تسلم معالي مساعد رئيس مجلس الشورى الدكتور عبدالرحمن بن عبدالله البراك الجائزة التي فاز بها موقع المجلس الالكتروني على الشبكة العنكبوتية الإنترنت كأفضل موقع في مجال الإبداع البصري على مستوى البرلمانات العربية للعام 2009م التي نظمتها المنظمة العربية للتنمية الإدارية التابعة لجامعة الدول العربية بالتعاون مع أكاديمية جوائز الانترنت في المنطقة العربية وذلك خلال الحفل الذي أقامته المنظمة في العاصمة اللبنانية بيروت الليلة الماضية.

وعبر الدكتور البراك باسم معالي رئيس مجلس الشورى الشيخ الدكتور عبدالله بن محمد بن إبراهيم آل الشيخ وباسمه شخصياً عن الشكر والتقدير لجامعة الدول العربية ممثلة في المنظمة العربية للتنمية الإدارية وأكاديمية جوائز الانترنت في المنطقة العربية على تنظيم مثل هذه الجائزة، ووصف الجائزة بأنها خطوة تشجيعية من المنظمة تعزز المنافسة بين البرلمانات العربية في مجال تقنية المعلومات ومسايرة أحدث النظم في هذا المجال بما يرفع من الآداء ويحسن بيئة العمل داخل المجالس الشورية والبرلمانية.

وأوضح معاليه أن مجلس الشورى يطبق حاليا برنامج التعاملات الالكترونية (شاور) إنفاذاً لتوجيهات خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز حفظه الله لتطبيق الحكومة الإلكترونية، وبدعم مباشر من معالي رئيس المجلس الشيخ الدكتور عبدالله بن محمد بن إبراهيم آل الشيخ.

وبين أن البرنامج يهدف إلى إيجاد بيئة الكترونية متكاملة داخل المجلس لخدمة الأهداف الإستراتيجية لمجلس الشورى، وتحقيق البيئة الموحدة والعمل المشترك لموظفي المجلس لإتمام الأعمال وتنفيذها إلكترونيا، والتأكد من سهولة الوصول والاستخدام الأمثل للمعلومات من خلال واجهة مستخدم متكاملة معينة لكل مستخدم، وكذلك تشكيل إطار كامل السرية لجميع مستويات العمل من خلال المهارات والخبرات الفنية والإدارية.

الجدير بالذكر أن المسابقة تهدف إلى تقدير الجهود التي تبذلها الحكومات العربية التي أنشأت مواقع الكترونية لها على شبكة الانترنت، في سبيل تقديم خدمات للمواطنين وتوفير المعلومات لهم، وتسعى إلى تعزيز المواقع الحكومية الالكترونية، وتشجع الإبداع في تصميم هذه المواقع، وتكريم أفضل موقع الكتروني صمم استناداً إلى معايير دولية لمواقع الحكومات الالكترونية، واكتشاف وتعزيز روح الإبداع والعقول الخلاقة العاملة في مجال الحكومة الالكترونية، وتشجيع الدول العربية على المشاركة في العالم الرقمي.