• انت الآن تتصفح عدد نشر قبل 1634 أيام , في الأثنين 19 جمادى الأولى 1431هـ
الأثنين 19 جمادى الأولى 1431هـ - 3 مايو2010م - العدد 15288

مديرات مدارس الدمج يتساءلن : لماذا أوقفت الوزارة ميزانية التربية الخاصة..

معلمات ذوي الاحتياجات الخاصة :نواجه حالات طارئة ومدارس الدمج بحاجة لممرضات واخصائيات نفسيات ولا توجد تجهيزات

تغطية-سلوى العمران

    اشتكت عدد من معلمات ذوي الاحتياجات الخاصة بوزارة التربية والتعليم في مدارس الدمج في التعليم العام من انعدام التجهيزات الطبية في المدارس ومن عدم توفر المستلزمات الإسعافية اللازمة للطالبات ذوي الاحتياجات الخاصة في حالة تعرضهن لأي مشكلة صحية طارئة وأكدت بعض المعلمات الحاضرات للمحاضرة التوعوية التي أقامتها إدارة التربية الخاصة بإدارة التعليم وموضوعها " معلمات بلادي مسعفات " بالمركز التاريخي بالمربع أنه يوميا خاصة مع التقلبات الجوية التي نشهدها منذ فترة طويلة تتعرض طالبة من ذوي الاحتياجات الخاصة لحالة صحية طارئة ومنها مشاكل التنفس وذلك نتيجة المشاكل الصحية التي توجد لدى هذه الفئة الناتجة من الإعاقة التي يعانون منها تأتي في مقدمتها الإعاقات الفكرية ( الداون ساندروم ) وغيرها من الإعاقات التي تصاحبها مشاكل صحية معقدة كالصرع ومشاكل التنفس وأمراض القلب والتشنج وتؤكد إحدى المعلمات لم تفصح عن اسمها أن مدارس الدمج تضم فصولا لطالبات ذوي احتياجات خاصة لديهن كثير من المشاكل الصحية المعقدة وأن المعلمة تجد نفسها في كثير من الأحيان غير قادرة على التعامل مع الحالة المرضية التي تمر بها الطالبة في حين أن ما تقوم به هو اجتهادات شخصية منها دون أن تدري مدى صحة ما تقوم به من عمل إسعافي للحالة التي أمامها بينما هي مطالبة أمام المدرسة بمواجهة الموقف والتصرف بسرعة مع تحمل مسؤولية ما يترتب على مثل هذه المواقف التي تمر بها الطالبة أمام الوزارة واشتكين من عبء المهام التي تقع على عاتقهن كون الطالبات يعتمدن اعتمادا كليا على المعلمة في كل شيء ولا يقتصر الأمر على التعليم فقط وطالبت هؤلاء المعلمات وزارة التربية والتعليم تزويد مدارس الدمج بممرضة متخصصة أو على الأقل مساعدة للمعلمة لمواجهة مختلف المواقف اليومية التي تواجهها معلمة التربية الخاصة وأنه في النظام القديم في معاهد التربية الفكرية كانت توجد مساعدة للمعلمة من خريجات الثانوية العامة تقدم خدمات جيدة في مختلف المواقف حتى تتفرغ معلمة التربية الخاصة للعمل التعليمي ، كما ذكرت مديرات مدارس الدمج الحاضرات للمحاضرة التوعوية أن كثيرا من مدارس الدمج غير مؤهلة لعملية الدمج رغم النتائج المتقدمة التي حققها على مستوى طالبات الفئات الخاصة وذلك وفق آراء الأمهات والمعلمات وأن مديرة المدرسة تعاني نتيجة ذلك حيث ضيق المباني وكثرة أعداد الطالبات العاديات بشكل لا تسمح إمكانيات المدرسة من حيث التجهيزات والكوادر التعليمة والإدارية التعامل مع حالات الفئات الخاصة بشكل جيد يتناسب ومتطلبات مختلف المواقف واستنكرت أخرى سحب وزارة التربية والتعليم الميزانية المخصصة لمدارس الدمج الخاصة بذوي الاحتياجات الخاصة والتي كانت تسد احتياجات المدارس من الأدوات والمستلزمات التعليمة وغيرها وأن إيقافها شكل عبئاً عليها جعل المديرة تستعين بصندوق المدرسة المالي الذي لا يفي احتياجات الطالبات العاديات فكيف وقد أضيف إليها ذوو الاحتياجات الخاصة ونادت هؤلاء المديرات بضرورة توفير أخصائية نفسية في مدارس الدمج لمواجهة حالات الهيجان النفسي التي تعانيها طالبات الاحتياجات الخاصة وخاصة في بداية العام الدراسي أو زيادة أعداد المرشدات الطلابيات في مدارس الدمج خاصة ، وأكدت أخصائية طب الأسرة بالوحدة الصحية السادسة منى الراجحي التي ألقت المحاضرة أن مدارس البنات بحاجة ماسة لتجهيزات طبية لازمة لمواجهة الحالات الاسعافية الطارئة لدى الطالبات وأن هذه التجهيزات ضرورية خاصة في ظل وجود تقلبات جوية مستمرة طوال العام تؤدي لمشاكل صحية منها مشاكل التنفس بشكل عام والربو بشكل خاص في حين أن الأعداد هائلة والإمكانيات محدودة وأضافت أن الوزارة توزع كل عام أدوات إسعافية تتضمن ضمادات طبية وبخاخات ربو ومسكنات الألم وأدوية الحرارة ولزقات ومطهرات وغير ذلك من الأدوات إلا أن ذلك غير كافٍ وترى أنه يفترض تأهيل معلمة العلوم أو المرشدة الطلابية أو أي معلمة لديها الحماس القيام بهذا الدور على أعمال الإسعافات الأولية بالنسبة لمدارس التعليم العام . شملت المحاضرة عدة مواضيع حول النزيف ، والجروح ، وإصابات الرأس ، واللدغات ، والكسور ، وطريقة الإخلاء ، وإنسداد مجرى التنفس بجسم غريب .

