ملفات خاصة

الأحد 24 المحرم 1431هـ - 10 يناير 2010م - العدد 15175

منظمات أمريكية وأوروبية تحذر من استخدام ستيفيانا المحُلّي وتصفه بأنه مادة غير آمنة !

ستيفيانا ® بودرة بيضاء لتحلية المشروبات والأغذية والحلويات في مغلفات تحوي 2.5 جرام وبودرة "ستيفيانا" البيضاء مستخرجة من أوراق ستيفيا والتي تحتوي على مادة محلية تسمى ستيفيوسايد وهذه المادة "ستيفيوسايد" عالية الكثافة ويبلغ تحليتها 300-250 أقوى من تحليه السكر العادي (السكروز) حيث إن نبات ستيفيا تفصل منه هذه البودرة المادة المحلية (ستيفيانا) والاسم العلمي للنبات هو (Stevia Rebaudiana Bertoni) حيث إن نسبة المادة المحلية في النبات تصل إلى 13% وهذه المادة المحلية تستخدم منذ مئات السنين في التحلية للأغذية والمشروبات والشاهي في مكان زراعتها وهي البرازيل والأرغواي وهذه المادة المحلية مسموح استخدامها في الأغذية والمشروبات في البرازيل وفي اليابان وهذه المادة المحلية والمستخرجة من نبات "ستيفيا" وتستخدم في البلدان السابقة في تحلية الأغذية وكمادة محفزة لتحسين الطعم وتحلية الحلويات وفي تحلية الشاهي حيث توضع في زجاجات على الطاولة للاستخدام المتكرر.

ولأهمية هذه المادة المحلية والمسماة ستيفيوسايد والمستخرجة من نبات "ستيفيا" عمل عليها دراسات علمية وبحثية في الولايات المتحدة الأمريكية والدول الأوروبية، بالنسبة للولايات المتحدة الأمريكية U.S.A لم يوافق ولا يسمح باستخدامها في الأغذية أو الأشربة كمادة محلية ولم يثبت أنها آمنة الاستخدام (Generally Recognized As Safe “GRAS”) على حسب FDA الأمريكية.

وحيث إن الدراسات العلمية والسمية للمادة المحلية "ستيفيانا" ليست مكتملة وغير كافية حتى توضع ويسمح استخدامها في الأغذية والمشروبات وكمكمل غذائي للأغذية والمأكولات وأوراق ستيفيا النباتية والمادة الفعالة ستيفيوسايد متواجد في معلبات كبيرة للمصانع والشركات والمطاعم أو متواجد في مضاريف وعبوات صغيرة للاستخدام الشخصي وقد تقدمت شركة المنتجات الأمريكية العشبية (AHPA) والمنظمة التجارية وشركة توماس ليبتون إلى FDA الأمريكية سنة 1989 لترخيص لتوريد (ستيفيا) (Stevia) إلى تكسس في الولايات المتحدة الأمريكية ورد الطلب ولم يوافق على توريدها للولايات المتحدة الأمريكية لعدم كفاية الدراسات العلمية لسلامة وأمن مادة ستيفيا وستيفيوسايد، وفي سنة 2008 في ابريل فإن FDA منظمة الأغذية الأمريكية حجزت ومنعت أي أغذية أو مشروبات تحوي من ضمن مكوناتها "ستيفيا" أو "ستيفيوسايد" أن تدخل إلى الولايات المتحدة الأمريكية باستخدامات أوراق ستيفيانا كمادة محلية أو مادة تعطي مذاق حلو فيجب أن نعرف أنها غير آمنة الاستخدام في المحتويات الغذائية أو المشروبات وكذلك كمادة محلية مضافة ويجب كتابة على المغلف "إنها غير آمنة".

أما في الدول الأوروبية فإن (SCF) أو اللجنة العلمية الأوروبية تعرفت على مشاكل مادة ستيفيوسايد وسميتها فخرجت بمعلومة أنها لها مشاكل من ناحية السلامة لصحة المستخدم لأوراق سيتفيا وفي مجال التحلية أو كمحسن للأطعمة وقد منعت استخدامها ولم تجيزها في الاستخدامات الغذائية أو المشروبات وأن نبات Stevia rebaudiana leaves من الناحية السمة فهي غير مقبولة في الاستخدامات الغذائية والمشروبات في سنة 1998 إن الدول الأوروبية قررت أن أوراق Steviana "ستيفيانا" تحوى مكونات تؤثر على الجهاز التناسلي ولها تأثير على الخصوبة عند الرجال وأنها تعمل على أتلاف DNA (د.ن.أ) genotoxic ولذلك فإن المنظمة الأوروبية قررت عدم صلاحية ستيفيانا كمادة محلية ويجب عدم السماح للمنتجات المأخوذة من أوراق ستيفيا في الأغذية عموماً وكذلك في بلجيكا أوصت بعدم تداول أوراق ستيفيانا وكذلك أوصت بريطانيا بعد السماح باستخدام أوراق ستيفيانا لعدم كفاية الدراسات العلمية حول سلامة هذه الأوراق النباتية ستيفيا "Stevia"، وفي سنة 1999 اكدت اللجنة العلمية الأوروبية SCF أن الدراسات والمعلومات حول سلامة نبات Stevia وأن الدراسات القياسية غير مرضية ولا تسمح بتداول واستخدام ستيفيانا كمادة محلية في الأغذية والمشروبات. وقد ثبت أن "Steviol" وهو أحد النواتج بعد استخدام “Stevia” و "Stevioside" فهي مادة سامة "“Genotoxic وتؤدي إلى سمية الخلايا. وأخيراً قررت اللجنة العلمية للدول الأوروبية عدم استخدام "ستيفيانا" المحلية لعدم ثبوت سلامتها وأمنها على جسم الإنسان.

