تحدت مجموعة ملحدة في أيرلندا قانوناً جديداً في البلاد يعاقب على الإساءة إلى الأديان. وذكرت هيئة الإذاعة البريطانية أن جمعية "أيرلندا الملحدة" تحدت القانون الجديد عبر نشر اقتباسات شهيرة مناهضة للأديان على موقعها الالكتروني، شملت مؤلفين مثل مارك توين وسلمان رشدي، بالإضافة إلى اقتباسات عن النبي المسيح ابن مريم والنبي محمد عليهما السلام والبابا بنيدكتوس السادس عشر. ويغرّم القانون الجديد الأشخاص الذين يسيئون للدين بمبلغ يصل إلى 35 ألف دولار. وتشير الحكومة الأيرلندية إلى أهمية هذا القانون الجديد الذي صدر في تموز/ يوليو الماضي ودخل حيز التنفيذ في الأول من كانون الثاني (يناير) لأن دستور أيرلندا لعام 1937 لا يحمي إلا المسيحيين قانونياً. وقد ردت جمعية "أيرلندا الملحدة" عبر نشر 25 اقتباسا على موقعها الالكتروني تعتبرها مناهضة للأديان، مشيرة إلى أنها تهدف إلى وضع دستور علماني في أيرلندا!