حول العالم

قانون الحظ العاثر

  • هل لاحظت أن الازدحام يكون على أشده حين تكون مستعجلا فقط !؟

  • وهل لاحظت أنك حين تخرج من مسارك إلى المسار الأسرع قربك تفاجأ بأن مسارك السابق تحرك وأصبح أكثر سرعة!؟

  • وهل يخطر ببالك حينها أنك إنسان "منحوس" وصاحب حظ عاثر!!؟

أياً كان ردك فستجد الجواب في قانون غريب يدعى قانون ميرفي أو قانون الحظ العاثر كما أسميه أنا.. وهذا القانون ذاتي ومتشائم وينص على أنه : في حال وجود احتمال لوقوع الخطأ (والحظ العاثر) فإنه سيقع عاجلا أم آجلا ..

ورغم أنه ليس قانونا علميا صارما إلا أنه أصبح مدار اهتمام علماء النفس والاجتماع والإدارة فور خروجه من فم الكابتن إدوارد ميرفي عام 1949 ..

ففي ذلك الوقت كان ميرفي يعمل مهندسا في قاعدة إدواردز الجوية حين اكتشف أن أحد العمال ربط جهاز التحكم بطريقة خاطئة فغضب وقال "لو كان هناك احتمال لفعل أي شيء بطريقة خاطئة سيفعله حتما" .. وحينها كان يقف بقربه مقاول المشروع الذي كان يحاول وضع قوانين خاصة بالسلامة فسجل هذه الجملة وكتب بين قوسين "قانون ميرفي".. وبناء على هذا القانون قرر رفع معدل المراجعة لأي إجراء يحتمل وقوع أخطاء فيه وهو ما حسن سجل الأداء والسلامة بنسبة مدهشة !!

... وما يهمنا اليوم هو أن حتمية وقوع الأخطاء والمشاكل حسب ميرفي هي ما تجعلنا نعتقد أننا سيئو الحظ دون بقية الخلق . فقانون ميرفي ظاهرة شخصية يمكن ملاحظتها في كافة جوانب الحياة كأن تلاحظ أن :

  • كل جهاز تشتريه تحول دون عمله عقبة تضطرك للعودة للبائع...

  • وكل منزل تبنيه تكتشف فيه أخطاء فات الأوان لإصلاحها...

  • وفي كل مرة تهرب فيها من العمل يسأل عنك المدير بالذات...

  • وفي المسجد يرن هاتفك الجوال حين تنسى إغلاقه فقط...

  • وحين تشتري سيارة مستعملة تكتشف أنك خدعك (دون بقية الخلق)..

  • أما الاتصالات المهمة فلا تأتيك إلا حين تغلق الجوال أو تكون في الحمام!!

  • أما في السوبر ماركت فتكتشف أنك وحدك (من بين جميع المتسوقين) الذي تصل المحاسب ثم تكتشف أن إحدى السلع لا تملك "تسعيرة"!

... ومواقف كهذه لا يمكن إنكارها بل وتشعر بارتفاع وتيرتها كلما تنبهت لها ..

ولكن الحقيقة هي أنها مجرد مثال لتفاوت نظرتنا لما يحدث حولنا بحسب مزاجنا وموقفنا ومستوى ملاحظتنا لها .. فمن الطبيعي أن تواجه مشكلة في تشغيل جهازك الجديد كونك تتعامل معه لأول مرة .. ورغم أنك تعلَق دائما في زحمة السير إلا أنك لا تتذكر سوى اليوم الذي كنت ذاهبا فيه للطوارئ فقط .. ولأن مسارات الازدحام تسير بشكل متتال فمن الطبيعي أن يسير مسارك السابق بعد فترة معينة (سواء تركته أم انتظرت فيه) .. أما عدم وجود السعر على إحدى السلع فأمر يقع لكافة المتسوقين ولكنك ببساطة لم تأخذ وقتا كافيا لملاحظة ذلك (وهو ما يفسر عدم اكتراث المحاسب بموقفك الحرج)!

... وكل هذا لا يعني أكثر من أنك تملك ذاكرة انتقائية سلبية وتضع نفسك محوراً لكافة العقبات والمشاكل؛ وبالتالي سترثي لحالك وتعتقد أنك إنسان منحوس وصاحب حظ عاثر (ولكن لو عكست هذا الموقف وتذكرك بنفس القدر كل النعم والفرص السعيدة في حياتك ستكتشف أنك انسان سعيد ومحظوظ)!

... على أي حال ؛

سواء كانت سعيدة أم تعيسة فهي مجرد "نسب رياضية" و"احتمالات متداولة" بين كافة أفراد المجتمع . وكلما وجدت رغبة في ندب حظك العاثر تذكر أن إشارة المرور لا تصبح حمراء بسبب كرهها لسيادتك؛ بل لأنها إشارة رباعية لا تصبح خضراء ولا تفتح أي مسار إلا (مرة كل أربع مرات فقط) !












