• انت الآن تتصفح عدد نشر قبل 1513 أيام , في الاربعاء 10 ربيع الأول 1431هـ
الاربعاء 10 ربيع الأول 1431هـ - 24 فبراير 2010م - العدد 15220

الرقيب (غائب) عن الأسعار والخلطات المنتهية والأجهزة غير المرخصة

صالونات تجميل نسائية تحولت إلى عيادات طبية مضرة!

الصالونات النسائية بحاجة الى رقيب واعٍ للحد من تجاوزاتها المضرة بالصحة

تبوك، تحقيق ـ نورة العطوي

    صالونات التجميل النسائية أصبحت ضرورة حتمية بالنسبة إلى المرأة في وقتنا الحاضر، حيث لم يعد ارتيادها بغرض قص وصبغ الشعر، أو المكياج للنساء كما في السابق، إنما أصبحن يبحثن عن تنظيف البشرة وتقشيرها وما إلى ذلك من أنواع العناية الخاصة بالبشرة والشعر، بل وبعض العمليات التجميلية، وحيث إنها باتت أمراً ضرورياً لدى أغلبية السيدات، كان لابد من البحث في تطوير وضع وأداء المشاغل النسائية، والمطالبة ان تخضع للمزيد من الرقابة المكثفة، حيث التقصير بالنظافة، وقلة خبرة الأيدي العاملة المخصصة، إضافة إلى تلاعب بالأسعار، وبيع بعض الكريمات والخلطات مجهولة المصدر.

وفي هذا التحقيق طالبت العديدات من مرتادات تلك المشاغل بضرورة استحداث جهات رقابية أخرى تعمل على تصحيح الوضع السائد في أغلبية المشاغل النسائية.

المزيد من الرقابة على أداء المراقبات

في البداية تقول هنادي علي معلمة: خرجت صالونات التجميل مؤخرا عن ما يعرفه الجميع لمفهومها البسيط الذي يقتصر على تصفيف الشعر والمكياج، وذلك بالرغم من وجود تراخيص تقتصر فقط على هذا النشاط، إذ نجد ان صالون التجميل يشمل العناية الكاملة بالجسم، والشعر، والبشرة، فهناك أقسام خاصة بالبديكير والمناكير، وهناك عمليات التاتو، والبوتكس، والحمامات المغربية، والتركية، والساونا، والمساج، ونقش الحناء، واستخدام أجهزة الليزر لتنظيف البشرة، وغيرها كثير وكثير، بل ان هذه الصالونات وفرت في أجزاء منها أماكن للتصوير النسائي، وتصفح الانترنت، وكوفي شوب، وقسم لبيع ملابس الانجري، وتأجير وتصميم وخياطة الفساتين. وهذه بلا شك خدمات أشعلت حمى التنافس بين الصالونات، ووجدت إقبالا كبيرا من السيدات، ولكنها مازالت تحتاج الى تنظيم وإشراف دقيق بدلا من اعتبارها مخالفات يتم وقفها.

وأضافت أن أكثر الأخطار التي بدأت بالانتشار بين صالونات التجميل هي تحول بعض منها إلى عيادات، فلم تعد تخلو من صيدلية توجد في أركانها منتجات للبيع كأدوية للشعرأوكريمات للبشرة ذات الادعاءات الطبية الخاطئة حيث تقوم العاملات غير المختصات بصرفها على اعتبار أنها حلول لمشاكل النساء ، وتؤكد على ان التعتيم لازال مستمراً في طريقة التعامل مع العميلة بحيث لا تعلم مالها وما عليها فهي تدفع مسبقاً ولا يهم إرضاؤها بعد ذلك بل ولا يحمل المركز على عاتقه أي ضمانات صحية ولا حتى تجارية فهي خاسرة في كل الأحوال، وتتساءل عن عدم الزام الجهات الرقابية تلك الصالونات بوضع أرقامهم في مكان بارز حتى تستطيع أي سيدة تعرضت لموقف مخالف الاتصال بهم.

