أوضح الأمين العام لمجلس وزارة التربية والتعليم المستشار التعليمي الدكتور خالد بن عبدالله بن دهيش أن لقاء قادة العمل التربوي الذي سيعقد بالمنطقة الشرقية الاثنين القادم يأتي استكمالاً لسلسلة من اللقاءات التي عقدت في وزارة التربية والتعليم على مستويات مختلفة بدءاً من الميدان التربوي بلقاءات تعقد على مستوى إدارات التربية والتعليم ثم على مستوى نظرائهم في الإدارات في جهاز الوزارة وتتبعها لقاءات تجمع مسؤولي إدارات التربية والتعليم بمديري العموم ومن ثم لقاءات مديري التربية والتعليم في القطاعين بوكلاء الوزارة لمناقشة المقترحات والتوصيات الصادرة من الميدان، ثم يأتي هذا اللقاء كتتمة للمشاورات المختلفة، وذلك من أجل الوصول إلى قرارات وتوصيات تهدف بمشيئة الله إلى تحسين الأداء في العملية التربوية والتعليمية، ويعد لقاء قادة العمل التربوي أهم اللقاءات التي تناقش أبرز المستجدات في العملية التربوية والتعليمية ومناسبة للتشاور حول مجمل القضايا التربوية. ويستمر خلال الفترة من 2426/6/1431ه الموافق 79/6/2010م .

اللقاء يستعرض أبرز ملامح تطبيق المشروع الشامل في المناهج ومشروع العلوم والرياضيات

وأضاف الدكتور ابن دهيش أن اللقاء سيستعرض أبرز ملامح تطبيق المشروع الشامل في المناهج ومشروع العلوم والرياضيات، إضافة إلى تطوير حساب الاحتياج للمعلمين، وتطوير المقاصف المدرسية، إضافة إلى دور وكالة المباني وإدارات التعليم في عقود إنشاء المباني، وتطوير صيانة المدارس.

من جانب آخر تناقش جلسات اللقاء مشروع الملك عبدالله لتطوير التعليم (تطوير) وأبرز ما تم التوصل إليه في تطبيقات برامج التطوير في إطار المشروع واستعراض الخطوات المنفذة في المرحلة الحالية، إضافة إلى ما سيتم تفعيله من مشروعات "تطوير" في المرحلة القادمة، كما سيناقش اللقاء توحيد إدارات التربية والتعليم في المرحلة الأولى من مشروع توحيد إدارات التربية والتعليم للبنين والبنات في إدارة واحدة، ومناقشة التوسع في هذا المشروع، ومناقشة الاختبارات العالمية (timss) والأولمبياد الدولية في الكيمياء والفيزياء والرياضيات ومشاركة الوزارة في أعمالها، إضافة إلى استعراض أهم التجارب التربوية المنفذة في الميدان التربوي، إضافة إلى المدارس الصغيرة وتطبيقات الوزارة تجاهها، وتوطين العملية الإشرافية، والخارطة المدرسية، والتجهيزات المدرسية، كما سيستعرض اللقاء تنفيذ مشروع فارس في مرحلته الحالية ومشروع الإدارة التربوية، ومشروع نظام نتائج الاختبارات الثانوية، وتأسيس مرصد للرأي التربوي.

في ذات السياق يعقد لقاء مفتوح لسمو وزير التربية والتعليم مع المشاركين في لقاء قادة العمل التربوي للوقوف على أبرز القرارات التي سيتم اتخاذها أو دراستها خلال العام الدراسي القادم، كما سيصدر عن اللقاء بيان ختامي يتضمن كافة القرارات والإجراءات التي اتخذت في جلسات اللقاء، والتي سيتم تفعيل إجراءات عملية تجاهها في المرحلة القادمة.

كما سيعقد سمو وزير التربية والتعليم مؤتمراً صحفياً يحدد فيه أبرز التوجهات القادمة في العام الدراسي القادم ويجيب على الاستفسارات والتساؤلات حول أداء وزارة التربية والتعليم في العام الدراسي الماضي.