التعليقات

1

 سرمديه

 2010-03-13 11:59:17

منطقي ومعقول بنسبه 100%
شكرآ يا سيد ,,

2

 gooo123

 2010-03-13 02:05:50

مقالاتك كلها اروع من رائع لدرجة اني اعتبرها موسوعة لكن تعبت وانا ادور عن معلومة مهمة وهي الحكمة من ان الجزء الايمن من الدماغ مسؤول عن الجزء الايسرمن الجسم والعكس ليش

3

 امل عماد

 2010-03-12 21:49:54

رائع دوما..
^_^
بانتظار جديدك

4

 the politic

 2010-03-12 19:24:55

صحيح

5

 بدر الحزنوي

 2010-03-12 17:36:04

المقال جميل جداً جداً
بدأت أضحك كثير عند قرائتي لاول سطرين
تحدث معي كثيراً

6

 ريناد

 2010-03-12 08:18:36

صباح الخير.. !
.
.
.
كل يوم أنتظرك هنا.. !!

7

 أبو غا د ه

 2010-03-12 07:55:58

بالفعل تحصل كثيرا...
ولكن أعتقد أنه شعور وإحساس داخلي يشعر به الكثير
ألف شكر لك أبو حسام على المقال الرائع
دمت بخير...

8

 سعد محمود الترمسانى

 2010-03-12 07:43:08

مقال جميل وروعة واعتقد ان هناك غيبيات نحن نعجز عن فهم اسرارها واحتفظ بها الخالق العظيم وهناك امور كثيرة نحن مسيريين فيها ولسنا مخيريين ويعجبنى القول(يا أيها الذين آمنوا لاتسألوا عن اشياء ان تبد لكم تسؤكم ) شكرا لك اخى فهد على هذا المقال الرائع
بقلم سعد محمود الترمسانى

9

 قلم هارب

 2010-03-12 07:33:28

مقالكْ فتح نآفذة قديمة كآن لآبد أن تفتح لتستنشق القليل من أوكسجين أفكآركْ ,,

10

 ماجد سعد

 2010-03-12 07:07:49

مقال رائع كعادتك يا أستاذ / فهد
وأعتقد أنك نسيت أن تشير إلى أن الإنسان بطبيعته ينسى دائمًا الحظ الجيد و يتذكر الحظ السئ فحياتنا مليئة بالحظوظ الجيدة ولكننا لانركز إلا على لحظات الحظوظ المتعثرة
تحياتي لكم

11

 القناص1430

 2010-03-12 07:05:55

والله مقال اكثر من رائع

12

 حسن ودالماظ المسيري

 2010-03-12 04:07:58

كن جميلا تره الوجود جميلا لاشئ اسمة الحظ العاثر بل الانسان يفتعل اسماء ومسميات في مجرى الحياة عندما يتشائم او يسخط تحصل له هذه الامور لكن الاعتدال سمة الناجحين في الحياة ربما يحصل للانسان القدر والمكتوب لا بده منه لا مفر منه مهما كانت المحاولات والاحتراس والتفاؤل حير من التشاؤم والسخط والنكت والزهج

13

 حقائق

 2010-03-12 03:14:10

مبدع كالعادة ماشاءالله
الصراحه مقال رائع ومفيد خصوصا فكرة تغيير المسار وشرحها البسيط ههه
يعني الآن اتضح لي ليش كل ما اغير المسار يتحرك مساري الاول

14

 waleed mohammed

 2010-03-12 02:47:34

قانون الحظ العاثر

وهذا مايفسر قولة صلى الله عليه وسلم بمعنى الحديث
((تفائلو بالخير تجدوة)) موفق والجميع

16

 e.saleh

 2010-03-12 02:40:00

فكرة الحظ العاثر تكون موجوده لاننا لا ننظر للجانب الايجابي كما ننظر للسلبي.
حصلت معك مشكله لست الاول ولا الخير الذي يواجهها.. حاول تخطيها وامض قدما".

17

 ibrahim

 2010-03-12 02:24:53

هناك قانون آخر يقول: ((داوم على فعل الصالحات من الصدقة وبر الوالدين والاحسان للناس...الخ وستجد البركة امامك اينما ذهبت)) على الاقل هذه تجربتي الشخصية.

18

 م يوسف السقاف

 2010-03-12 01:47:45

لا أحب ان أكون متشائماً في تعليقي.. ولكن الحقيقة المرة أن قانون ميرفي ( المتشائم ) قد أدى إلى رفع مستويات الأمان في الطائرات الحديثة , هذا من جهه , ومن الجهة المقابلة الإسلام أمرنا بالتفائل وعدم التشائم " ولكن مع أخذ الحيطة وعمل الحسابات لكل شي" ولا ندع التفائل المطلق سبب في حدوث العديد من المشكلات ".
شكرا لك استاذي فهد على المقال المتفائل.

