بدأت علاقة عيد الصغير (55 عاماً) مع النصر عام 1384هـ عندما التحق بصفوفه في ذلك العام ومثله على مستوى الاشبال ثم الشباب (الدرجة الثانية) ولم يكن يميل الى الدفاع.. فقد كان يلعب جناحاً ايسر حتى عام 1388هـ عندما رأى فيه المدرب السوداني (عبدالحميد ترنه) مقومات الظهير الأيسر لروحه العالية وادائه القتالي و(ترنه) كان واحداً من افضل المدربين السودانيين في تلك الحقبة اذ درب فريق المريخ ثم منتخب السودان الأول قبل انتقاله للعمل مع النصر.

تخمة نجوم

ويقول عيد الصغير واسمه الحقيقي (عيد بن صالح) في حديث ذكرياته الرياضية للصفحة:

كنا قرابة (15) لاعباً تدرجنا من البراعم الى الناشئين ثم الدرجة الثانية وتفرقنا فمنهم من توقف عن اللعب ومنهم من واصل واذكر من واصل منهم:

الأمير ممدوح بن سعود - عبدالرحمن القباع - يعقوب مرسال.

وقد رسخت اقدامي في الفريق الاصفر برغم كوكبة النجوم الموجودة في صفوفه اواخر التسعينيات وتم اختياري للمنتخب الأول ابان استعداده لدورة الخليج الأولى في البحرين عام 1390هـ ومثلت المنتخب في مبارياته الودية ولكن الحضور الرسمي بدأ في دورة الخليج الثانية 1392هـ في الرياض وتم اختياري ضمن طاقم المنتخب للدورة الثالثة في الكويت 1394 ولكن تعرضي لاصابة وسفري للعلاج خارج المملكة حال دون مشاركتي في تلك التظاهرة وبعد شفائي تم استدعائي مرة اخرى ابان فترة اشراف اكاديمية (جيمي هيل) الانجليزية على المنتخب وسافرنا الى بريطانيا ولعبنا عدة مباريات ودية عام 1396ه.

عود النصر اشتد عام 1387ه

ويعود عيد الصغير بالحديث الى النصر ويتذكر بداية اشتداد عوده وتوجهه الى ساحات البطولات الكبرى قائلاً:

في عام 1387هـ بدأ النصر يثبت وجوده من خلال نجاحه في بلوغ نهائي كأس الملك وقابل الاتحاد وقدم الطرفان مباراة تاريخية لا تنسى في قوتها واثارتها وروعة اداء افراد الفريقين.

واستمر في محاولاته للحصول على بطولة كبرى في مسابقة كأس ولي العهد او كأس الملك المفدى ونافس في اكثر من نهائي وخسر بشرف امام الاهلي اكثر من نهائي الى ان وفقه الله في احراز اول بطولة في تاريخه عام 1393هـ عندما هزم الوحدة بنهائي كأس ولي العهد (2/1) وتوج بالكأس واحتفظ به في الموسم التالي بجانب كأس جلالة الملك المفدى ثم توالت بعده الانجازات الكبرى.

اول بطولة اقليمية

واتذكر اول بطولة على مستوى المنطقة حققناها على حساب الهلال في المباراة النهائية على كأس شهداء فلسطين فزنا بها (4/2) في اواخر الثمانينات الهجرية وكانت على مستوى الدرجة الأولى.

مقالة تثير خلافاً

واستمررت في صفوف النصر دون انقطاع حتى الموسم 1403هـ باستثناء موسم واحد عام 1399هـ بسبب نشوب خلاف بيني وبين ادارة النادي على خلفية مقالة كتبها احد اعضاء الشرف ضدي وكنا في فترة اعداد الفريق للموسم خلال معسكر خارجي باسبانيا ولما عدنا خضت ثلاث مباريات ثم توقفت عن مشاركة الفريق لانني اشترطت اعتذار العضو او اتوقف عن اللعب فنفذت قراري وابتعدت ذلك الموسم.

رمز النصر الأول

واثنى (عيد) على مواقف رمز النصر الأول الأمير عبدالرحمن بن سعود مع لاعبي الفريق وقال:

لا اتذكر انه اساء لي وكان (يرحمه الله) يحترمني ويقدرني رغم اختلافي الكبير معه في وجهات النظر الا انه كان يحترم الرأي الآخر وكنت اشعر بقربي من قلبه فكان نعم الأب والأخ والصديق والمعلم «عليه رحمة الله».

لقد ربى الأمير عبدالرحمن بن سعود اجيالاً عديدة من لاعبي النصر.. وكان مدرسة تعلمنا منه مالم يعلمنا اياه اباؤنا واساتذتنا في المدارس فتخرج على يديه اللاعب النجم والمدرب ومساعد المدرب والاداري..

فهو رجل تحترمه لمواقفه.. وانسان طيب لايعرف اليأس.. حازم في الامور ولا يجامل ولايتراجع عن قرار قوي اتخذه.. وحتى عندما يعاقبك.. تتقبل منه ذلك لقناعتك انك تستحق العقاب.. وانا شخصياً رافقته منذ البراعم عام 1384هـ ولعبت تحت رئاسته حتى عام 1403هـ وغيابه اليوم ليس خسارة كبيرة على النصر فحسب بل على الرياضة السعودية عامة.

كابتن الأمس افضل

وتقلدت شارة كبتنية الفريق الاصفر عام 1400هـ وحتى اعتزالي.. وبالمناسبة.. الكابتن في الماضي كان له اسمه ومكانته وقيمته وكلمته نافذة وسط زملائه اللاعبين والكابتن يقوم بدور لا يقل اهمية عن دور مدير الفريق داخل وخارج الملعب فيناقش الادارة ويبحث مع ادارة الكرة امور زملائه اللاعبين وحل مشكلاتهم.

همس النهاية!

وقبل ان ينهي عيد الصغير نجم دفاع النصر السابق حديث الذكريات ل«الرياض» تمنى من رعاية الشباب ان تهتم اكثر بالاندية السعودية وتدعمها مادياً لتنهض بفرقها الكروية وقال الكرة السعودية في انحدار رهيب وتراجع مستوانا وساءت نتائجنا بسبب قلة الدعم للاندية من جهة والتطبيل الزائد والمجاملات في كثير من الامور للأسف!!


فريق النصر عام 1389هـ من اليسار وقوفاً: ابو حيدر عبدالرحمن الوجيه - عثمان بخيت - ناصر الجوهر - ميرز امان - عيد الكبير - احمد الدنيني - سعد الجوهر - رزق سالمين - وجلوساً من اليسار- شفيق - علي كرداش - سعد بن حوبان - ناصر السعير - يعقوب مرسال - سعود العتيبي - عبدالله بن صليح -حمندي خليفة - ناصر كرداش - جوهر مرزوق.