• انت الآن تتصفح عدد نشر قبل 1607 أيام , في الجمعه 19 ربيع الأول 1431هـ
الجمعه 19 ربيع الأول 1431هـ - 5 مارس 2010م - العدد 15229

زحمة الرياض...إلى متى؟

د. نايف بن فراج بن سعد الفراج

     يعاني سكان مدينة الرياض من أزمة حقيقية عكرت صفو حياتهم وأثرت سلباً في نفسياتهم وسببت لهم ضغطاً وصداعاً مزمناً ألا وهي مشكلة الاختناقات المرورية حيث أصبحت ظاهرة ملحوظة  في كل الطرق والشوارع سواء الرئيسية أو الفرعية. وقت الذروة في الرياض يختلف عن أوقات الذروة المعروفة في بقية المدن، فالذروة هنا في الرياض أصبحت على مدار الساعة ويستثني من ذلك الوقت مابين الساعة الثانية بعد منتصف الليل حتى ساعات الفجر الأولى وماعدا ذلك فهو اختناق حقيقي مزعج. أصبحت الشوارع والطرق لا تُطاق وأصبحت مشاوير الشخص تستغرق أوقات أطول خصوصاً إذا كان ينوي قطع الطرق السريعة التي تحولت بفعل الازدحام المروري إلى طرق متعثرة بطيئة. عندما استعد للذهاب صباحاً من منزلي في حي الروضة شرق الرياض إلى عملي في وسط المدينة أعلم علم اليقين أن مشواري قابل للتمديد بحيث يستغرق في الأيام العادية حوالي خمس وأربعين دقيقة إلى ساعة وأحياناً يستغرق أكثر خصوصاً في حال حصول حادث في طريق خريص أو تعطلت إحدى السيارات وهذا مشهد مألوف تعودنا عليه بشكل يومي. تصوروا طريق خريص من أكبر الطرق في الرياض حيث يربط شرق المدينة بغربها ومجموع مساراته الرئيسية فقط ثلاثة مسارات، والأدهى حين تكون في المسار الأيمن وتأتيك السيارات من طريق الخدمة، هنا يحدث النزال الحقيقي فأنت امام خيارين لا ثالت لهما إما أن تتمسك بمسارك ولاتفرط فيه وعليك في هذه الحالة أن تتحمل أصوات الأبواق والنظرات العابسة القادمة من الخدمة، وإما أن يضايقونك في طريقك وهنا تجد أن الأمواج جرفتك كارهاً ومحرجاً للاحتكاك مع سيارات المسار الأوسط. الغريب في طريق خريص وكذلك طريق الملك فهد أن مسارات خط الخدمة تساوي تقريباً من حيث المساحة المسارات الرئيسية، والأنسب في هذه الحالة أن يقتصر الخدمة على مسار أو اثنين مع توسيع المسارات الرئيسية وتقليل المداخل إلى الطرق الرئيسية، والسؤال هنا ألم يضع المخططون والمهندسون في الاعتبار أن عدد سكان العاصمة سوف يتضخم ويزداد يوماً ما؟ لماذا كان تخطيطهم وقتياً ولم يكن مستقبلياً؟

 إلى جانب سوء التخطيط، تقع مسؤولية الزحام والاختناق المروري أيضا على الإدارة العامة للمرور، فهذه الإدارة مع احترامي أختزل دورها في المرور السري وهذا لابأس به إذا كان يردع المخالفين والمتهورين ولكن أين بقية الأدوار؟ فقطع الإشارة أصبح معتادا ويشاهد بشكل متكرر يومياً، والتفحيط أصبح بشكل علني ومزعج في الاحياء والشوارع، ناهيك عن الهوس بالتجاوز اثناء القيادة، وعدم محاسبة السيارات التالفة المنتهية صلاحيتها - ذوات العوادم الباعثة للدخان الأسود السام الضار بالبيئة والإنسان - المنتشرة هذه الأيام بكثرة في الرياض دون رقيب أو حسيب. كل صباح يوافينا المسؤولون في إدارة المرور عبر القنوات الإذاعية مشكورين بأخبار الشوارع والطرق المزدحمة، ونفس العبارة يرددونها كل صباح، ومعلوم لدى الجميع أن شوارع الرياض كلها زحمة، والأفضل التركيز على العمل الميداني المثمر وإيجاد الحلول العاجلة التي تريحنا في بلادنا.       الاختناقات المرورية بالرياض أصبحت لا تطاق، ولم يعد في شوارعنا أي نوع من الرفاهية والمتعة، نغادر يومياً منازلنا ونحن على أعصابنا ونعود بنفس الدرجة، فاستخدامنا لكابح الفرامل أصبح أكثر من استخدامنا لضاغط البنزين لدرجة أن البعض وبسبب الزحام المعتاد والتوقف المتكرر حوّل جزءاً من سيارته إلى مطبخ صغير متنقل يحتوي على بعض المأكولات والمشروبات يلجأ إليه وقت الأزمة.