المحاضرة وجهت لمعلمات التربية الخاصة ومرشدات طلابيات ومساعدات ومديرات مدارس منسوبات مدارس الدمج بالإضافة لمشرفات التربية الخاصة .



عفواً هذه الخدمة متاحة للأعضاء فقط... يرجى تسجيل الدخول أو اضغط هنا للتسجيل
احصل على رابط الخبر عبر رمز الإستجابة السريع QRcode


التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الرياض" الإلكتروني ولا تتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك، ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر، وللإبلاغ عن أي تعليق مخالف يرجى الضغط على زر "التنبيه" أسفل كل تعليق ..

عدد التعليقات : 17
ترتيب التعليقات : الأحدث أولا , الأقدم أولا , حسب التقييم
عفواً ترتيب التعليقات متاح للأعضاء فقط...
سجل معنا بالضغط هنا
  • 1

    شريحه من أبنائنا فلذات أكبادنا تستحق الرعايه وتكثيف الخدمات والأجر فيهم مضاعف بارك الله فيكم وأعانكم على حسن رعايتهم.

  • 2

    نتمنى وضع المعلمات ذوي الاحتياجات الخاصه في مكاتب الاشراف والمندوبيات

    ابوفجر (زائر)

    UP 0 DOWN

    05:36 صباحاً 2010/05/03

  • 3

    يا صبر التنميه على وزارة التعليم والتربيه...!
    لو يغيرون مسماها الى شي يحقق مفاهيمها كان أولى..!
    { وزارة النوم والسمنه والحول..! }
    كل يتغير الى الأحسن اليوم الا هذه الوزاره..؟
    لا زال القلق يعمل بها بحرفيه ومهنيه,
    وطموح مخجل ومعيب..!
    يتغير الوزير ولا يتغير ما دون ذلك..!
    لسبب أن الفايروس في تلك الوزاره ما زال غير..!
    محارب بحق وحقيقه..!
    الله بس يعين المعلمات من..!
    سوق الحياله الاداري والمالي والتربوي في هذه الوزاره..!
    مابعد بند 105 مصداقيه لهذه الوزاره..؟!

  • 4

    للأسف الوزارة غير مهتمه بطلاب التربية الخاصة لجهلهم بألاحتياجات الكثيرة لهذه الفئة

    عبدl لعزبز

    UP 1 DOWN

    08:55 صباحاً 2010/05/03

  • 5

    كان الهدف من الدمج ايجاد ميزانية لهذا المشروع وعندما اوجدت هذه الميزانية من دولتنا الحبيبة لتساعد المعاقين وذوي الاحتياجات الخاصة
    وللأسف لطشت هذه الميزانية من قبل خفافيش الليل ومقاولين الباطن من الاشقاء العرب.

    سعودي حر (زائر)

    UP 1 DOWN

    09:15 صباحاً 2010/05/03

  • 6

    وش المقصود بمدارس الدمج

  • 7

    امل من المسئولين الاهتمام فهم يستحقون الرعايه وامل فتح للدمج بمحا فظة الا سياح بدلا من الذهاب يو ميا الي بريده 77 كيلو
    كلي امل با يفتح فصل لذو الا حتيا جات الخاصه والدمج بمحا فظه الا سياح ليخدم اكثر من 20 قريه وهجره

  • 8

    مع الاسف الشديد تم اغلاق الوحده الصحيه للتربيه الخاصه هذا العام وحرم طالبات ذو الاحتياجات الخاصه من الرعايه الصحيه وتم تحويلهم الى الوحدات الصحيه وفقدن الرعايه التي كن يحضين بها ومن هنا اطالب المسؤولين باعادة النظر بافتتاح الوحده ومازال السؤال يتردد بالاذهان : لماذ اغلقت وحدة التربيه الخاصه ؟؟؟!!!