وأخيراً فإن منتج "ستيفيانا Steviana" غير صالح للاستخدام البشري لعدم ثبوت سلامته وخاصة أنه مازالت أسئلة كثيرة على استخدامه لوقت طويل وسميته على الخلايا وعلى سلامته من الناحية السرطانية، لذلك يجب عدم تداوله في الأسواق وعدم بيعه وأن ما كتب على العلبة أنه صحي وهذا غير صحيح ويحتاج إلى إثبات علمي ومدروس قبل التوزيع والبيع في الأسواق السعودية.


خدمة القارئ الصوتي لأخبار جريدة الرياض مقدمة من شركة اسجاتك
إنتظر لحظات...

التعليقات:

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الرياض" الإلكتروني ولا تتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك، ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر.

عدد التعليقات : 28

1

  ؟؟؟

  يناير 10, 2010, 7:18 ص

طيب امنعوها من الاسواق

2

  دريم كيو كيو

  يناير 10, 2010, 8:58 ص

استخدمته مرتين بس ماكملت شربه لاني مااحب طعم المحليات الصناعيه اشرب بدون سكر احسن لان يبين ان الطعم مو عدل واني شاريه علبتين منه بس احسن شئ ان ماعجبني مدام طلع خطير لا وشاريتنه من الصيدليه بعد

3

  هنو

  يناير 10, 2010, 10:02 ص

والله احترنا من كثر ما يحذرووون ومن كثر ماينصحووون المفروووض اساسا اللي يحذر منه ويشك في صلاحيته ومنفعه لبني البشر المفروض ما يدخل البلد ويرحون مخنا ومخهم

4

  RoRoWeRwEr

  يناير 10, 2010, 10:17 ص

يعني اوروبا وامريكا اللي مكتشفينه! والشعب يستخدمه في المملكة وهيئة الغذاء والدواء يا غافل لك الله! المشكله انه الناس اللي معهم السكري والضغط.. او ما يصفه الدكتور لهم هو ستيفيانا ذا! وانا واحد من الناس اللي استخدمه فوق 4 شهور الحين والله يستر. حسبي الله ونعم الوكيل. ليت بعض الناس يشتغلوا بأمانه.

5

  د. صريح

  يناير 10, 2010, 10:22 ص

ياخوي الغش التجاري منتشر عدد شعر الرأس والسبب نوم وزارة التجارة في احضان الرشوة والضمير الميت مافي شئ إلا مغشوش مصدر من الصين

6

  مسيان

  يناير 10, 2010, 10:39 ص

الحين قبل سبع شهور جايبين جابر القحطاني ينصح به ويقول استخدموه وستخدمناه والحين جايبن دراسه انه موزين نصدق مين

7

  asdaldoaat

  يناير 10, 2010, 11:01 ص

طيب هو موجود في اكبر الاسواق وانا استعمله. وهو الذ سكر بديل. يعني بعد ما خلصت نص العلبه تحذرون؟؟؟

8

  أبو خالد

  يناير 10, 2010, 11:14 ص

نريد اسم الكاتب لهذا المقال لأنه حقيقة غير كل الفاهيم اللي عندي عن هذه العشبة التي درست وقرأت عنها كثيراً الحقيقة الموضوع يحتاج إلى دراسة أكثر بدلا من نشره والتخويف منه بهذه الطريقة.

9

  الناقد الصريح

  يناير 10, 2010, 11:30 ص

موضوع جدا حساس لماذا لا يتم إدراج جميع المحليات الموجودة في السوق السعودي، وتوضيح مدى سلامتها من الناحية الطبية هناك نوع آخر منتشر في الأسواق، ويستخدم على نطاق واسع ألا وهو / التروبيكانا وهو منتج أندونيسي ذكر أنه تم إنتاجه من الذرة، وأنه طبيعي، ولم يضف له مادة السبارتم. أرجو التوضيح

10

  dr.khalid

  يناير 10, 2010, 12:33 م

هي مادة مصرح لها في اليابان و منافس قوي و امن مقارنة بالمحليات الاخرى بما فيها السكر المعتاد. بل ان هناك دراسات تشير الى انها تساعد في علاج السكر! الغرب لا يصرح لها لانها قادمة من الشرق و منافسة قوية لمنتجاتهم. ارجو قراءة الابحاث المنشورة عنها.