الرقابة منعدمة

وطالبت فاطمة العقيل سيدة اعمال بضرورة تشديد الرقابة على مراكز التجميل (خاصة في فصل الصيف) واعتبار أن ذلك أصبح مطلبا ملحا في ظل تزايد وتيرة إعداد مراكز التجميل، التي لا يراعي كثير منها أصول المهنة وتفتقر لأبسط الشروط الصحية ما يزيد الحاجة للتفات المسؤولين إلى سلبياتها وتفويض لجنة خاصة لمتابعة سيرها. وتعزو تلك المطالبة لعدم كفاية الحملات التفتيشية التي تحرص على الاهتمام بوجود بعض الاشتراطات الخاصة بالمكان ولا تهمها أبدا ما يقدم للزبونة من مواد تجميلية قد تكون رديئة وضارة بصحتها.

الرقابة على الاسعار

وطالبت صباح محمد الجهات المختصة بسرعة التدخل لوضع حد فوري لقائمة الاسعار الجنونية التي تستنزف جيوب السيدات مقابل خدمات بسيطة وذلك بحجة ارتفاع أدوات ونوعيات المكياج المستخدم، فحين أريد الذهاب الى احد هذه الصالونات لعمل تسريحة وماكياج لحضور مناسبة معينه تصدمني الاسعار التي تتجاوز 700 ريال هذا في أرقى الصالونات التي تتمتع بثقة وسمعة جيدة وحين ابحث عن بديل آخر أجد ان الاسعار تصل الى 500 ريال وهذه من دون أدنى شك أسعار غير معقولة حتى إن كنت أمتلك هذه المبالغ فليس من السهل علي أن أدفعها مقابل ساعات لحضور تلك المناسبة.

استغلال واضح

وتضيف أماني العادل قائلة: تفاجأت من قائمة الاسعار الخاصة ببرنامج تجهيز العرائس والمكون من تنظيف شامل للبشرة والساونا والمساج والحمام المغربي ونقش الحناء وصبغ وقص الشعر إضافة الى عمل تصفيف الشعر والماكياج ليلة الزفاف، حيث راوحت الاسعار من خمس آلاف الى سبعة آلاف ريال.

عاملا غير مدربات

وتؤكد منى عبدالله على ضرورة مراقبة أداء العاملات في الصالونات النسائية أثناء قيام المراقبات بالجولات التفتيشية ووضع آليات تحكم التحاق العاملات في هذه الصالونات، فمثلا من تمتلك الموهبة في عمل المكياج قد لا تجيد التعامل مع الصبغات ومعالجة البشرة، لهذا نحن نعاني من وجود عاملات غير مؤهلات وليس لديهن أي تثقيف صحي في اغلب الأحيان، لهذا لابد من إلزام الصالونات بتوفير عمالة مدربة ولديها شهادات أكاديمية في هذا المجال فالموهبة وحدها لا تكفي.

وذكرت منى ان بشرتها تعرضت لبعض الحروق الشديدة؛ بسبب جهل العاملة في كيفية تشقير الحواجب، وعندما تحدثت مع صاحبة الصالون اعتذرت لي وقالت: سامحينا فهي لاتزال جديدة.

أمراض في العيادات الطبية

د. سلمى محمود أخصائية جلدية تقول: إن نسبة الحالات التي ترد على العيادات الجلدية للعلاج نتيجة الذهاب الى الصالونات المتدنية في المستوى كبيرة جدا، وغالبا ما تكون البشرة والشعر هما الضحية الأولى، وذلك لعدة أسباب أهمها جهل وافتقار الكوافيرات للخبرة الكافية، خاصة في استخدام بعض الكريمات والصبغات التي قد لا تتناسب مع جميع السيدات، أو استخدام مواد تجميلية غير مطابقة للمواصفات والسبب الأهم هو عدم التقيد بالنظافة وتعقيم الأدوات المستخدمة كالفراشي والأمشاط وأدوات البديكير والمناكير التي قد تنقل العدوى ببعض الفيروسات الكبدية أو تنقل عدوى الأمراض الفطرية مثل القمل والثعلبة، كما ان التعدي الطبي لهذه الصالونات، التي تستخدم بعض الأجهزة الطبية التي تحتاج الى إشراف طبي كان سبب في حدوث كثير من التهابات والحساسية لعدد من السيدات. وفي ظل عدم إلزام الصالونات بالتعقيم المستمر فانه يجب على السيدات ان تصطحب معها أدواتها الشخصية حتى تضمن سلامتها من انتقال أي عدوى.

