شاركت أمانة محافظة جدة في حملة " كل رسالة تفرق" التي تنظمها جمعية الأمير فهد بن سلمان الخيرية لرعاية مرضى الفشل الكلوي " كلانا".

وأوضح مدير المركز الإعلامي بالأمانة أحمد الغامدي أنه بناءً على توجيهات معالي أمين محافظة جدة المهندس عادل بن محمد فقيه وحرصه على المساهمة الفعالة في هذه الحملة الإنسانية، قامت الأمانة بنشر الحملة على عدد كبير من اللوحات الإعلانية بشوارع جدة بحيث تغطي جميع أنحاء العروس لضمان توعية السكان وحملهم على المشاركة.

وقال الغامدي إن الحملة تهدف إلى مساهمة المواطنين والمقيمين الفعالة من خلال التبرعات لمرضى الفشل الكلوي المحتاجين، وذلك من خلال إرسال رسالة فارغة للرقم 5060 أو الاشتراك الشهري من خلال إرسال رقم (1) للرقم نفسه.

يذكر أن جمعية الأمير فهد بن سلمان الخيرية لرعاية مرضى الفشل الكلوي وقعت مؤخرا 20 اتفاقية تعاون مشترك، مع عدد من جمعيات البر والجمعيات الخيرية، بهدف تمثيلها واستقبال طلبات المرضى وذويهم، وتمكينهم من الاستفادة من الخدمات التي تقدمها الجمعية، دون تكبد عناء الوصول إلى مقرها في الرياض.

وكانت الجمعية قد شاركت في دراسة مسحية لمراكز الغسيل الكلوي في جميع مناطق المملكة مع وزارة الصحة، وتوقعت الدراسة تضاعف عدد مرضى الفشل الكلوي من 8000 مريض إلى 16000 مريض، خلال السنوات العشر القادمة، بنسبة زيادة 9 في المائة سنويا.

وهدفت الدراسة إلى تقييم مراكز الغسيل الكلوي في المملكة، والحالة الاجتماعية والطبية لمرضى الفشل الكلوي، وبناء قاعدة بيانات متكاملة، وتحسين وتطوير مراكز الغسيل القائمة حسب الأولوية، واستبدال مراكز الغسيل الكلوي القائمة حالياً في المدن بأخرى جديدة، واستحداث مراكز غسيل كلوي جديدة في المدن، وتقييم الخدمات الطبية والاجتماعية والعلاجية المقدمة للمرضى في مراكز الغسيل الكلوي.