ألقت الجهات الأمنية في محافظة مهدالذهب قبضتها المحكمة على عصابة مكونة من 20 شخصا يديرون مصنعاً للخمور ويروجون للأفلام الإباحية بصحراء مهدالذهب.

وكانت فرق أمنية من إدارة شرطة مهدالذهب بقيادة مدير إدارة الشرطة العقيد محمد بن على الفريدي والنقيب تركي علي المطيري مدير شعبة الدوريات قد داهمت أوكار العصابة في ساعات متأخرة من مساء أمس الأول في منطقة صحراوية شرق محافظة مهدالذهب ضمن خطة أمنية محكمة حيث تم القبض على أكثر من 25 شخصا مخالفاً لنظام العمل والإقامة وبتفتيش الأوكار التي يقطنونها وسط الجبال توصل رجال الأمن إلى مصنع للخمور وأفلام إباحية كان تروج لها العصابة.

وأوضحت مصادر (الرياض) إلى أن المعلومات الأولية تشير إلى أن العصابة ضمت بين أفرادها جنسيات مختلفة آسيوية وعربية وقد أستغلت معسكراً أقامته أحدى الشركات على طريق مهد الذهب وتم تحويلة إلى أوكار لترويج الأفلام الإباحية. من جانبه كشف ل(الرياض) المتحدث الرسمي بشرطة منطقة المدينة المنورة العميد محسن الردادي عن نجاح الخطة الأمنية التي قامت بها شرطة مهدالذهب بمساندة 16 دورية أمنية من شعبة الدوريات الأمنية في إلقاء القبض على 20 وافداً على طريق (مهدالذهب - الرياض) تحت الإنشاء وبتفتيش الموقع عثرت الجهات الأمنية على مصنع للخمور وأفلام إباحية وتم نقلهم إلى شرطة مهدالذهب لاستكمال التحقيقات معهم.