قد يرجع البعض سبب الزحام إلى الكثافة السكانية العالية في الرياض حيث تجاوز العدد خمسة ملايين نسمة، وأنا أقول إن هذا السبب ليس كافياً حيث يقطن نيويورك وحدها أكثر من عشرين مليون نسمة ولم يلاحظ حجم المشكلة مقارنة بنظيرتها هنا. المشكلة تزداد يوماً بعد يوم لذلك لابد من الوقفة الصادقة تجاه هذه المشكلة التي أرهقتنا وطفشتنا وأتلفت أعصابنا ولك أن تتخيل كيف سيكون الوضع في الرياض بعد ثلاث أو خمس سنوات لو استمر الحال كما هو عليه، ومن هنا أنادي الجهات المختصة سواء كانت وزارة النقل أو الإدارة العامة للمرور أو أمانة مدينة الرياض أو الهيئة العليا لتطوير مدينة الرياض أو غيرها من الجهات المعنية وضع الحلول الجذرية العاجلة وليس المؤقتة لمواجهة هذه المشكلة مثلاً دراسة نقل المؤسسات والجهات الحكومية الحيوية مثل الجوازات والأحوال المدنية إلى منطقة خارج العاصمة بمسافة كافية، وبناء المزيد من الكباري والجسور والانفاق، وتحديد أوقات سير الشاحنات التي تسابقنا كل صباح بحيث تصبح مثلاً من منتصف الليل حتى الخامسة صباحاً، والتعامل بحزم مع السيارات التالفة غير المؤهلة للسير داخل المدن التي لافائدة منها سوى كثرة الأعطال وإلحاق الضرر بالإنسان والبيئة عبر كربونها السام، وإعادة النظر في باصات النقل العشوائية المسماة - خط البلدة - فهذه الباصات يقودها أناس متهورون معروفون بسرعتهم الزائدة ولا يلتزمون بأنظمة المرور حيث يتجاوز الكثير منهم الإشارات الحمراء حتى وإن وقفوا يقفون بطريقة عرضية غير نظامية، وكذلك تقنين مسألة تصاريح العمل بسيارات الأجرة (الليموزين) والتشديد فيها أو إيقافها مؤقتاً دون استثناءات، فالليموزينات الموجودة حالياً أكثر من المواطنين في الرياض، بالإضافة إلى منعها من دخول الطرق الرئيسية في حال لم تحمل ركاباً.

لم تكن تلك الملاحظات لغرض الانتقاص من أحد بقدر ماكانت لغرض يحتمه الواجب الوطني للوقوف على مكامن القصور والتقصير لتدارك الخطأ وإصلاح الخلل حتى يستمر (رياض الوفاء) أكثر إشراقا ونمواً وتطوراً وأن ينعم أهلها بحياة كريمة هادئة بعيدا عما ينغص صفو عيشهم.



عفواً هذه الخدمة متاحة للأعضاء فقط... يرجى تسجيل الدخول أو اضغط هنا للتسجيل
احصل على رابط الخبر عبر رمز الإستجابة السريع QRcode


التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الرياض" الإلكتروني ولا تتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك، ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر، وللإبلاغ عن أي تعليق مخالف يرجى الضغط على زر "التنبيه" أسفل كل تعليق ..

