هبط هال سيتي الى الدرجة الاولى بتعادله مع مضيفه ويغان 2-2 في المرحلة السابعة والثلاثين قبل الاخيرة من الدوري الانكليزي لكرة القدم. وكان هال سيتي في طريقه الى انتزاع فوز ثمين من ويغان وبالتالي الابقاء على آماله في البقاء في الدرجة الممتازة عندما تقدم 2-1 حتى الدقيقة الثالثة من الوقت بدل الضائع التي شهدت ادراك ويغان للتعادل فاكتفى بنقطة واحدة لم تكن كافية لانتظاره حتى المرحلة الاخيرة لمعرفة مصيره.

وكان ويغان البادىء بالتسجيل عبر فيكتور مويز في الدقيقة 31، ورد هال سيتي بهدفين لويل اتكينسون (41) ومارك كولن (64)، قبل ان يوجه المدافع العاجي ستيف غوهوري الضربة القاضية للضيوف بادراكه التعادل في الدقيقة الثالثة من الوقت بدل الضائع.

ورفع هال سيتي رصيده الى 29 نقطة بفارق 5 نقاط خلف وست هام المستفيد الاكبر من التعادل لانه ضمن بقاءه في الدرجة الممتازة.

ولحق هال سيتي ببيرنلي وبورتسموث الى الدرجة الاولى.

وفي مباراة ثانية، عمق بلاكبيرن روفرز جراح ارسنال عندما تغلب عليه 2-1.

وهي الخسارة الثالثة لارسنال في مبارياته الاربع الاخيرة التي لم يذق فيها طعم الفوز حيث سقط امام توتنهام 1-2 وويغان 2-3 وبلاكبيرن 1-2 وتعادل مع مانشستر سيتي صفر-صفر.

وكان ارسنال البادىء بالتسجيل عبر مهاجمه الدولي الهولندي روبن فان بيرسي بضربة رأسية من مسافة قريبة اثر ركلة ركنية انبرى لها الفرنسي سمير نصري (13)، ونجح بلاكبيرن في ادراك التعادل بواسطة ديفيد دان من مسافة قريبة (43)، قبل ان يسجل الكونغولي كرستوفر سامبا هدف الفوز بضربة رأسية من مسافة قريبة اثر ركلة ركنية (68).