صدرت موافقة صاحب السمو الملكي الأمير نايف بن عبدالعزيز النائب الثاني لرئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية المشرف العام على اللجنة السعودية لإغاثة الشعب الفلسطيني على قيام اللجنة بتحويل مبلغ (9,450,000) تسعة ملايين وأربعمائة وخمسين ألف ريال لبرنامج الأمم المتحدة لمستوطنات البشرية وذلك ضمن الاتفاقية الموقعة بين الجانبين والتي بموجبها يتم بناء (100) وحدة سكنية في مدينة الخليل لإسكان وتشغيل النساء الأرامل والفقيرات.

ويمثل هذا المبلغ الدفعة الثانية من المبلغ المخصص لتمويل تلك الوحدات المخصصة لإسكان النساء الأرامل في الخليل وتمليك العائلات مشروعات توفر لهن دخلاً مناسباً، وتنفيذ برامج تدريبية لهن، وتطوير آليات مكافحة أوجه الفقر المختلفة، إضافة إلى بناء الطاقات المؤسسية في وزارة العمل والشؤون الاجتماعية لمتابعة الإشراف على هذا المشروع الذي أنجز منه ما نسبته (63%).

ويأتي هذا الدعم امتداداً للدور الإنساني الذي تقوم به المملكة تجاه تحقيق أكبر قدر من الفائدة والنفع للمجتمع الفلسطيني وتخفيف جزء من معاناته وتلبية احتياجاته الضرورية.

ويشكل هذا المشروع امتداداً للبرامج والمشاريع التي نفذتها وتنفذها اللجنة في الأراضي الفلسطينية بالتعاون مع الجهات الرسمية والمنظمات الدولية، كما سبق ان وقعت اللجنة عدة اتفاقيات لتنفيذ عدد من البرامج والمشروعات الإغاثية للشعب الفلسطيني مع العديد من المنظمات الدولية.