عدد التعليقات : 26
ترتيب التعليقات : الأحدث أولا , الأقدم أولا , حسب التقييم
عفواً ترتيب التعليقات متاح للأعضاء فقط...
سجل معنا بالضغط هنا
الصفحات : 1  2  >>   عرض الكل
  • 1

    زحمة الرياض
    زحمة معقولة كل يوم وانا مداوم مع طريق خريص واتعدى كبرى الخليج وماشوف زحمة
    كلة فى احلامى انا

  • 2

    أخي الكريم لاتنس أن العمالة عندنا تلعب دورا كبيرا في المشكلة خصوصا وانهم عددهم ربما تجاوز الستة ملايين إضافة انهم في الغالب يملكون سيارات رخيصة الثمن (2000-3000ريال تقريبا)ثم يزاحمون بها الناس في الطرقات فضلا عن الأبخرة التي تخرج منها وتلوث أجواء الرياض وربما أكثرهم لم يتعلم القيادة الا في شوارع الرياض

    محمد أحمد 1430

    UP 1 DOWN

    06:29 صباحاً 2010/03/05

  • 3

    زحمه حتى في الفنادق فاذا حصلت ندوه لا تجد سياره ولا فندق ولاشقه والمواصلات ينقصها القطارات.. القطارات

    عبدالله علي (زائر)

    UP 0 DOWN

    06:55 صباحاً 2010/03/05

  • 4

    ايه والله الى متى
    الساعه 2 ليلا كانها 2 ضهرا...
    اللهم اعز الاسلام والمسلمين...

  • 5

    من خلال مقابلاتك التلفزيونية الأخيرة ومقالاتك الصحفية اشعر بالفخر تجاه أبناء وطني..الله يوفقك

    الهنوف محمد (زائر)

    UP 0 DOWN

    09:32 صباحاً 2010/03/05

  • 6

    أحسنت بارك الله فيك

    ابراهيم الناصر (زائر)

    UP 0 DOWN

    09:44 صباحاً 2010/03/05

  • 7

    1- منع العمالة من قيادة السيارة
    2- المحلات التجارية متراصة يجب أن تكون كمجمعات تجارية فقط وليس تحت البنايات.
    3- العمل على التسريع بإنشاء القطارات
    4-إلزام الشركات بتوفير باصات لنقل عمالتها
    5- الشاحنات يجب النظر في وقت سيرها بجديه
    6- إستبدال بعض الإشارات بأنفاق
    7-معالجة الطرق

    عبدالله101 (زائر)

    UP 0 DOWN

    10:11 صباحاً 2010/03/05

  • 8

    د نايف.. اشكرك على اثارة الموضوع.
    المشكلة ( هي ببساطة ) تعدد الطباخين على قدر واحد.. الامانة.
    وزارة النقل..
    الهيئة العليا لتطوير الرياض..
    المرور...
    فالمشكلة تكمن في خلل واضح في الهيكلة الادارية لتوزيع المسئوليات بالمدينة بالدرجة الاولى.
    اضافة الى عدم وجوداي دور ل (( هندسة المرور)) الذي اجزم

    م عبدالرحمن (زائر)

    UP 0 DOWN

    10:45 صباحاً 2010/03/05

  • 9

    فيه ملاحظه ماأدري المسؤولين منتبهين لها أو لا يوجد عماله تشتري لها سياره ب : 3000 ريال وتشتغل لموزين وين النظام
    وعددهم كثير ماأدري وش الفيزا حقته وهل البلد في حاجه لهؤلاء.

    أحمد (زائر)

    UP 0 DOWN

    10:48 صباحاً 2010/03/05

  • 10

    مقال جميل
    وأين المرور والبلدية والجوازات عن العماله السائبه التي سببت الفساد والزحام في هذا البلد. وعلى سيارات متهالكه فقط يكتب مهنته على جنب سيارته وجواله ( جلى بلاط.سباك لا وتطور الحال نقل معلمات الخ.والغريب في الامر سيارات منتهية ولوحات جديده تشعرك بأن المرور فقط يهمه الدخل لا الامن والسلامه.

    فهد الرياض (زائر)

    UP 0 DOWN

    11:08 صباحاً 2010/03/05

  • 11

    يا بلادي واصلي واحنا وراك
    الله يخلف علينا

  • 12

    أقترح نقل بعض المؤسسات والمعاهد الحكومية سواء مدنية أو عسكريه خارج مدينة الرياض. إلى المدن الوسسط المحيطه ( شقراء. المجمعه...) وبهذا تقل الكثافة السكانية داخل الرياض ونساعد على تنمية المدن الوسط.

