نيابة عن خادم الحرمين الشريفين، الملك عبدالله بن عبدالعزيز افتتح أمير منطقة مكة المكرمة صاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل مساء أمس مشروع نادي الفروسية بجدة على الكورنيش الجنوبي بعد أن تم تنفيذ مرافق مشروع المنتجع الذي يمثل ملتقى لأعضاء نادي الفروسية، بالاضافة الى فندق فخم كذلك المرافق الرياضية والصحية والاجتماعية للرجال والنساء، ومرسى لليخوت وسوق تجارية ومسجد وقاعة للمؤتمرات.وقد حضر الحفل صاحب السمو الملكي الأمير تركي الفيصل ووزير التربية والتعليم الأمير فيصل بن عبدالله والأمير الدكتور خالد بن فيصل بن تركي وكيل الحرس الوطنى بالمنطقة الغربية والأمير سلطان بن سلمان بن عبدالعزيز والأمير عبدالله بن سعود رئيس لجنة السياحة بالغرفة التجارية بجدة والمهندس عادل فقيه أمين مدينة جدة وعدد من الأمراء والقناصلة ورجال الاعمال بجدة.

وقد بدأ البرنامج برحلة مائية انطلقت من المرسى البحري للمنتجع القائم بكورنيش حي الحمراء، ثم دشن بعدها الأمير خالد الفيصل المنتجع والعودة الى قاعة المناسبات، ليعزف بعدها السلام الملكي إيذاناً ببدء حفل الافتتاح الذي بدأ بالقرآن الكريم ثم كلمة ادارة نادي الفروسية بمنطقة مكة المكرمة المهندس اسامة ابا الخيل تحدث فيها عن المشروع والتي كانت فكرة إنشاء ناد للفروسية في جدة قد بدأت بتلمس خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز حين كان ولياً للعهد حاجة منطقة مكة المكرمة إلى ناد للفروسية، يخدم كافة مدن المنطقة ويكون ملتقى رياضياً واجتماعياً لأهلها، يؤدي لتعمق صفات الفروسية النبيلة وتعزيز القيم والمثل التي اشتهر بها الفارس العربي عبر التاريخ، وترسيخها لدى أبناء الوطن ضمن إطار حضاري يقوم على تعاليم الدين الحنيف، ويجمع التقاليد العريقة في مجتمعنا السعودي". الذي يخدم الاسر بالرغم من انه طال انتظاره والذي اقيم على مساحة 140 الف متر بتكلفة حوالي نصف مليار ريال علي مدى ثلاثين شهرا .ثم قدم عرضا مرئيا للمشروع وتدشين الموقع الخاص إلكترونيا. وقدم في نهاية الحفل الهدايا وتكريم من ساهم في هذا المشروع منذ انطلاقته. ثم قد سمو الأمير فيصل بن عبدالله وزير التربية والتعليم هدية تذكارية الى النادي عبارة عن لوحة للملك عبدالعزيز اول فارس في هذا الوطن.