تلقت «الرياض» خطاباً تعقيبياً من مدير الادارة العامة للإعلام والعلاقات المتحدث الرسمي لرئاسة هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر الدكتور عبدالمحسن بن عبدالرحمن القفاري فيما يلي نصه: 

بالإشارة إلى ما نشر في صحيفة «الرياض» العدد 15183 بتاريخ 3 / 2 / 1431ه تحت عنوان (موقع هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر يتجاهل حاجات الزائر الضرورية انعدام وسائل الاتصال ، وأخطاء برمجية عديدة).

أكد فضيلة مدير عام تقنية المعلومات بالرئاسة العامة لهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر الشيخ إبراهيم العلي أن موقع الرئاسة يشهد حاليا تطورات كبيرة، حيث تم التعاقد مع فرق علمية لإثراء محتوى الموقع، كما تم إجراء عدد من التعاقدات مع الفرق الفنية والإعلامية لإدارة وتشغيل الموقع فنياً وإعلامياً، مشيراً إلى أن الرئاسة تسعى ليكون الموقع الواجهة الرسمية للأخبار والتعاملات الإلكترونية الخاصة بها، والتي تم تنفيذ عدد منها.

وكشف مدير التقنية أنه سيتم إطلاق خدمات أخرى قريباً من أهمها خدمة البلاغات الإلكترونية، مبيناً أنه يمكن التواصل وإبداء الملاحظات من خلال البريد الإلكتروني aia949@pv.gov.sa   أو الفاكس 014908482

كما شكر الشيخ العلي في الوقت ذاته ما نشره بعض المختصين من مقترحات ونقد حول موقع الرئاسة كانت محل الاهتمام والمعالجة.

وبهذه المناسبة أوضحت الرئاسة العامة لهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر أنها حققت إنجازاً تطويرياً جديدا على صعيد التعاملات الإلكترونية حيث وصلت لمركزٍ متقدمٍ ضمن أفضل عشرين جهة حكومية في نسبة الإنجاز الكلي للتعاملات الالكترونية وحققت نسبة إنجاز 81,45% في القياس الثاني حسب تقييم التقدم لتطبيق التعاملات الإلكترونية المعتمد من (يسر) ضمن أفضل عشرين جهة حكومية، حيث ارتقت في إنجازها لمنظور البنية التقنية مقارنة بنتائج القياس الأول بنسبة %37.09 في إنجاز هذا المنظور، وبذا تكون الرئاسة  حققت نسبة إنجاز تؤهلها للانتقال إلى مرحلة «إتاحة الخدمات الإلكترونية»  وهي المرحلة الثانية من مراحل تطبيق التعاملات الإلكترونية الحكومية، وذلك يأتي استجابة لتوجيهات ولاة الأمر حفظهم الله ومتابعة مستمرة من معالي الرئيس العام الشيخ عبد العزيز الحمين.

ومن الإنجازات المهمة لهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر في مجال التعاملات  الإلكترونية  بناء مركز الحاسب الآلي في مبنى ديوان الرئاسة، وبناء شبكة حاسب آلي متقدمة في ديوان الرئاسة وفروعها، وتعميم التعاملات الالكترونية في الأعمال الميدانية، والربط الشبكي المرئي بين الرئاسة وفروعها، وحصر الإجراءات في الرئاسة ومراكزها، وإكمال البناء والتطبيق الكامل للأنظمة الإدارية والمالية، مؤكداً أن العمل حاليا متسارع لتطبيق نظام البلاغات والقضايا إلكترونيا وكذا ربط المركبات العاملة في الميدان لتحقيق الضبط والتتبع لأعمال الفرق الميدانية بطرق الكترونية حديثة.

ومسؤولو الرئاسة العامة لهيئة الأمر بالمعروف يرحبون بما ينشر عن جهاز الهيئة من نقد ومقترحات وهو محل العناية والاستفادة مع الشكر والامتنان للجميع على اهتمامهم بتطوير الرئاسة.