وقع مدير جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية الأستاذ الدكتور سليمان بن عبدالله أبا الخيل مع الرئيس التنفيذي لشركة فيفا طويق الطبية مشعل بن فهد آل زرعة والمدير التنفيذي لمؤسسة ومستشفيات فيفانتس الطبية الدكتور اندرياس عقد إعداد خطة تنفيذ مشروع مدينة جامعة الإمام الطبية مع شركة فيفانتس الطبية العالمية بحضور نائب ولاية برلين وزير التكنولوجيا والاقتصاد بالولاية الدكتور هاردوولف.

ورحب مدير الجامعة بالضيوف خلال استقباله لهم في مكتبه، وقدم لهم نبذة مختصرة عن الجامعة ودورها في نشر العلوم الإسلامية والعربية من خلال كلياتها الشرعية والاجتماعية والتطبيقية ومعاهدها العلمية في الداخل والخارج، ونوه بما تحظى به الجامعة من متابعة ودعم خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود وولي عهده الأمين صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن عبدالعزيز آل سعود، وصاحب السمو الملكي الأمير نايف بن عبدالعزيز آل سعود النائب الثاني لرئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية، وصاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن عبدالعزيز آل سعود أمير منطقة الرياض -حفظهم الله-.

وتطرق أبا الخيل إلى إنشاء الجامعة لمركز الدراسات الإسلامية المعاصرة وحوار الحضارات منوها بالدور الذي سيحققه هذا المركز في إيضاح للدين الصحيح الذي ينبذ الإرهاب ويحاربه، كما أثنى معاليه على عمق الروابط التي تجمع البلدين على مختلف الأصعدة.

وأثنى مدير الجامعة على هذه الشراكة وأبدى تطلعه إلى أن تكون المدينة الطبية المزمع إنشاؤها الأفضل والأكفاء خاصة في ظل الخبرة التي تتمتع بها الشركة في تشغيل المستشفيات والمراكز الطبية وتقديم الاستشارات لها، ونوه إلى أنها ستكون إضافة في بناء التميز الذي يُطمح إليه من خلال هذا المشروع.

من جانبه، شكر نائب ولاية برلين وزير التكنولوجيا والاقتصاد بولاية برلين معالي مدير الجامعة على حسن الاستقبال، مبدياً إعجابه بما لقيه، ومرحباً بالتعاون مع الجامعة في كل ما يخدم الجانبين، ومؤكدا حرصه على تقديم كافة الإمكانات من أجل أن تكون المدينة الطبية على أرقى وأعلى المستويات، كما قدم الدكتور هارد وولف نبذة عن ولاية برلين وما تتمتع به من إمكانات في مجالي التكنولوجيا والاقتصاد.