    حمد بن سلطان (زائر)

    UP 0 DOWN

    01:56 مساءً 2010/03/05

  • 13

    تعليق 7...صحيح وبالصميم للاخ عبدالله
    واركز على رقم 5- الشاحنات يجب النظر في وقت سيرها بجديه>>>لان الان نشوف الشاحنات بتهور وعدم احترام للسير من سرعة وقطع اشارات وبلا حسيب ولا رقابة!

    هناء/بنية السعودية (زائر)

    UP 0 DOWN

    02:23 مساءً 2010/03/05

  • 14

    البلد اصبحت مسرح لتعلم القيادة لكل من هب ودب حتى الذى لم يركب السيارة بحياته اصبح سواق عندنا والمرور يوزع الرخص لهم بدون ادنى احساس بالمسوليه ووزارة الطرق لا جديد ولا تطوير ووزارة العمل توزع تأشيرات وشركات اللموزين تنشر اساطيلها بالشوارع ليل ونهار...الخ اتعبنا من الحكى

    ابودانه (زائر)

    UP 0 DOWN

    02:31 مساءً 2010/03/05

  • 15

    الزحام سوف يزداد يوما بعد آخر والحلول بطيئة ولا تكاد تؤثر ومالم يعمل حلول(أكثر من حل ). يبدأمن المنطقة المركزية التجارية في العليا ومنطقة الوزارات التي يتجه اليها كل صباح أعداد كبيرة من السيارات وأحد الحلول العاجلة منع الوقوف على الشوارع الرئيسية بمافيها الخدمة على طريق الملك فهد.وإذا تركت بدون حلول (أكثر من حل) فسوف يأتي يوم تتوقف الحركة تماما طيلة اليوم في محيط المنطقة التي أشرت اليها ولن يستطيع أحد التحرك من مكان الى آخر بمافيها سيارات الطوارىء

    المص45000

    UP 0 DOWN

    03:09 مساءً 2010/03/05

  • 16

    هلا بك يا دكتور
    نشكرك على اثارة هذا الموضوع
    انت تعرف المسؤولين ما يتحركون لين تصير كارثة ؟؟ شي عجيب !!!
    احد الحلول.. تفعيل باصات النقل الجماعي وتحديثها
    و تخفيض سيارات الليموزين!! هل تعرف ان عدد الشركات 300 شركة في الرياض وكل شركة عندها مالايقل عن 200 سيارة
    والحساب عليك

    ابو عزام (زائر)

    UP 0 DOWN

    04:27 مساءً 2010/03/05

  • 17

    الزحمه في الرياض او اي من سواها في مدن العالم امر طبيعي وهو ناتج عن التكدس السكاني وكثره الاشارات في الطرق السريعه وكذالك انتظار المرور لمعاينه الحوادث فاذا تمكنا من ايجاد طريقه لمعاينه الحوادث السيارات بدون انتظار المرور وجود عربات نقل السيارات علي جانبي الطرق واعلامها برقم موحد لنقل العربات وتقليل الاشارات في الطرق السريعه لحل جزء كبير من الزحمة المروريه

    faris rowis

    UP 0 DOWN

    05:59 مساءً 2010/03/05

  • 18

    فتش عن المليارات التي سمعنا عنها لمشاريع الرياض وطرقها ولم نرها فتش عن الفساد
    ايضا لماذا سيارات الليومزين تجوب الشوارع كل بلاد الدنيا يوجد رقم لكل شركة ولا يتحرك الليموزين الا عند الطلب
    اما عندنا كل نين ليموزينه اله
    فوضى بل ان الفوضى تزعل عندما نشبهها بواقعنا

    الداهية (زائر)

    UP 1 DOWN

    06:15 مساءً 2010/03/05

  • 19

    اشم رائحة الوطنية تفوح من كتاباتك..سلمت الأنامل وبالتوفيق ان شاء الله

    الجوهره (زائر)

    UP 0 DOWN

    06:41 مساءً 2010/03/05

  • 20

    شكراً يادكتور نايف على تشخيص واقع شوارعنا المرير وشكراً أكثر على الحلول

    ابو فواز (زائر)

    UP 0 DOWN

    06:47 مساءً 2010/03/05

الصفحات : 1  2  >>   عرض الكل

مختارات من الأرشيف