قال الرئيس التنفيذي والعضو المنتدب لشركة "موبايلي" المهندس خالد الكاف بعد تنازل الشركة الكامل عن قيمة دخل تذاكر مباريات النادي في المباراة المرتقبة بعد غد "الأربعاء" التي سيواجه فيها "الزعيم الآسيوي" بنيودكور الاوزبكي ضمن دور الستة عشر من بطولة دوري أبطال آسيا 2010: "بودنا أن نقدم أكثر من ذلك بكثير لهذه الجماهير الغالية التي شكلت فارقاً واضحاً طوال الموسم، وتكفلنا بقيمة حصتنا من تذاكر المباراة القادمة وتقديمها لجماهير الهلال في آخر مباراة لهذا الموسم، هو خير هدية نختم بها هذا الموسم الناجح للهلال و"موبايلي"، وحماس رئيس النادي وحرصه على دعم الجماهير انعكس علينا حتى بتنا نشعر بما يشعر به من الواجب الملقى على عاتقه لإسعاد جماهير الهلال العريضة في جميع أنحاء السعودية. كما أن حساسية هذه المباراة التي تشكل المنعطف الأهم في مسيرة الهلال خلال الأعوام العشر الماضية تجعلنا نبذل كل ما بوسعنا لمؤازرة اللاعبين من خلال فتح الأبواب أمام الجماهير لدعم وتشجيع الفريق وتحقيق التأهل إلى دور الثمانية بإذن الله".

وستفتح أبواب استاد الملك فهد منذ وقت مبكر من يوم المباراة، وسيكون الدخول مجانيا لجميع الدرجات ما عدا المنصة الرئيسية التي ستتم طباعة تذاكرها وبيعها في نادي الهلال، وتطرح قبل يوم المباراة.

من جهته قدم رئيس نادي الهلال الأمير عبدالرحمن بن مساعد شكره لشركة "موبايلي" بعد تبرع الشركة بالتذاكر وقال: "أحب أن أشكر الشريك الاستراتيجي "موبايلي" التي تكفلت بالتبرع بالتذاكر وسيكون الدخول بعد تبرع "موبايلي" متاحاً للجميع، وأشكرهم وأعتقد أن الانجازات التي حققها الهلال لم تكن لتتم لولا شريك استراتيجي بهذا الحجم وهذه المسؤولية".