    قديييمه (زائر)

    UP 0 DOWN

    12:07 مساءً 2010/05/03

  • 9

    المشكه عندنالما نجي نطبق شي نبدا من حيث بدا الاخرون,مو نبدا من حيث وصلو.ليش مانستفيد من تجارب الدول المتميزه في هذا المجال مثل الاردن ,البحرين,والله ياليتكم تشوفون واقع التربيه الخاصه في الدمج او المعاهد ,شي يدمي القلب.بس مانقول الا الشكوى لله

    اميرة (زائر)

    UP 0 DOWN

    06:16 مساءً 2010/05/03

  • 10

    اؤيد ذلك وبشده
    فعلا انا والله سحبت ابني متلازمة داون من مدرسة الدمج الحكوميه وجلسته بالبيت لهذا السبب !!
    والله قهرر لايوجد في المدرسه لاعامله ولا ممرضه ولا حتى غرفه مصادر خاصه لهم والله حاله دمجوهم وبس بدون ماينظرون لاحتياجاتهم

    ام عاصم (زائر)

    UP 0 DOWN

    06:28 مساءً 2010/05/03

  • 11

    لا يوجد هناك اهتمام في التربيه الخاصه خصوصن الفكريه

    معلم تربيه فكريه (زائر)

    UP 0 DOWN

    07:20 مساءً 2010/05/03

  • 12

    سبحان الله يشتكون من فصول الدمج في المدارس رغم أنها أفضل بمراحل من معاهد التربية الفكرية وفصولها الغير صالحة لأي جنس من الكائنات الحية.
    للأسف يتم الحكم على وضع التربية الخاصة في الدولة من خلال مركز والدة الأمير فيصل بن فهد للتوحد واللذي يعتبر سبعة نجوم بخدماته ويظن الجميع بأن جميع معاهد التربية الفكرية ومراكز التوحد التابعة للوزارة بنفس المستوى
    في الحقيقة تدهورت أحوال المعاهد والمراكز جداً بعد ترك الدكتور ناصر الموسى الإشراف على برامج التربية الخاصة

    سووول

    UP 0 DOWN

    07:45 مساءً 2010/05/03

  • 13

    انا ضدالدمج ياناس ارحموهم وارحمو ضعفهم-الدمج
    فاااشل

    ام محمدالبريدي (زائر)

    UP 0 DOWN

    08:39 مساءً 2010/05/03

  • 14

    بحكم تخصصي تربيه خاصه واعمل في هذا المجال اللي متاكده منه ان الوزاره تصرف ميزانيه للمديرات..؟؟
    وكذالك هناك نسبه لمعلمات التربيه الخاصه واي شخص يتعاون مع هذه الفئه..
    اعتقد يجب على المديرات ارسال خطاب اما للشؤؤن الماليه او لاحد المدراء الوزراء في وزاره التربيه بالمطالبه بحقوقها وحقوق صغيراتها.

    loli pop (زائر)

    UP 0 DOWN

    09:01 مساءً 2010/05/03

  • 15

    انا اخصائية علم نفس تخصص مسار فكري
    وارميني في شرورة معلمة و مرشدة طلابيه
    ولي خمس سنوات اطالب بالنقل لنقل زوجي للرياض
    وماجاني نقل لانه مافيه احتياج
    رحت لنوره الفايز وحكيت لها تخصصي
    وقالت نرفعه لشؤون المعلمات
    هذا الكلام له سنه
    الان
    انا في شروره وزوجي في الرياض والاحتياج قائم

    الرياض غاليه (زائر)

    UP 0 DOWN

    10:10 مساءً 2010/05/03

  • 16

    مشكلة وزارتنااقرت الدمج ودمجت بس عن غيرطيب خاطر
    مع ان الدمج لبعض الأطفال هوافضل وسيلة وحقق نجاح باهروملحوظ لكن المشكلة عدم توفر احتياجات طالبات ذوي الأحتياجات الخاصة في هذه المدارس كالطبيبة ومساعدة المعلمه الأخصائية النفسية الوسائل الخاصة بتدريس تلك الفئة الغالية حيث وضع على عاتق المعلمة كل شيئ

    معلمة vip (زائر)

    UP 0 DOWN

    11:26 مساءً 2010/05/03

  • 17

    تجربة الدمج تجربة لها أثارها الإيجابية لذوي الاحتياج الخاص,وكذلك للطلبة...المسأله المؤرقة هي:القيام بمذهل الأفكار دون إيجاد بيئة تحتضن هذه التجارب لتنشأ عنها الأهداف
    الجميلة التي قامت لأجلها,وهذا ماجعل بعض ذوي الاحتياج الخاص يناشدون بإيقاف عملية الدمج,بينما لايزال بعض الطلبة لايعي معني ذوي احتياج خاص,ولا حتى إدارة المدرسة!

    أسماء صالح

    UP 0 DOWN

    02:05 صباحاً 2010/05/04



مختارات من الأرشيف