حضر عشرات المعلمين الى مبنى إدارة التربية والتعليم يوم اول امس السبت احتجاجا على تعميم إدارة التربية والتعليم بحفر الباطن لتقويم الأداء الوظيفي مستغربين الوقت الذي تم تعميمه فيه وهضم حقوقهم وأدائهم خلال عام دراسي كامل.

وقال عدد من المعلمين إنهم يعترضون على الفقرة السادسة وهي "أن المعلمين المتميزين والذين يحصلون على درجة (95) فما فوق يجب إثبات ما يدل على تميزهم وإرفاق ذلك مع استماراتهم مثل (البحوث التربوية، الدراسات، الأفكار الجديدة، مستوى نتائج الطلاب، حصولهم على شهادة شكر وتقدير من مدير التربية والتعليم أو الوزارة، أو مشاركتهم في الأنشطة الطلابية وحصول مدارسهم على درع أو شهادة تقدير" وسيتم إعادة كل استمارة لم تستوفِ الشروط. مؤكدين أن الوقت غير مناسب لنهاية العام الدراسي.

هذا وقال مدير التربية والتعليم بحفر الباطن عبدالعزيز النصار إن التعميم يشير إلى إعطاء مبررات لمن حصل على أداء وظيفي لأكثر من (95)% بهدف الاستفادة من تجربته التربوية وإشراكه في اللقاءات التربوية التي تجمع التربويين بالمحافظة للاستفادة من خبراته فمن غير العدل أن يترك تميزه دون الإشارة إليه، ولم يمنع التعميم مديري المدارس من منح أي درجة كانت في استمارة الأداء الوظيفي، مشيرا إلى أنه لارتباطه باجتماع بالوزارة تم تكليف مدير الإشراف التربوي للالتقاء بعدد من الزملاء المعلمين للاستماع لوجهة نظرهم وتوضيح المقصد من التعميم.

من جانبه هدأ مدير الإشراف التربوي بالإدارة ناصر العبدالكريم من غضب المعلمين مؤكدا أن هناك سوء فهم للتعميم وأن الإدارة حريصة على عطاء معلميها مؤكدا أن تعميما إلحاقيا سوف يصدر ليوضح لمديري المدارس التعميم المرسل..