حث وكيل عمادة شؤون الطلاب للنشاط بجامعة الحدود الشمالية الدكتور أحمد بن منصور السنتلي خريجي جامعة الحدود الشمالية باستغلال الفرص السانحة في الأعمال الحرة مع بداية التخرج، للاستفادة من مرحلة انتظار الوظائف الحكومية واكتساب خبرات جديدة تثري مسيرتهم العملية، وبخاصة أن الوظائف قد تتأخر أحيانا.

وأضاف: استغلال هذه الفرص الجيدة مثر للشاب إلى أن تتهيأ له الوظيفة أو ربما يطيب له الاستمرار في هذه الأعمال الحرة، وبالذات عندما يخطط بوعي للاستفادة من المبالغ التي رصدتها الدولة للمشاريع الصغيرة من خلال صندوق الموارد البشرية وغيرها، وقد تنقلهم هذه الخطوة إلى حلم يتمنون تحقيقه.

جاء ذلك على هامش حفل تخرج الدفعة الثالثة من خريجي جامعة الحدود الشمالية الذي رعاه سمو أمير منطقة الحدود الشمالية الأمير عبدالله بن عبدالعزيز بن مساعد آل سعود، وقد تحدث السنتلي عن فرحته بمناسبة تخريج هذه الدفعة حيث قال: كان غرسا فصار عرساً في يوم بهيج ازدان بنجاح الخريجين في صرح من صروح العلم، تشرف فيه ثلة من طلبة العلم بتكريمهم من أميرنا المحبوب.

وأضاف: سيكون لهؤلاء الخريجين دور في تكملة مسيرة النماء في هذا البلد المعطاء، مستغلا هذه المناسبة لتهنئة الطلاب والطالبات وأولياء الأمور الذين تحقق حلمهم المنتظر في فلذات أكبادهم.

مؤكدا أن الفرحة فرحتان إذ تزامن التخريج مع ذكرى البيعة الغالية، داعيا الله أن يحفظ هذا البلد وحكومته الرشيدة.