رفض صاحب السمو الملكي الأمير تركي الفيصل، الدخول في مفاوضات مع نائب وزير الخارجية الإسرائيلي داني أيالون ضمن مؤتمر ميونيخ الأمني امس السبت في ميونيخ.

واضطر القائمون على المؤتمر إلى تقسيم حلقة الحوار إلى جلستين متتاليتين.

وفضل الأمير تركي إجراء مناقشة مع وزير الخارجية التركي أحمد داود أوجلو ودبلوماسي مصري بدلا من الجلوس مع أيالون في حلقة نقاش واحدة ثم تحاور أيالون مع مشاركين آخرين بالمؤتمر.