وتحذر الأخصائية سلوى السيدات والشابات تحديدا من عدم شراء أي منتجات طبية من تلك الصالونات مهما كان حجم الدعاية لها.

مخالفات المشاغل

وفي ذات السياق ذكرت د. ليلى الهلالي المشرفة العامة على الوحدة النسائية بأمانة الرياض، عن أهم المخالفات المتكررة في المشاغل النسائية قائلة: تختلف طبيعة المخالفات المتعلقة بالمشاغل النسائية بناء على تعددها وطبيعة النشاط الممارس بها، فهناك مخالفات خاصة متعلقة بالمنشأة، كضرورة وجود رخصة لمزاول النشاط، أو عدم مطابقة المساحة الفعلية لما هو مدون في الرخصة، أو عدم استخدام الارتدادات المطلوبة، ووجود أبواب خارجية خلفية للمشغل، وهذا أمر مخالف للأنظمة واللوائح ولا بد من تطبيق العقوبة عليه، أيضا من المخالفات الموجودة بالمشاغل ما يتعلق بالصحة كقيام بعض المشاغل النسائية بممارسة العلاجات التجميلية غير المرخصة والمضرة بالصحة للسيدات، وذلك من إعطاء أبر البوتكس أو استخدام المستحضرات الممنوعة والخلطات ذات الادعاءات الطبية أو المنتهية الصلاحية التي تعود بضرر على الصحة، أو وجود الحمام المغربي والساونا وأجهزة الليزر الغير مرخصة، كذلك لا نغفل عن مخالفات تدني مستوى النظافة وعدم وجود أجهزة تعقيم اللازمة توفرها في جميع المشاغل. ويتم التعامل مع هذه المخالفات بحسب نوع المخالفة ومدى ضررها على المستهلكة، وفي الغالب يتم إعطاء أشعار إنذار لإزالة المخالفة وفي حين عدم تجاوب صاحبة المنشأة، مع هذا الإنذار يتم تطبيق التسلسل النظامي والمنطقي للإشعارات وذلك من فرض غرامات إلى أن يصل إلى الإغلاق.

وأضافت ان مراقبات الوحدة دائماً ما يقمن بتنفيذ الجولات التفتيشية على جميع المنشآت النسائية، من وقت إلى آخر وبصورة دورية وتكون جولات التفتيش من جانب المراقبات بحسب طبيعة عمل المنشأة، فبعض المشاغل يتم التفتيش عليها كل يومين أو أسبوع، وهناك مشاغل يكون التفتيش عليها بشكل شهري، وهذا عائد للنشاط وبحسب المخالفات التي ترصد من خلال الجولات التفتيشية، وتتطلب أعادة الجولة للتأكد من سلامة المنشأة، وتطبيق كافة الأنظمة عليها، ومن حيث العدد فقد تم القيام بأكثر من 16132 جولة تفتيشية منذ افتتاح الوحدة إلى الوقت الحاضر، ومازال ولله الحمد هناك انتظام واستمرارية ودقة في عامل التفتيش؛ من أجل الوصول إلى أفضل النتائج في جزئية التفتيش والتأكد من تطبيق اشتراطات السلامة والإجراءات النظامية الأخرى المطلوبة.

وعن الدور الرقابي على المشاغل النسائية أكدت الهلالي على وجود تعاون مع عدد من الجهات وفي نشاطات مختلفة ومتنوعة وبحسب كل جهة، وبإذن الله التعاون سيظل قائماً بين الوحدة وكافة الجهات ذات العلاقة معنا في النشاط أو التي تشترك معنا في بعض الجزئيات وكل جهة حسب اختصاصها، وهو أمر طبيعي متوفر في معظم أجهزة الدولة انطلاقاً من الحرص على بلوغ أفضل النتائج، وفيما يخص جانب الرقابة تحديداً فكما هو معلوم للجميع أن هناك إدارة متكاملة في الوحدة النسائية ويتوفر بها عدد من المراقبات، وهي إدارة صحة البيئة التي تضطلع بدور التفتيش والتدقيق على كافة النشاطات المتعلقة بالصحة ورصد المخالفات، أياً كان نوعها وتطبيق العقوبة اللازمة عليها وبما يوجه بالنظام، والحمد الله المراقبات يقدمن أداء متميز على كافة المستويات.



