تبدأ محكمة بريدة بمنطقة القصيم اليوم ،عقد أولى جلساتها للنظر في قضية ( طفلة القصيم 12 ) التي زوجها والدها من رجل ثمانيني وانفردت ال( الرياض) بطرح قضيتها عبر سلسلة من الأخبار والحوارات والتحقيقات الصحفية تمكنت خلالها من إلقاء الضوء على كافة الجوانب من أطراف القضية التي أشغلت الرأي العام ووجدت تفاعلاً كبيراً من هيئة حقوق الانسان وعدد من الجهات الاجتماعية والمجتمع بشكل عام ..ومن المنتظر أن يتم خلال الجلسة الأولى والتي تم استدعاء أطرافها ( الطفلة ووالدها وزوجها ) إضافة إلى الوكيل الشرعي لوالدة الطفلة ومحام خاص تم توكيله لقضية الطفلة التي تكفلت بها جمعية مودة الخيرية لقضايا الطلاق في الرياض ممثلة برئيسة مجلس إدارة الجمعية صاحبة السمو الملكي الأميرة سارة بنت مساعد بن عبدالعزيز آل سعود ، النظر في الدعوى المقدمة من الوكيل الشرعي لوالدة الطفلة والتي تطالب بفسخ عقد نكاح طفلتها الذي عقده والد الطفلة ( طليقها) وهي في عمر 12 عاماً في رمضان المنصرم ، إضافة إلى دعوى مماثلة لهيئة حقوق الانسان التي تفاعلت وتابعت قضية الطفلة من بداية طرحها عبر صحيفة الرياض ووجه رئيسها الدكتور بندر العيبان بتشكيل لجنة من أعضاء مجلس الهيئة ذوي التخصصات الشرعية لمتابعة القضية والتقوا الأسبوع المنصرم في القصيم بالوكيل الشرعي لوالدة الطفلة .


تاريخ عقد النكاح

هذا وقد أخذت قضية طفلة القصيم التي أثارتها ( الرياض ) منفردة بعدا واسعا إذ أصبحت الحلقات التي نشرتها الرياض وجميعها تضمن اخبار ولقاءات وحوارات وتحقيقات مع أطراف القضية حديث الجميع بين مؤيد للزواج باعتبار ان اجراءاته تمت وفق الشريعة وبين معارض وهم الكثر وتنحصر نقطة التعارض في عدم التكافؤ العمري بين الزوج والزوجه وكانت "الرياض" الالكترونية قد حملت أرقاما قياسية من التعليقات على المواضيع واتفق اكثر من 97% من القراء على ان الزواج يجب ان يصل الى نهاية منطقية بحسب وجهة نظرهم تنتهي بانفصال الزوج عن الزوجة مؤكدين على ان الحياة لا يمكن ان تستمر بين طفلة وكهل في الثمانين وهم بذلك متعاطفون مع الفتاة ..

القضية لا تزال حتى الآن في ذروتها فالطفلة تتنقل بين بيت الشعر الخاص بالمسن (زوجها) في صحراء محافظة الغاط والذي يطلب منها أن تقوم بكامل الحقوق الزوجية في عطلة نهاية الاسبوع ؟ وبين منزل والدها في حي الشقة بمدينة بريدة لتكمل دراستها في الصف (الخامس) ابتدائي؟ ، إلى أن تنتهي القضية التي يبدأ النظر فيها اليوم .


عقد النكاح