19

 ع.م الدمام

 2010-03-12 00:50:23

10/10
ممتع

20

 falconer1

 2010-03-12 00:38:27

الفاعده الذهبيه في السلامه هي توقع حدوث الاسوء والتخطيط له ( ردة الفعل لارجاع الوضع الامن )

21

 عساس

 2010-03-12 00:34:07

كل مادقيت بارض وتد
من رداة الحظ قابلتني حصاه
حقيقة المقال دحر هذا البيت دحرا

22

 عاليا

 2010-03-12 00:05:53

نعم سوءالحظ حصل معايالاربعاءوياحظ ركزثواني

23

 عبق الياسمين

 2010-03-11 23:50:05

(ولكن لو عكست هذا الموقف وتذكرك بنفس القدر كل النعم والفرص السعيدة في حياتك ستكتشف أنك انسان سعيد ومحظوظ)
مقال رائع
بشكر تدوم النعم

24

 talal2007

 2010-03-11 23:30:19

الي حولك هو الي يسبب التشائم

25

 ابو عب دالرحمن

 2010-03-11 23:19:25

أعجبتني يابو حسام قبل أن يعجبني مقالك
وأتمنى ان تكتب مقال عن أشياء كثيرة لا أعرفها مثل
(العقد التاسع / القرن الثالث عشر /)
كم هو فترة العقد، وكم هي فترة القرن
لا أعلم مع خالص شكري وتقديري

26

 منى على

 2010-03-11 23:09:08

موضوع قمه اشكرك استاذ فهد
يعطيك العافيه

27

 قلب شجاع

 2010-03-11 22:57:00

يكثر وجود هالقانون بحياتي

28

 ameerh

 2010-03-11 22:40:07

قانون ميرفي قانون ميرفي (A)
افتدنا كثيراً أ/ فهد كنت على وشك الأنتحار جراء شكي بتعاستي !
ب حق تستحق جزء من يومي لقرااءة مقالاتك كما هي عادتي
دمت ل أعزائك..

29

 هيفاء...

 2010-03-11 22:27:14

بنظري يحتاج الإنسان الى التفاؤل بحياته..فليس هناك انسان منحوس او صاحب حظ عاثر
مقال اكثر من رائع..

30

 الشيخ نمر ابو شليويح

 2010-03-11 22:22:48

من زمان عن المقالات ذي الرائعة

31

 ابوحمد

 2010-03-11 22:20:15

ياناس هاذي العقلية المنفتحة التي تستطيع استيعاب اي معلومة وتوضيفها في مكانها الصحيح دون خلل
الله يخليك لعيالك

32

 ماجد الناصر

 2010-03-11 22:03:11

أعتقد أن الأمر يرجع إلى أمر كوني يؤثر فيه الإنسان ويحتاج لمزيد دراسة...
وهو قوله تعال في الحديث القدسي :" أنا عند ظن عبدي بي، إن خيراً فله، وإن شرا فعليه.."
ربما

33

 خلود 99

 2010-03-11 21:59:38

لم يكتمل تعليقي!!
عموما
قانون الجذب بقول ان كل شيء يحدث لك هو بسبب توقعاتك الشخصية, فاذا كانت توقعاتك سلبية حدثت لك امور سلبية (فلنجعل افكارنا ايجابية دائما)وفي الاسلام هو التفاؤل والتشاؤم والظن بالله قال سبحانه في الحديث القدسي(أنا عند ظن عبدي بي فليظن بي ماشاء)
#
#
التعيس هو من تتبع الواقص والغلطات في حياته
لكن السعيد هو من اعتبر الحياة تجربة متكاملة ونظر الى الجانب المضيء فيها وتعلم كيف يستمتع بالاشياء الصغيرة(منظر وردة او صوت عصفور او سرير مربح آخر النهار:) وكان عبدا شكورا دائما

34

 غداً أجمل

 2010-03-11 21:54:10

ستظل أيامنا تراوح بين لحظات الفأل ولحظات سوء الحظ
نتمنى أن نكون ممن له حظ عظيم في الدنيا والآخرة
أما -- قانون الجذب لم نتعلمه ولن نعلمه مادمنا لم نقتنع به, رغم وجوده في سنتنا(كان الحبيب صلى الله عليه وسلم يعجبه الفأل)

35

 آبورآكآن

 2010-03-11 21:48:17

كلامك صحيك استاذ فهد
والاحظها كثير على نفسي خصوصا لما اكون مستعجل وابي اوصل مشواري
واتفاجا بزحمه غريبه
الف شكر لك