11

  محمود على

  يناير 10, 2010, 12:47 م

لابد من مراجعة الاصناف المعروضه وخضوعها للتحليل

12

  ناصر الحسيني

  يناير 10, 2010, 1:06 م

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته سبق أن استعملت هذا المحلي بناءً على تزكية من الدكتور الصيدلي المتخصص بالنباتات الطبية وأريد التأكد من هذه المعلومة لو تكرمتوا بأن تعزى إلى صاحبها بحيث نتأكد من مصداقيتها ونوقف استخدامها وشكراً لكم

13

  تركي

  يناير 10, 2010, 1:10 م

استخدمته مرتين على الأقل منذ فترة ,, و تحليته ليست بجودة تحلية السكر العادي ,,, أتخلّص منه اليوم ؟؟

14

  لحن الورد

  يناير 10, 2010, 1:11 م

ماهو البديل الصحي للسكر الأبيض - غير العسل والتمر - إذن؟؟! شكري العاطر ووردي للتحذير وإفادة.

15

  ام امال

  يناير 10, 2010, 1:42 م

طيب وين هيئة الغذاء والدواء كيف تصرح بدخول مواد غير آمنه؟

16

  عادل

  يناير 10, 2010, 1:45 م

ليش موجود بالسوق الان

17

  ماجد

  يناير 10, 2010, 2:09 م

الولايات المتحدة وأوربا لايجيز ون استخدام أي منتج ينافس تجارتهم ومنتجاتهم’ لماذا لم تمنع البرازيل استخدام الستيفيا ؟ هل يسعون للاضرار بشعوبهم ؟؟

18

  DR. Bassa. PhD

  يناير 10, 2010, 2:48 م

يستخدم في اليابان أكثر من 30 سنة وهو آمن المحليات(أبحث في الأنترنت وستجد المواقع العلمية تشيد به). في أمريكا يباع في مراكز المواد الصحية والفيتامينات وأنا كنت هناك. المحلي الذي يجب الأبتعاد عنه هو الأسبرتيم aspartame حيث أن هناك أبحاث غربية تثير ألى أضرار جانبية لة, مع ذلك يباع في أمريكا.

19

  dr.khalid

  يناير 10, 2010, 4:06 م

لماذا التلاعب بلالفاظ ياجريدتنا الموقرة و من هو كاتب المقال و اين مرجعيته؟ هل هي حرب تسويقية؟ بالمناسبة FDA وافقت على استخدام هذا المكون في المشروبات الغازية!!!

20

  مازن القحطاني

  يناير 10, 2010, 5:20 م

في اوروبا مالي المحلات التي نبيع الاشياء الطبيعية وليس ممنوع هذا المقال جزء من حرب شركات السكرالصناعي الامريكية على الستيفيا ! انا استخدم هذا المحلي للشاي منذ سنة بدون اي مشاكل بفضل الله.

21

  أبوعلي

  يناير 10, 2010, 7:45 م

موجود في كل مكان حتى في مزايا الغذاء

22

  محمد أحمد محمد عبد الله

  يناير 10, 2010, 8:15 م

يا رب لطفك وسترك وعفوك ورضاك اللهم أحفظ المسلمين في كل مكان وزمان

23

  ابوسلمان

  يناير 10, 2010, 10:31 م

الحقد اخر درجات الفشل

24

  سلطان

  ديسمبر 15, 2012, 1:20 ص

أنا اشتريته من احد الصيدليات في أبوظبي 00 اذا كان ضار لما صرح.

25

  مرحبا

  مايو 25, 2016, 12:52 م

مرحبا

26

  خالد بن الوليد

  مايو 25, 2016, 12:55 م

ياخي المقال عن نبته ال ستيفيا او عن منتج ستيفيانا حدد موقفك.لان هناك فرق .

27

  بني آدم

  يونيو 9, 2016, 6:23 م

يجماعة محدش يصدق الهبل ده. نبات الاستيفيا ومستخلصاته آمنة تماما...

28

  tareq

  يوليو 15, 2016, 3:48 ص

لو عرضت هذه النبتة على البهيمة اكرمكم الله لاكلها مما يعني ان هذ النوع من الاعشاب يتعارض مع تجار الراسمالية الامريكية ويضرب منتجاتهم التي يحتكرونها ويسممون الشعوب من خلالها وهذا لا يعني ان امريكا تهتم بشعووبها بقدر ما تهتم بالمنفعة والتي هي سمة نظامهم الراسمالي ليضرب سلعة السكر عندهم ب

أضف تعليقك





نعتذر عن استقبال تعليقكم لانتهاء الفترة المسموح بها للتعليق على هذه المادة