توقع مدير جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية الأستاذ الدكتور سليمان أباالخيل أن ترتفع نسبة الملتحقين في برنامج التعليم عن بعد والانتساب المطور إلى مايزيد عن ثلاثين ألف طالب وطالبة خلال العام القادم، مقابل مايزيد عن ثلاثة وعشرون ألف طالب وطالبة حتى الآن.

وقال الدكتور اباالخيل خلال جولته التفقدية مساء أمس الاول على مقر اختبارات مركز التعليم عن بعد بمعرض الكتاب بالمدينة الجامعية بالرياض، أن أعداد الطلاب الملتحقين بالتعليم عن بعد في زيادة مستمرة، وهذا بفضل الله ثم بفضل ما حققه التعليم عن بعد من تطور منذ افتتاحه قبل عامين ونصف، مشيرا إلى أن عدد الطلاب الذين يختبرون في كافة مراكز الاختبارات للتعليم عن بعد والانتساب المطور يزيد عن ثلاثة وعشرين ألف طالب وطالبة جميعهم يؤدون الاختبارات في وقت واحد، وقال لا شك أن هذا جهد كبير أتى بفضل الله ثم بدعم ولاة الامر ثم بالعمل الجاد من كافة منسوبي العمادة بما يخدم الدين والوطن.

وأكد معاليه أن الجامعة تعمل دائما على تلبية وتوفير كافة الإمكانات البشرية والتقنية والتعليمية التي تساعد على تيسير العملية التعليمية أمام الطلاب والطالبات، وقال سرني إشادة الطلاب في أخذ الجامعة بهذا النوع المتميز من التعليم، طالبين المزيد من التطور في مجال التعليم عن بعد، ولمست من الطلاب الشكر والثناء على حكومة خادم الحرمين الشريفين التي تقف خلف هذه الانجازات.

وأضاف أن نظام التعليم عن بعد والانتساب المطور في الجامعة خطى خطوات تطويرية منذ إنشائه وكل ذلك بفضل الله ثم بفضل الدعم اللامحدود للجامعة من القيادة الرشيدة وعلى رأسهم خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز وسمو ولي عهده الأمين وسمو النائب الثاني حفظهم الله، وكذلك بفضل دعم معالي وزير التعليم العالي الأستاذ الدكتور خالد بن محمد العنقري ومعالي نائبه على متابعتهم ودعمهم لكافة مناشط الجامعة، وقال لا شك أن هذا النجاح أصبح محط النظر ويستفاد منه في الداخل والخارج وهو دافع لنا لبذل المزيد من الجهود التي تكفل لنا التميز في هذا النوع من التعليم، وشكر عميد التعليم عن بعد ووكلائه وجميع العاملين على ما يبذلونه من جهود في الرقي بالعملية التعليمية في العمادة.

من جانبه شكر عميد عمادة التعليم عن بعد الدكتور عبدالرحمن بن عبدالله السند معالي مدير الجامعة على زيارته التفقدية وقال اعتبر هذه الزيارة تتويج من معاليه للجهود المبذولة في الرقي بالعمادة، وتعد دعم من معاليه لجميع العاملين ونتطلع إلى التقدم والتطور في التعليم عن بعد وهذا ما يتحقق ولله الحمد منذ إنشاء العمادة ونلاحظه في زيادة أعداد الملتحقين وتنظيم وترتيب كافة الإجراءات المتعلقة بالتعليم عن بعد.