36

 مرمر زماني

 2010-03-11 21:43:51

هذا من التشاؤم واللي يخاف من البعبع يطلعله

37

 ذات الشجون الدفينة

 2010-03-11 21:40:27

كثر الحكي عن إشارة المرور الحمراء
لدي الحل وجربته وهو جميل ومفيد على طول
تفتح الإشارة وحتي للتأخير تحرك المصعد للدور
الذي تريده لدي الحل
لقد شاهدت فلم إمريكي رائع عن قصة حب
رهيبة بين زنجية وشاب ابيض كانت مربية
لطفلته المهم ما علينا عَلَمَت الطفلة عند الوقوق
في الإشارة الحمراء تنفخ عليها على طول
تفتح ولقد جربت ذالك وكان الامر روعة
بالنسبة للمصعد وهذه من إبتكاراتي ان تخبط
قدمك ثلاث مرات بهدوء سوف يتحرك المصعد

38

 دعاسم

 2010-03-11 21:28:29

مقال رائع
كعادتك

39

 زيزو سعودي

 2010-03-11 21:24:52

رائع

40

 حزين30

 2010-03-11 21:16:51

في الحقيقة اني من المؤمنين بما يسمى قانون الجذب..وحصلت لي بعض المواقف ومنها اني كنت وربما لا زلت (اخاف!) من الحشرات ومره كنت في عزيمة على السطح وكان المكان مليان من الناس و فيه حشرة تبعد مترين ونصف تقريبا وكان ولد عمي جنبي قلت له...تشوف تلك الحشره ؟!..ذا الحين تطير علي!!..وبالفعل كلها ثواني وطارت الحشرة على صدري وكانت ردة فعلي مضحكة!! :) (محاوله الدفاع عن النفس!!) وولد عمي بغى يموت من الضحك!...

41

 SaeedXiii

 2010-03-11 20:48:42

مقال جميل وواقعي
ماقول الا يا حظ الناس الباردة الي ماتهتم ولا تكترث بشي
امورهم ماشية وحظهم حلو مادري ليش !!

42

 محمد الخنيني

 2010-03-11 20:35:01

لا فض فوك... وصدق المثل الإيطالي الذي يقول:
( الذي ينهض متأخرا يقضي يومه مهرولا)

43

 Latifa - Bahrain

 2010-03-11 19:55:49

الواقع ليس هناك حظ عاثر و إنما هناك انسان متفائل وآخر متشائم - و عندما تكون متشائم يكون حظك عاثرا ولكن التفاؤل يسهل الأمور و يجعلك متصالحا مع نفسك و مع حظك...كن جميلا ترى الوجود جميلا.

44

 امجاد

 2010-03-11 19:36:25

الحظ أمر معروف وموجود في واقع الحياة والمثل يقول (أعطيني حظ وأرميني في البحر) وهو يترتب على أمرين أحدهم من جانب الإنسان والأخر مقدر له من خالقه فمتى ما اجتمع له الأمران نال نصيبه من الحظ ومتى ما فقد أحدهما أوكلاهما أصابه الحظ العاثر

45

 غسق الفجر

 2010-03-11 19:27:55

صادق ياب حساام
الناس كذا ما تفكر الا بنفسها..

46

 مجعص الهقط

 2010-03-11 19:19:09

بس انا متأكد وبالادلة اني صاحب حظ عاثر
.
والاشارات تكرهني.. ومستحيل اشري شي سليم
.
ياخي بشهادة من حولي يقولون اذا بغينا شي مهم ماناخذك معنا حظك نحس

47

 ياحظ ركز شوية

 2010-03-11 19:11:59

رائع دائما ابدع كم انت فعلا مبدع في انتقاء مقالاتك نعم هذا مانشعربة رائع انت واسلوبك يجلب للقراءة الى ماتكتبه كم انت فعلا مبدع اشكرك ياستاذ فهد

48

 فديت لولي

 2010-03-11 19:10:23

ومن ضمن الحظوظ الغريبه ان تكون ملاكا رائعا ولا تعشق بحياتك وترفض ان تحب وعندما تقرر ذالك تمارس هذا الحب وانت بأسوأ حالاتك النفسية فيضيع كلش يء ويضيع محبوبك وتفقد كل شيء برحيله 99999999999999999

49

 عبدالله

 2010-03-11 18:59:06

ذكرتني انا اضارب بالأسهم وسبحان الله ما يسلط النت ويقطع الا لما يكون سهمي متحرك وربي بنهبل
وبالتووفيق يارب لكل الطيبين

50

 نواف الرياض

 2010-03-11 18:56:11

مساء الخير إستاذ فهد وشاكر لك :::
صحيح ليس أنت غريب ومختلف عن باقي البشر
بسبب حظك العاثر.. لو تأملنا في كل الأمور سنجد جميع
الأمور كاللذي ذكرتها متشابهه عن الناس ويعاني منها.





انتهت الفترة المسموحة للتعليق على الموضوع