عفواً هذه الخدمة متاحة للأعضاء فقط... يرجى تسجيل الدخول أو اضغط هنا للتسجيل
احصل على رابط الخبر عبر رمز الإستجابة السريع QRcode


التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الرياض" الإلكتروني ولا تتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك، ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر، وللإبلاغ عن أي تعليق مخالف يرجى الضغط على زر "التنبيه" أسفل كل تعليق ..

عدد التعليقات : 53
ترتيب التعليقات : الأحدث أولا , الأقدم أولا , حسب التقييم
عفواً ترتيب التعليقات متاح للأعضاء فقط...
سجل معنا بالضغط هنا
الصفحات : 1  2  3  >>   عرض الكل
  • 1

    بدل ما السعوديات جالسات بدون عمل ولا شغل ولا شي
    وظفو نساء تبع البلديه وظيفتهن الدخول على مثل هذه الاماكن بشكل شبه يومي حتى يحدثن الهلع عند المتخلفات عن الشروط وتسجيل المخالفات ومن ثمّ. ايجاد عقوبات. مثل اغلاق المشغل او مصادرة الاجهزه
    ارواح الناس ماهي لعبه

    حامد المطيري (زائر)

    UP 2 DOWN

    03:06 صباحاً 2010/02/24

  • 2

    ومع هذا التحذير تلقى الأسعار بالهبل ولها
    سوق من النساء !!!

    شداد (زائر)

    UP 0 DOWN

    03:21 صباحاً 2010/02/24

  • 3

    كان من الاولى تعيين مراقبات متخصصات من قسم الكيمياء و الصيدلة.

    لطيفة عبدالله (زائر)

    UP 0 DOWN

    03:21 صباحاً 2010/02/24

  • 4

    شكرا لطرح التحقيق وفعلا تحولت وهنا المشكلة الكبرى للعلاج الطبيعي ووصف وبيع الخلطات للتنحيف ولزيادة الوزن واستخدام الادعاءت المضلله في ذلك وهذا تسبب في العديد من المشكلات التي سببت التجفف الداخلي التاثير على الكلى ونقص العناصر المغذية اضافة لتسبب بفقد سوائل الجسم بكثره والتي لها اثار طبيه خطيره الان ماذا سيتم ؟؟ تم طرح الموضوع بهذه الجريدة عدة مرات وواضح ان المشكله بازدياد وتزداد المشاغل توسعا في خدماتها

  • 5

    اي ولله مفروض يوظفون نساء يدخل الصالونات ويكشفن على الاشياء المخالفه

    UP 0 DOWN

    03:50 صباحاً 2010/02/24

  • 6

    نحتاج رقابه صارمه على المشاغل النسائيه لدينا
    هناك تجاوزات عديده تحتاج لمن يقف امامها بحزم
    ليس على الخدمات المقدمه او على الاسعار
    بل تعدى ذلك الى ما هو اسوأ
    اصبحت المشاغل النسائيه سببا للامراض المعديه
    لتدني مستوى النضافه والتعقيم فيها.. وياغافلين لكم الله..

  • 7

    حلووو تحول من صالون الي عياده
    اجل بكره المخبز الي جنبنا يصير مغسله...

