وصفت الفنانة الكويتية حياة الفهد مهرجان الخليج السينمائي بأنه بمثابة الأمل الجديد الذي سيعطي الفنان الخليجي دافعاً أكبر لتقديم ما هو مميز في عالم السينما. وقالت النجمة الكبيرة في الكلمة التي ألقتها في حفل افتتاح الدورة الثالثة من المهرجان ليلة أول أمس الخميس في مدينة دبي إن التكريم الذي نالته في هذه الدورة هو بمثابة تتويج لجهد الجيل المؤسس للسينما الخليجية على اعتبار أنها شاركت في بطولة أول فيلمين خليجيين هما "بس يا بحر" و"الصمت" في السبعينيات الميلادية.

وكانت حياة الفهد قد كرمت في ليلة الافتتاح مع المخرج العراقي خليل شوقي والممثلة الإماراتية رزيقة الطارش. واستلم النجوم الثلاثة دروعاً تذكارية من السيد محمد المر نائب هيئة دبي للثقافة الذي حضر حفل الافتتاح نيابة عن سمو الشيخ ماجد بن محمد بن راشد آل مكتوم. وقد حضر الحفل نخبة من نجوم الدراما الخليجية من بينهم الفنان الكويتي القدير حسين عبدالرضا, مريم الصالح, إبراهيم الحساوي, مريم زيمان وهيفاء حسين إضافة إلى النقاد أمين صالح, حسن حداد وصلاح سرميني والمخرج السعودي محمد الظاهري باعتباره أحد أعضاء لجنة تحكيم مسابقة الأفلام القصيرة.


عبدالحميد جمعة ومريم الصالح

ومن جانب المخرجين السعوديين المشاركين في الدورة فقد حضر الحفل كل من: عبدالله آل عياف, فهد الأسطاء, ريم البيات, هناء الفاسي, حسام الحلوة, عبدالمحسن الضبعان, عهد كامل, توفيق الزايدي, موسى آل ثنيان, عبدالمحسن المطيري, بدر الحمود, سمير عارف, طلال عايل ونواف المهنا.

وتخلل الحفل كلمة ألقاها السيد عبدالحميد جمعة ثم كلمة أخرى للسيد مسعود أمرالله قام خلالها بالتعريف بنجوم فيلم الافتتاح "دار الحي" قبل أن يبدأ عرض الفيلم الإماراتي مدشناً بذلك عروض الدورة الثالثة للمهرجان التي تستمر حتى يوم الأربعاء المقبل في "دبي فيستفال سيتي" يعرض خلالها 194 فيلماً من 41 دولة من بينها 24 فيلماً من المملكة العربية السعودية.


من ضيوف المهرجان

هدى الخطيب وهيفاء حسين