناجحاً وعلاجاً ناجعاً لهذه الفئة من الكائنات الضارة سواء في مرحلة الوقاية أو أثناء العلاج بعد الإصابة، حجمه صغير جداً، يعمل مع جميع إصدارات ويندوز، حر مفتوح المصدر ومجاني، يمكن الحصول على نسخة منه من خلال موقع المشروع على الإنترنت:

http://sourceforge.net/projects/noautorun

للتواصل أو الاستفسار المراسلة على العنوان :

ask@alriyadh.com