كرمت المؤسسة العامة للتأمينات الاجتماعية متقاعديها لعام 1430 – 1431ه أمس السبت بالمركز الرئيس بالرياض بحضور محافظ المؤسسة الأستاذ سليمان الحميّد.

وأقيم حفل خطابي بهذه المناسبة بدأ بآيات من القرآن الكريم ثم كلمة المتقاعدين ألقاها نيابة عنهم الأستاذ عبدالرحمن عبدالله عبدالمجيد شكر فيها المؤسسة على إقامة الحفل التكريمي لهم، وأثنى فيها على دور التأمينات والخدمات التي تقدمها للمشتركين والمستفيدين.

بعد ذلك ألقى محافظ المؤسسة كلمة رحب فيها بالحضور ونوه بالجهود الكبيرة التي قام بها موظفو المؤسسة المتقاعدون خلال فترة عملهم، وأكد بأن التقاعد ليس نهاية المطاف، وإنما هو بداية لمرحلة جديدة من العطاء في جميع ميادين الحياة.


صورة جماعية للمكرمين

واستعرض بعض ما تم إنجازه من أعمال في سبيل الارتقاء بأداء خدمات المؤسسة في الجوانب التأمينية والاستثمارية والتقنية والإدارية، حيث بلغ عدد المشتركين الذين هم على رأس العمل أكثر من ( 4.5 ) ملايين مشترك، وعدد المنشآت المسجلة بالنظام أكثر من (237) ألف منشأة وبلغت المعاشات التي تصرف شهرياً أكثر من (681) مليون ريال يستفيد منها أكثر من (252) ألف مستفيد. وتدار جميع أعمال المؤسسة بكوادر وطنية 100% .

وفي ختام كلمته وجه شكره وتقديره للمتقاعدين وتمنى لهم التوفيق في حياتهم اليومية وسلمهم الدروع التذكارية وشهادات التقدير ودعا الحضور لحفل الشاي، وحضر الحفل عدد من مسؤولي وموظفي المؤسسة ومتقاعديها السابقين، وبلغ عدد المتقاعدين ( 26 ) موظفاً منهم الأستاذ عبدالرحمن عبدالله عبدالمجيد مدير مكتب التأمينات بمكة المكرمة والأستاذ فلاح بن عامر الخالدي مدير مكتب التأمينات بمحافظة الجبيل والأستاذ محمد بن علي الخراز مساعد مدير مكتب التأمينات بمنطقة القصيم والأستاذ عبدالله بن ابراهيم القنيبط مدير شعبة الودائع والقروض والأستاذ منصور بن صالح المرشد مدير إدارة التعويضات بمكتب الرياض.