  • 8

    صعب تراقبهم

    فاهم للحريم وقاعد لهم (زائر)

    UP 0 DOWN

    04:32 صباحاً 2010/02/24

  • 9

    يا اختي نوره تراقبي مين وتحاسبي مين الشغله اكشط واستغل وكل دواير الحكومه متفرجه ماشفنا شي ابد لمصلحة المواطن من غلاء الاسعار والمعيشه الى تعويض العقارات ولكن ما نقول غير حسبنا الله ونعم الوكيل ولا حياة لمن تنادي

    زورو الغربيه (زائر)

    UP 0 DOWN

    04:32 صباحاً 2010/02/24

  • 10

    عساهم على القوة

    reem (زائر)

    UP 0 DOWN

    04:47 صباحاً 2010/02/24

  • 11

    صالونات تجميل نسائيه ؟؟؟!!!
    يا ليت هالصالونات فالحه في تجميلهن بس..
    " يبلهن مصانع تجميل "
    مصاريف على الفاضي
    اللهم اسألك الحور العين في الفردوس الأعلى يا رب

    المنصوري (زائر)

    UP 0 DOWN

    05:43 صباحاً 2010/02/24

  • 12

    الاوضاع في المشاغل مؤسفة للغاية
    ومبالغ مبالغ فيها
    ولا بد من رقابة نوعية ميدانية
    ما اكثر المتضرررات
    معظم المشاغل تستعين بكوافيرات..قد لا تكون متخصصة..وتجعل من بشرة وشعر المواطنة..ميدانا للتجارب

  • 13

    لا بد من وجود مثل هذه المشاغل لتجميل النساء فمن لا يستطيع النظر الى زوجته لا يضره ان تذهب كل يوم للكوافيره لتزيين وجهها فهو شيء جيد ولكن يوجد انتشار رهيب لوافيرات منزليات بتأسيرة عمره او زياره ويقمن بتحصيل مالا يحصله المشغل بسنة كامله فأين عين الرقيب النائم كالعاده أم أن احد منهم جليب منهم ومسرحهم.

    بدر السويلمي (زائر)

    UP 1 DOWN

    06:40 صباحاً 2010/02/24

  • 14

    مابه جديد كل يوم والكوارث تزيد لدينا..تحت بند الجمال هونيك!
    من السبب.. مؤكد العماله !
    البلديه في حدها مقصره في مراقبة الرجال من العماله!
    كيف والموضوع فيه نساء!
    ريت تسووويها وترد علينا معالي : د/ ليلي الهلالي؟
    المسؤوله عن القطاع النسائي.. في أمانة الرياض,
    فقط نبي نعرف كم عدد موظفاتها العاملات,
    { تحت نظام البحث والتحري..!}
    الموضوع خطير وفيه تعاون قبيح اليوم!
    بين المشاغل نسائية والعيادات الخاصه الطبيه للتجميل!
    كل يرسل الضحيه للأخر.. خاصه النساء اليوم حقل تجارب!

  • 15

    متى ياتي اليوم الذي تمنع فيه هذه الصالونات اخطارها كثيرة

    واحد منصف (زائر)

    UP 0 DOWN

    07:22 صباحاً 2010/02/24

  • 16

    في الماضي القريب لم نكن نعرف مثل هذه الصالونات مع العلم ان الكثير من
    صالونات التجميل اصبحت مرتعا للفساد
    ولا ننسى ايضا اماكن بيع العطاره فقد اصبحت مرتعا لصرف العلاج الشعبي
    دون وجود اي شهاده علميه

    ابو محمد (زائر)

    UP 0 DOWN

    07:58 صباحاً 2010/02/24

  • 17

    شي طبيعي انت في السعودية لست في اي بلد اخر

    وين اروح (زائر)

    UP 1 DOWN

    08:15 صباحاً 2010/02/24

  • 18

    اذا كان على ذلك فالحمد لله الخافي اعظم يا اهل الدين يا بلاد الاسلام نجيب مغربيات ولبنانيات واسيويات المشاكل التي ليس لها نهاية

    UP 0 DOWN

    08:18 صباحاً 2010/02/24

  • 19

    كل شى فى هل البلد المواطن صار مهزله امام الاجنبى الاجنبى يلعب على كيفه ولا احد يقدر يعمل اى حاجه االن الاجنبى على مايقول المثل امه فى الدار

    saleh (زائر)

    UP 0 DOWN

    08:20 صباحاً 2010/02/24

  • 20

    لايتعامل معهم إلا الجاهلات في صحتهن ومصلحتهن..
    مستشفيات وعيادات خاصة لهذا الغرض وتحت إشراف بروفيسورات.. ليش مفتوحة !!!

الصفحات : 1  2  3  >>   عرض الكل